a

السفارة الصينية في بيروت تحتفل بـ “عيد الربيع الصيني السعيد 2020”

أقامت سفارة الصين ووزارتا الثقافة والسياحة لجمهورية الصين الشعبية، بالتعاون مع مسرح كركلا والمعهد الوطني اللبناني العالي للموسيقى – الكونسرفاتوار، احتفالا موسيقيا لمناسبة “عيد الربيع الصيني السعيد 2020″، أحيته أوركسترا مقاطعة هيلونغجيانغ السيمفونية على مسرح كركلا في سن الفيل – حرش تابت، في حضور وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال الدكتور محمد داود داود، وزير السياحة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور أواديس كيدانيان، السفير الصيني وانغ كيجيان، العميد الركن زياد الهاشم ممثلا قائد الجيش العماد جوزيف عون، الفنان عبدالحليم كركلا، اعضاء السفارة الصينية وأعضاء من جمعية الصداقة اللبنانية – الصينية، وحشد من الشخصيات السياسية والدبلوماسية والقنصلية والثقافية والاعلامية والاجتماعية.

كيجيان
bبعد النشيدين الوطني والصيني، ألقى كيجيان كلمة رحب فيها بالحضور. وقال: “يطيب لي أن أرحب بكم وأحييكم باسم السفارة الصينية لدى لبنان في الحفلة الموسيقية التي نقيمها مساء اليوم، بمناسبة حلول عيد الربيع الصيني التقليدي- عيد رأس السنة الصينية. أود هنا أن أشكر لوزارتي الثقافة والسياحة للجمهورية اللبنانية اهتمامهما بهذه الحفلة، كما أشكر للمعهد الوطني اللبناني العالي للموسيقى ومسرح كركلا دعمهما الكبير”.

أضاف: “إن عيد الربيع بالنسبة للصينيين مناسبة للم الشمل والفرح والاحتفال وتناول الطعام اللذيذ وشرب الخمر، وكذلك نقطة لتوديع الماضي واستقبال العام الجديد وبدء رحلة جديدة للحياة. ان فعاليات عيد الربيع الصيني السعيد التي تقام في لبنان ليست فقط حلقة مهمة من احتفالات الجالية الصينية في لبنان بمناسبة رأس السنة الصينية، بل هي فرصة جيدة لتقاسم الفرح والسعادة مع الأصدقاء اللبنانيين وعرض الثقافة الصينية لهم”.

وتابع: “لم تكن بداية عام 2020 تنشرح لها الصدور، إذ أن الأحداث التي وقعت في الشرق الأوسط أثارت قلقا لدى الجميع. ولبنان لم يخرج بعد من الوضع الصعب. نطالب بضرورة العمل المشترك من جميع الأطراف للحفاظ على السلام والتزام القانون الدولي والقواعد الدولية ورفع راية التعددية والتمسك بالتعاون القائم على الكسب للجميع ورفض تصرفات الأحادية والبلطجة بشكل حازم. وخروج لبنان من الوضع الحالي يتطلب تضافر جهود الشعب اللبناني بكامله اضافة الى مساعدة مخلصة من المجتمع الدولي”.

ولفت إلى أن “التبادل الثقافي وتعزيز الحوار بين الحضارات، وسيلة مهمة لإزالة الحواجز التي تفصل الدول وطريق لتعزيز التفاهم بين الشعوب. وفي السنوات الأخيرة يزداد التبادل والتعاون بين الصين ولبنان في المجال الإنساني والثقافي بشكل مستمر، وانطلقت عملية تنفيذ مشروع المعهد الوطني اللبناني العالي للموسيقى الجديد الممول من الحكومة الصينية. وفي العام الجديد نحن على استعداد للعمل على زيادة التبادل والتعاون مع الجانب اللبناني في مجالات الثقافة والفنون والتعليم والسياحة، من أجل تعزيز التفاهم بين الشعبين الصيني واللبناني وتوطيد الصداقة القائمة بينهما وتوسيع العلاقات الثنائية بين البلدين”.

