بي دبليو سي الشرق الأوسط تطلق منصة إدارة الثقة الرقمية لتوفر لعملائها إمكانية الخدمة الذاتية والاتصال بخبراء الشركة

أطلقت بي دبليو سي الشرق الأوسط اليوم ولأول مرة في المنطقة منصتها المبتكرة الجديدة لإدارة الثقة الرقمية، وهي منصة رقمية ذكية للخدمة الذاتية وتوفر الاتصال بالخبراء عند الطلب من خلال مجموعة من الأدوات المخصصة للارتقاء بطريقة تعامل المؤسسة مع المخاطر الرقمية. وقد جرى تطوير المنصة بالاعتماد على المنهجيات وأطر العمل الخاصة في بي دبليو سي والتي تخضع لحقوق الملكية الفكرية مع مراعاة المعايير الدولية مما يوفر للمؤسسات إمكانية التواصل مع خبراء الشركة بتكلفة اقتصادية.

ويأتي إطلاق هذه المنصة في خضم الثورة الرقمية التي نعيشها اليوم والتي تشهد باستمرار ظهور تقنيات جديدة وأساليب جديدة لاستخدام التقنيات. ولكن ظهور التقنيات الجديدة يترافق مع ظهور مخاطر جديدة مما يقتضي على المؤسسات التحلي بالمرونة في الاستجابة لهذه المتغيرات. ومن هنا تأتي أهمية منصة إدارة الثقة الرقمية حيث تمكن المنصة المؤسسات من التحكم في جوانب المخاطر الرقمية الرئيسية التي تواجهها. ومن المتوقع ألا تتوقف المنصة على شكلها الحالي بل سيتم إضافة وحدات جديدة بما يعكس التغيرات والتطورات الجديدة في بيئات المخاطر ويضمن قدرة المؤسسات على إدارة ملف المخاطر إدارة إيجابية.

وتقدم المنصة من خلال وحدة أسيس(Assess)، وهي أول وحدة من وحدات المنصة، مجموعة من التقييمات الذاتية تقيس مدى نضج المؤسسة في التعامل مع مجالات المخاطر الرئيسية ومنها خصوصية البيانات، وإدارة استمرارية الأعمال، والحوسبة السحابية والحوكمة المؤسسية. وتتميز المنصة باستخدام الوسائل المرئية حيث تقدم لوحات قياس تفاعلية وتقارير مؤتمتة تساهم في تحديد الحلول التقنية باستخدام المعايير المتبعة وأفضل الممارسات الدولية في هذا المجال مما يمكنها من تقديم توصيات للتطوير تتناسب مع احتياجات كل مؤسسة على حدة.

وتعليقاً على الخبر، صرح ماتيو وايت، شريك في بي دبليو سي الشرق الأوسط وقائد قطاع الثقة الرقمية،  قائلاً: “نسعى في بي دبليو سي دائماً إلى تطوير أنفسنا وتوسيع نطاق خدماتنا التقنية وتنمية قدراتنا. ويأتي إطلاق منصة إدارة الثقة الرقمية ليعلن قدرتنا على تلبية طلبات عملائنا على الحلول الرقمية ومساعدتهم على تحسين وتطوير سبل ومنهجيات إدارة المخاطر الرقمية. وستمكن المنصة نطاقاً واسعاً من المؤسسات من الاستفادة بالخبرات التراكمية التي اكتسبتها فرق عمل بي دبليو سي دون الحاجة إلى الاستعانة باستشاريين ميدانيين”.

ومن جانبه، صرح محمد البورنو، شريك في بي دبليو سي الشرق الأوسط ورئيس التدقيق، قائلاً: “يجسد تطوير وإطلاق منصة إدارة الثقة الرقمية 

ردنا على الطريقة المتغيرة التي يرغب عملاؤنا في ممارسة أعمالهم بها. تمثل هذه المنصة الجديدة مستقبل التدقيق الرقمي ، وأنا فخور جدًا بأننا سنكون قادرين على دعم العملاء بهذه الطريقة الجديدة والمبتكرة”.

ومن المقرر مواصلة تطوير منصة إدارة الثقة الرقمية التي ستطرح مجاناً في أول الأمر بحيث تقدم مجموعة متكاملة من الأدوات والوحدات التي تستغل تقنيات مبتكرة مثل الذكاء الاصطناعي والأتمتة لدعم الامتثال، ورصد التحيز في خوارزميات الذكاء الاصطناعي، وإخفاء هوية البيانات، وإدارة استمرارية الأعمال، بالإضافة إلى أمور أخرى.  

x

‎قد يُعجبك أيضاً

1

جمعية المستهلك: لن يسمح اللبنانيون بانهيار الليرة والقضاء اتخذ القرار

اعتبرت جمعية المستهلك، في بيان، ان “سيناريو السلطات السياسية والمالية واضح: انهيار الليرة اللبنانية وتحميل ...

1

البنك العربي المتحد يختار فيناسترا لدعم رحلة تحوّله الرقمية

أعلنت فيناسترا اليوم، خلال مؤتمر “فيناسترايونيفيرس دبي”، عن إبرام اتفاقية شراكة مع البنك العربي المتحد، ...

1

المغرب يحتفل بمرور 30 عامًا على تبني الاتفاقية الأممية لحقوق الطفل

ينظم المرصد الوطني لحقوق الطفل، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله، ...