1

مشروع توسيع سبل العيش والشمول المالي LIFE المموّل من الوكالة الأميركية للتنمية الدوليّة يتعاون من بنك لبنان والمهجر لـ”إضفاء راحة البال إلى الحياة”

أطلق مشروع توسيع سبل العيش والشمول المالي، LIFE المموّل من الوكالة الأميركية للتنمية الدوليّة، بالتعاون مع بنك لبنان والمهجر مبادرة جديدة وموضوعها “Bringing Peace of Mind to LIFE”  أي “إضفاء راحة البال إلى الحياة” لضمّ الأشخاص في المناطق اللبنانية النائية إلى استراتيجية المصرف في مجال الشمول المالي. وقد عقد حفل الإطلاق بحضور مديرة بعثة الوكالة الاميركية للتنمية الدولية في لبنان الدكتورة اّن باترسون ورئيس مجلس ادارة مدير عام بنك لبنان والمهجر السيد سعد أزهري وممثلين عن مصرف لبنان ومسؤولين في بنك لبنان والمهجر وحشد من الصحافيين.

في إطار هذه المبادرة، أطلق بنك لبنان والمهجر بلّش/START وهو حساب توفير فريد من نوعه لا يتطلب حدّ أدنى للرصيد. يقدّم بلّش/START  فائدة تنافسية على المبالغ المنخفضة حتى 40 ألف ليرة لبنانية، وذلك لتشجيع أصحاب المداخيل المحدودة على ادخار الأموال. وكجزء من استراتيجية بنك لبنان والمهجر التسويقية، سيطلق المصرف حملة إعلانية على امتداد الوطن تلقي الضوء على هذا البرنامج الجديد على أهم القنوات التلفزيونية. إضافة إلى ذلك، وبغية تحقيق انتشار أوسع، سينظّم المصرف زيارات متخصصة إلى الشمال والجنوب والبقاع لتشجيع الأشخاص الذين لا يمتلكون حسابات مصرفية على فتح حسابات توفير.

وأشار رئيس مجلس إدارة ومدير عام بنك لبنان والمهجر، السيد سعد أزهري: “كجزء من استراتيجية الشمول المالي الخاصة بنا، يسرنا أن نعلن عن شراكتنا مع الوكالة الأميركية للتنمية الدوليّة الهادفة إلى تشجيع العملاء في المناطق النائية على فتح الحسابات المصرفية. وبفضل حساب التوفير الجديد بلّش/START، نؤمّن أداة للمستخدمين الذين لا يملكون حسابات مصرفية تشجعهم على الانطلاق في علاقة طويلة العهد معنا. يسمح برنامج بلّش/Start لأي فرد البدء بادخار الأموال حتى بمبالغ شهرية صغيرة. ويقع هذا البرنامج ضمن إطار استراتيجيتنا في مجال المسؤولية الاجتماعية ويساعد المصرف على تحقيق هدفه ورسالته”.

وأفادت مديرة بعثة الوكالة الاميركية للتنمية الدولية في لبنان الدكتورة اّن باترسون: “نأمل أن تكون هذه الشراكة الأمريكية اللبنانية آلية فعالة لضم الفئات المحرومة والمهملة إلى النظام المالي الرسمي. يأخذ بنك لبنان والمهجر هذه الشراكة إلى أبعد من ذلك من خلال مطابقة تمويل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية للوصول إلى عدد أكبر من اللبنانيين ذوي الدخل المنخفض. سوف نتعاون في جميع أنحاء البلاد – وخاصة في المناطق الريفية – لتعزيز ممارسات الادخار وتوسيع الوصول إلى الخدمات المالية.”

أما مدير مشروع التوسّع في الشمول المالي وتحسين سبل العيش LIFE، السيد دايفيد هولدردج فقد صرّح : “لدينا اعتقاد راسخ أن “الاقتصادات الشاملة” تزيد التماسك الوطني مع ما يصاحب ذلك من تعزيز للناتج المحلي الإجمالي. “

وقد اختتم الحفل مع السيدة جوسلين شهوان، نائب مدير عام – مديرة صيرفة التجزئة في بنك لبنان والمهجر، التي استعرضت آلية البرنامج وتفاصيل الحملة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

1

المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت ينفي وجود حالات فيروس الكورونا

نفى المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت في بيان صادر عن إدارته عبر مكتبه ...

1

حب الله:” البيان الوزاري سيلبّي تطلعات اللبنانيين ومتطلباتهم ودور الصناعة أساسي في تخفيض العجز في الميزان التجاري”

أعلن وزير الصناعة الدكتور عماد حب الله أن لدى الحكومة وضوحاً في الرؤية الاقتصادية. وحدّد ...

1

الثورة الرقمية تتطلب طفرة في المهارات: بي دبليو سي الشرق الأوسط تنشر نتائج دراسة استقصائية حول التقنيات التكنولوجية و الوظائف والمهارات

العمال يرغبون في الاستعداد إلى دخول سوق الوظائف الرقمية، ولكن الخوف من الأتمتة مازال سائداً ...