وختم: “يصادف عام 2020 عام Gengzi رمزه الفأر حسب التقويم الصيني، وهو بداية للدورة الزمنية مدتها 60 عاما. آمل أن الأداء الرائع لأوركسترا مقاطعة هيلونغجيانغ يجلب لكم الفرحة والبهجة، وآمل أن يحظى لبنان والشرق الأوسط بالسلام والأمل وبداية جيدة في العام الجديد. أتمنى للحضور الكرام أمسية جميلة وأتمنى لكم عيدا سعيدا وكل عام وأنتم بخير”.

داود
cثم ألقى وزير الثقافة في حكومة تصريف الأعمال كلمة افتتح فيها الاحتفال: “يسعدني أن نلتقي هذه العشية، بدعوة كريمة من السفارة الصينية، احتفالا بعيد رأس السنة الجديدة في الصين، وحيثما تتواجد جاليات صينية في أنحاء دول العالم، ولبنان من بينها. نجتمع الليلة لنستمتع بأداء الأوركسترا السمفونية الصينية، وبسحر الموسيقى، اللغة العالمية التي تتناغم عبرها البشرية جمعاء”.

وقال: “سعادة السفير، إننا فخورون بهذا التعاون الثقافي بين لبنان والصين، إيمانا بارتقاء البشر من خلال لغة الفنون على تنوعها، وبينها الموسيقى. وأغتنم هذه المناسبة، للتذكير بإطلاق ورشة بناء المعهد الوطني العالي للموسيقى في ضبيه منذ فترة وجيزة، وبهبة عينية كريمة من دولة الصين. هذه البادرة الطيبة التي نثمنها، تشكل مثالا على مسار التعاون الخلاق بين بلدينا في مجال الموسيقى وفي مجالات ثقافية متنوعة”.

أضاف: “إذ نحتفل هذا المساء بعيد رأس السنة الجديدة عندكم، من خلال الموسيقى، فإننا نتطلع إلى مزيد من التعاون في المجالات الثقافية كافة، وخاصة بإقامة أمسيات موسيقية متبادلة بين فرقكم الموسيقية والأوركسترا الوطنية اللبنانية، في كل من لبنان والصين، في إطار الانفتاح وتبادل التجارب والاطلاع على موسيقى بلدينا والخصوصيات، مما يعمق الثقافة الفنية، في إطار الانفتاح وتبادل التجارب. وأغتنم هذه الفرصة لأتقدم منكم بالتهاني بعيد رأس السنة الجديدة، مثمنا تعاونكم. كما أشكر وزارة الثقافة الصينية، وأحيي عازفي الأوركسترا السمفونية الصينية. زأغتنم المناسبة، لأحيي مؤسس ومدير فرقة كركلا الفنان عبدالحليم كركلا ومساعديه، ونحن في رحاب مسرحه”.

وختم: “سعادة السفير، نتطلع إلى مزيد من التقارب والتعاون الخلاق بين شعبينا”.

ثم بدأ الاحتفال الموسيقي بمقطوعات فنية صينية ولبنانية وعالمية.

g

f

x

‎قد يُعجبك أيضاً

1

دياب تفقّد صباح اليوم الإجراءات اللوجستية والطبية والأمنية في المطار للاطلاع على التحضيرات المتعلقة بعودة اللبنانيين من الخارج

تفقد رئيس مجلس الوزراء الدكتور حسان دياب صباح اليوم الاجراءات اللوجستية والطبية والأمنية في مطار ...

1

كليّة الطب في الجامعة اللبنانية الأمريكية والمركز الطبي للجامعة اللبنانية الأمريكيّة – مستشفى رزق تطلقان العيادة المتنقّلة لمحاربة وباء COVID-19

كما هو معروف، إنّ الخدمات الطبية لا تكون مؤمّنة بشكل متكامل في المناطق النائية في ...

1

معهد البحوث الصناعية يصدر بيان أعمال تقييم المطابقة على المنتجات المستوردة الخاضعة لأحكام مراسيم المواصفات الإلزامية خلال آذار 2020

صدر عن معهد البحوث الصناعية بيان حول “أعمال تقييم المطابقة على المنتجات المستوردة الخاضعة لأحكام ...