الراحة هي كلمة السر: بي دبليو سي تعلن نتائج الاستطلاع العالمي لآراء المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط

  • مستهلكو الشرق الأوسط يفضلون الراحة وأكثر ميلاً لاستخدام خدمات توصيل الطعام مقارنةً بالمستهلكين الآخرين على مستوى العالم
  • يتوقع أربعة من بين كل خمسة مستهلكين أن يستمر إنفاقهم بنفس المعدلات أو يزيد خلال مدة الاثني عشر شهراً القادمة
  • مستهلكو المنطقة يواصلون الاعتماد على أنظمة الدفع عبر الهواتف المتحركة ويتصدرون قائمة مستخدمي تطبيقات المتاجر 

تشهد الفترة الحالية تزايد اتجاه المستهلكين إلى استخدام التكنولوجيا الرقمية في أكثر من مجرد التسوق، ويتزايد تطلعهم إلى الإشباع الفوري لمتطلباتهم التسويقية. ورغبة منها في رصد المتغيرات في سلوكيات التسوق وعادات الشراء لدى المتسوقين، عكفت بي دبليو سي خلال السنوات الإحدى عشر الماضية على استطلاع آراء آلاف المستهلكين حول العالم سنوياً. وركز  الاستبيان هذا العام على شريحة من 19000 مستهلك من المناطق الحضرية في 29 دولة حول العالم، من بينهم 1002 مشارك من منطقة الشرق الأوسط.

وكشفت بي دبليو سي اليوم عن نتائج استطلاع آراء المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط في إطار فاعليات قمة دائرة قادة التجزئة في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويبحث الاستطلاع عادات الاستهلاك في أبوظبي ودبي والرياض وجدة والقاهرة للتعرف فعلياً على أماكن التسوق التي يرتادها المستهلكون والطريقة التي يستخدمونها في التسوق بالإضافة إلى تحديد أنماطهم الحياتية ومعرفة الأسباب التي دعتهم للعيش في كل مدينة من هذه المدن.

وفي هذا الصدد، علقت نورما تقي، قائد قطاع التجزئة والمستهلكين في بي دبليو سي الشرق الأوسط، قائلة:

” تعد  الراحة كلمة السر لدى المستهلكين في منطقة الشرق الأوسط، فهم على استعداد لإنفاق الكثير مقابل الاستمتاع بالراحة. ويظهر ذلك في الاعتماد على تطبيقات توصيل الطعام، والاستعداد للدفع مقابل التوصيل فائق السرعة علاوة على استخدام أنظمة الدفع عبر الهاتف المتحرك. وللاستفادة من ذلك، يتعين على الشركات مواصلة الاستثمار في خلق تجربة عملاء سلسة وسهلة تضمن للمستهلكين إمكانية إتمام عمليات الشراء بأقل قدر من التفاعل بالآخرين”.

نتائج الاستطلاع الرئيسية

أبوظبي

  • يميل المستهلكون في أبوظبي إلى الحرص في إنفاقهم مقارنة بالمستهلكين في مدن أخرى في منطقة الشرق الأوسط – وهي تقريباً محاولة منهم للحفاظ على نفس معدلات إنفاقهم الشخصي خلال الأشهر الاثني عشر القادمة.
  • يفضل المستهلكون في أبوظبي التسوق داخل المتاجر مقارنة بالمستهلكين في مدن أخرى في منطقة الشرق الأوسط.
  • يستخدم المستهلكون في أبوظبي أنظمة الدفع عبر الهاتف المتحرك باستمرار، مثل أبل باي ومحفظة جوجل، لدفع ثمن المشتريات في المتاجر.

دبي

  • يرغب المستهلكون في دبي في الحصول على خصومات الولاء والمكافآت عن طريق تطبيقات، مثل إنترتينر، أكثر من غيرهم من المستهلكين في بقية أنحاء المنطقة وعلى مستوى العالم.
  • يستخدم مستهلكو دبي خدمات توصيل البقالة عبر الإنترنت أسبوعياً ويعتمدون على تطبيقات توصيل الطعام بمعدلات أكبر من المستهلكين في مدن أخرى في منطقة الشرق الأوسط – في الواقع، لم تزد نسبة المشاركين من دبي الذين لم يسبق لهم استخدام تطبيقات توصيل الطعام عن 7% .
  • يعتبر المستهلكون في دبي أن السلامة والأمن هما السبب الرئيسي للعيش في دبي.

الرياض

  • يتسوق المستهلكون في الرياض عبر الإنترنت باستخدام الهواتف الذكية – بمعدلات أكثر من المستهلكين في مدن أخرى في منطقة الشرق الأوسط –وغالباً ما يقومون بإجراء عمليات الشراء باستخدام تطبيق هاتف جوال ويدفعون مقدماً ويستلمون مشترياتهم في المتجر.
  • غالباً ما يطلب المستهلكون في الرياض مجموعة وجبات من خدمة الاشتراك في توصيل الطعام مرة واحدة على الأقل أسبوعياً، وهم الأكثر ميلاً بين مستهلكي المنطقة إلى الاقتصار على مواقع الإنترنت وحدها في حجز في الفنادق وغيرها من أماكن الإقامة.

جدة

  • غالباً ما يشتري المستهلكون في جدة غالبية احتياجاتهم من مواد البقالة عبر الإنترنت ويتسوقون باستخدام الحاسوب اللوحي “التابلت”.
  • يجري المستهلكون في جدة عمليات الشراء باستخدام تطبيق داخل المتجر بمعدلات أكبر من المستهلكين في مدن أخرى بالمنطقة. ويشترون وجبات جاهزة من السوبر ماركت مرة واحدة على الأقل أسبوعياً – ثلث المستهلكين تقريباً في جدة يقومون بذلك أكثر من مرتين أسبوعياً.

القاهرة

  • تتصاعد معدلات إنفاق المستهلكين في القاهرة بصورة خاصة بسبب زيادة التضخم، حيث يعتزم الثلثان زيادة معدلات إنفاقهم خلال الأشهر الاثني عشر القادمة عن معدلات إنفاقهم خلال العام الماضي.
  • مستهلكو القاهرة هم الأقل ميلاً من بين جميع المشاركين إلى استخدام التسوق عبر الانترنت باستخدام هواتفهم الذكية بسبب مشاكل الاتصال بالشبكة. وبدلاً من ذلك، يفضل المستهلكون استخدام قنوات التسوق الأكثر تقليدية.
  • أشارت أغلبية متسوقي القاهرة إلى أن السبب الرئيسي الذي يدعوهم للعيش في مدينتهم هو شبكة معارفهم الاجتماعية.
x

‎قد يُعجبك أيضاً

الدولار مقابل الين: الأسباب وراء الزخم الجديد عند 157,50!

تحليل اسواق  اليوم عن رانيا جول محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com يواصل زوج USD/JPY ارتفاعه بالقرب من 157.50 خلال التعاملات المبكرة اليوم الاثنين. حيث يوفر الموقف المتشدد من بنك الاحتياطي الفيدرالي ...

سفير ساحل العاج خلال استقباله رئيس مجموعة أماكو علي العبد لله: تطوير العلاقات المشتركة مع لبنان على رأس الأولويات

قال سفير ساحل العاج في لبنان كريستوف كواكو إن تطوير العلاقات مع لبنان هو على ...

السفارة الهندية تحيي “اليوم العالمي العاشر لليوغا” بالتعاون مع وزارة الثقافة في طرابلس

رعى وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى ممثلًا بالناشطة في مجال اليوغا وعضو اللجنة الرياضية ...