إتفاقية شراكة بين التجمع اللبناني العالمي وكلية إدارة الأعمال في جامعة الروح القدس

وقّع كل من تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالمRDCL World  الممثل برئيسه الدكتور فؤاد زمكحل، وكلية إدارة الأعمال في جامعة الروح القدس – الكسليك  الممثلة برئيس الجامعة الأب جورج حبيقة وعميد الكلية البروفسور ايلي عساف، إتفاقية شراكة (مذكرة تفاهم) تهدف إلى تعزيز التعاون لإشراك القطاع الخاص اللبناني العالمي مع طلاب كلية ادارة الاعمال في جامعة الروح القدس – الكسليك لمساعدتهم على الإستعداد لعالم الأعمال وتعزيز روح المبادرة لديهم.

وحضر الإجتماع وتبادل الافكار، كل من: رئيس التجمع اللبناني العالمي الدكتور فؤاد زمكحل، نائب الرئيس منى بوارشي، الأمين العام إيلي عون، أمين المال الشيخ فريد الدحداح، وعضو مجلس الإدارة جورج الغريب. كذلك حضر أعضاء في المجلس الإستشاري هم: الدكتور فادي عسيران، الدكتور جورج حايك وفادي حبيب سماحة.

وشارك من جانب جامعة الروح القدس – الكسليك كل من: رئيس الجامعة الأب جورج حبيقة، عميد كلية ادارة الأعمال البروفسور إيلي عساف وعدد من أعضاء مجلس الإدارة.

كما حضر حشد من الفاعليات الإقتصادية والإجتماعية أبرزهم السادة: رئيس جمعية تجار جبل لبنان الشيخ نسيب الجميل، رئيس جمعية مستوردي السيارات في لبنان سمير حمصي، السفير جان تامر، نائبة رئيس الصليب الاحمر اللبناني روزي بولس، رئيسة ماراتون بيروت مي الخليل، رئيس جمعية شركات الضمان في لبنان – “اكال” ماكس زكار، رئيس غرفة التجارة الدولية وجيه البزري، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب محمد صالح، إضافة إلى عدد من رجال الأعمال ورؤساء مجالس ادارة في شتى القطاعات في لبنان والمنطقة والعالم.

بموجب هذه الاتفاقية، يتعهد كل من الفريقين ومن خلال هيئاتهما ذات الصلة وبغية المساهمة في التحقيق الفعلي لأهدافهما المشتركة، إتخاذ إجراءات التعاون، ولا سيما في مجال المشاركة في الأنشطة المخطط لها ضمن المشاريع التي تسلط الضوء على العلاقة بين الجامعات والشركات: حلقات مؤتمرات بين كلية إدارة الأعمال في جامعة الروح القدس – الكسليك والشركات اللبنانية المنتشرة حول العالم وزيارات وتدريب الطلبة، الخ .

في كلمته، قال الرئيس الدكتور فؤاد زمكحل :”نحن واثقون ونذكّر بصوت عال وقوي، أن الركيزة الأساسية لبلدنا وإقتصادنا هي قوة القطاع الخاص اللبناني العالمي، وقدرته على الصمود أمام أي نوع من الصعوبات، وشجاعته أمام المخاطر المتعددة التي تطارده، ومثابرته بوجه عدم الإستقرار المحيط بنا، وسرعته على عكس المواقف الصعبة، وأخيراً حسّه لإيجاد دائماً الفرص المختبئة وراء الأزمات”.

أضاف د. زمكحل: “في وقت تقوم جميع إقتصادات العالم بورشة إعادة هيكلة، وفي وقت تفقد الموارد الطبيعية من قيمتها وسلطتها النقدية، ينشأ مكان عظيم للموارد البشرية، وللأفكار الإبداعية، ولرجال الأعمال الشجعان، وللشركات الصغرى الدينامية الجديدة التي يتم تأسيسها، إذ يتحوّل الإقتصاد التقليدي الى إقتصاد المعرفة والإبداع. وهناك فرصة كبيرة أمام رجال الأعمال اللبنانيين لحفر مكان لهم في عالم الأعمال حيث تزداد التنافسية والصعوبات. لذا من المهم تشجيع طلابنا الشباب على إبتكار أفكار جديدة، وتطوير نقاط القوة لديهم، والتميّز بإستمرار والمثابرة ضمن أي بيئة، سواء كانت مستقرة أو غير مستقرة.

