ايمان غصين: من استراتيجيات القضاء على كافة أشكال التمييز ضد المرأة في المجال الاقتصادي

 يتناقض استمرار تدني معدل مشاركة المرأه في النشاط الاقتصادي في المنطقه العربيه مع التقدم المحرز في مؤشرات تعليم المرأه وصحتها، وتتعدد العقبات التي تحول دون تحقيق تقدم حقيقي في مشاركة المرأة في سوق العمل فتشمل تبني سياسات اقتصاديه لا تراعي منظور المساواه بين الجنسين. ولم تنجح في تعزيز دور المرأه بالإضافه الى انخفاض فرص العمل في الحكومه والقطاع العام وهي قطاعات تعول عليها المرأة في العمل مقابل تذبذب لا بل تراجع الاستثمار الاجنبي المباشر، وعدم قدره القطاع الخاص الرسمي على توليد فرص العمل اللازمه.

 وقد سجلت المنطقه العربيه أدنى المستويات في مجال حماية المرأه العامله، وتتراوح هذه الحمايه عادة بين إجازة الامومه المدفوعه وترتيبات العمل المرنه التي تسهل دخول المرأه الى سوق العمل وبقائها فيه، وتمكين المرأه من تحقيق التوازن بين مسؤولياتها الاجتماعيه ومسؤولياتها المرتبطه بالتنشئة، والمعاير الثقافيه التي كانت ولا تزال تحث الرجل على اداء الادوار المنتجه وتحصر المرأه في الدور الإنجابي.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الذهب يستمر في التصحيح مع بعض القوة للدولار مع ترقب المزيد من التصعيد في الشرق الأوسط

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط ...

أداء مختلط لأسواق الأسهم الخليجية وسط أرباح قوية في الربع الثاني

تحليل الأسواق لليوم عن جورج خوري، المدير العالمي لقسم الابحاث والتعليم لدى CFI ١٩ يوليو ...

مذكرة تفاهم بين جمعية الصناعيين ومرفأ بيروت 

تقضي بتوفير معاملة تفضيلية للصناعيين المنتسبين  وقّعت جمعية الصناعيين اللبنانيين ممثلة برئيسها سليم الزعني مع ...