وسيكون هناك دائماً مجال للذين يخلقون ويحفرون مكاناً لهم. ويجب على الطلاب أن يكونوا مقتنعين بأنه ينبغي ألا يكون عليهم سد الثغرات بحثاً عن مكان شاغر فحسب، إنما عليهم خلق القيمة، وخلق الفرصة الخاصة بهم أيضاً، لطالما كانوا وسيظلون دائماً رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم مبدعين، ومبتكرين ومعترف بهم عالمياً، إذ هم أول من يخوض مغامرة إكتساب أسواق جديدة، وبلدان جديدة، وقارات جديدة، مهما كانت المخاطر والصعوبات”.

وتابع د. زمكحل: “من واجبنا أن ننقل تجربتنا ومعرفتنا للجيل الجديد. فهدفنا هو تدريب وتشجيع الطلاب الشباب لدينا للقيام بمشاريع، وخلق القيمة، وإنشاء مؤسسات صغرى يُمكن أن تتطور بسرعة لتصبح شركات صغيرة ومتوسطة الحجم، كونها المحرك الرئيسي لإقتصادنا، إذ هي من تولد العمل والقيمة والنمو”.

واختتم د. زمكحل كلمته بالقول إنه “سيتبع هذه المبادرة شراكات وإتفاقات أخرى لتشجيع روح المبادرة وريادة الأعمال لإعداد الطلاب الشباب على عالم الأعمال، وخصوصاً لخلق قنوات تواصل منتظم، والتآزر المثمر والبنّاء بين الشركات والجامعات وحتى المدارس، ولا سيما التواصل المتين بين رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم، والطلاّب والرياديين اللبنانيين المنتشرين عبر القارات”.

من جانبه، قال رئيس جامعة الروح القدس – الكسليك، الأب جورج حبيقة “في إطار التوجهات الإستراتيجية الحديثة التي تتبعها كلية إدارة الأعمال في جامعة الروح القدس – الكسليك، قامت هذه الأخيرة بإنشاء شراكة طلابية بينها وبين تجمّع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم RDCL World تحت إسم “عالم تجمّع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم – قسم الطالب في كلية إدارة الأعمال في جامعة الروح القدس – الكسليك”. وتهدف هذه الشراكة إلى تعزيز علاقة الكلية في جامعة الكسليك بالعالم المهني. كما شكلت كلية إدارة الأعمال مؤخراً لجنة رصد لعالم الأعمال تتألف من الصناعيين الرياديين بغية تقوية مناهجها الأكاديمية وتعزيزها، وأطلقت برنامج ماستر تنفيذي في إدارة الأعمال الرقمية – Digital Management – بالتعاون مع ESSCA School of Management في فرنسا، وستطلق في شهر تشرين الأول/ أكتوبر 2018 برنامج DBA  جديداً أيضاً بالتعاون مع ESSCA   وهو برنامج يستهدف المهنيين وعالم الأعمال”.

أما عميد كلية ادارة الأعمال البروفسور إيلي عساف فقال: “لقد تم تأسيس قسم الطالب بناءً على إتفاق بين تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم RDCL World  برئاسة الدكتور فؤاد زمكحل وكلية إدارة الأعمال  (UBS)التابعة لجامعة الروح القدس – الكسليك. وسيخدم هذا القسم في إطار الشراكة المذكورة طلاب كلية إدارة الأعمال في جامعة الروح القدس الكسليك، وخريجي الكلية في الأطر التالية:

  • وسيلة للتواصل والتفاعل بين الطلاب ورجال الأعمال لتوفير تجربة عمل محلية فعلية؛
  • إهتمام أكبر في مجال الأعمال وموضوعات البحث ذات الصلة التي من شأنها أن تضيف قيمة إلى وضع الأعمال الحالي وتطبيقاته؛
  • زيادة المعرفة حول عالم الأعمال من خلال تنظيم المؤتمرات وحضورها على المستويات الوطنية والإقليمية والدولية؛
  • تعزيز الوعي إزاء الجانب الأخلاقي لممارسة الأعمال في ضوء مدونة الأخلاقيات التي يطبقها عالم تجمع رجال وسيدات الأعمال اللبنانيين في العالم RDCL World))”.
x

‎قد يُعجبك أيضاً

ملتقى الاتحادات العربية النوعية المتخصصة – مبادرات في صميم تعزيز الاقتصاد الرقمي

باستضافة من الاتحاد العربي للاقتصاد الرقمي شارك وفد لبناني متخصص من المستشارين في الاتحاد العربي ...

كركي في زيارة لمستشفى الزهراء الجامعي من أجل تعاون طبّي لصالح مستخدمي الصندوق

زار سعادة مدير عام الصندوق الوطني للضمان الاجتماعي الدكتور محمد كركي مستشفى الزهراء – مركز ...

أسواق الطاقة والأرباح تؤثر على أسواق الأسهم في الخليج

تحليل أسواق الأسهم لليوم عن دانيال تقي الدين، الرئيس التنفيذي لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ...