واشنطن تتهم “هاكرز” من كوريا الشمالية بنهب البنوك – تعليق من فاير آي

اتهم المركز الوطني الأمريكي للأمن السيبراني قراصنة إلكترونيين من كوريا الشمالية باختراق شبكات الكومبيوتر للبنوك وأجهزة الصراف الآلي حول العالم لسرقة أموال عملائها، وجاء ذلك في تقرير نشر اليوم الأربعاء وأعده المركز التابع لوزارة الأمن الداخلي الأمريكية بالتعاون مع مؤسسات حكومية أخرى مثل وزارة المالية ومكتب التحقيقات الفيدرالي، وزعم التقرير أن “كوريا الشمالية استأنفت منذ فبراير 2020 هجماتها على بنوك عدة دول بغرض إجراء تحويلات مالية دولية احتيالية وسحب نقدي عبر أجهزة الصراف الآلي.

وعلق فريد بلان، كبير المحللين في وحدة “مانديانت” لاستخبارات التهديدات السيبرانية لدى فاير آي، قائلاً: “ تتعقب وحدة “مانديانت” لاستخبارات التهديدات السيبرانية مجموعات متعددة تنفذ عمليات سيبرانية ذات دوافع مالية بالنيابة عن النظام الكوري الشمالي، كجزء من جهود كبرى لزيادة التدفقات المالية للحكومة كالتفاف على عقوبات الأمم المتحدة. يركز تقرير “فاست كاش 2.0” (FastCash 2.0) على الاستهداف الجديد لأجهزة الصراف الآلي، ويتداخل هذا النشاط السيبراني الجديد مع أنشطة الاختراقات المصرفية ونشاط مجموعة “آيه بي تي 38” (APT38) المعروفة، وعلى الرغم من أننا لا نستطيع تأكيد أن تكتيكات “فاست كاش” تُعزى على وجه التحديد إلى مجموعة “آيه بي تي 38” (APT38) أو ذات دوافع منفردة. حيث تطور هذه المجموعة وتخزن العديد من عائلات البرامج الضارة المصممة خصيصاً لاستهداف القطاعات المصرفية وجميع الأجهزة المتعلقة فيها. حيث أبلغنا في هذا التقرير عن العديد من عائلات البرامج الضارة المدرجة ضمنه، بما في ذلك البرامج الضارة التي تم تحديدها تحت مسمى “CROWDEDFLOUNDER“، والتي نتبعها باسم “تشيز تراي” (CHEESETRAY)، وهي تقنية باب خلفي قوي مدرك للوكيل يمكنه العمل في كل من الوضع النشط وغير النشط، والذي لاحظنا استخدامه في العديد من عمليات الاختراق والتي استهدفت القطاعات البنكية من قبل مجموعة “آيه بي تي 38” (APT38). كما أننا نتعقب الأداة الضارة “الكتريك فيش” (ELECTRICFISH) تحت مسمى “فول هاوس” (FULLHOUSE)، وهي بروتوكول تحكم بالنقل (TCP) لتنفيذ الأوامر تدعم مصادقة الوكيل الأساسية ومصادقة بروتوكول (NTLM). وعلى الرغم من ذلك، فقد لاحظنا البرامج الضارة والتي تحمل اسم “هوب لايت” (HOPLIGHT)، ونتتبعها نحن باسم “هانغ مان” (HANGMAN)، والتي تستخدمها مجموعة (TEMP.Hermit). وفي نهاية الأمر، يمكننا القول بأن الأدوات المستخدمة والتي تم الإبلاغ عنها في الهجمات الأخيرة والتي استهدفت البنوك الأمريكية تسلط الضوء بشكل مباشر على كيفية قيام المجموعات والجهات المدعومة من النظام الكوري الشمالي وذات الدوافع المادية بمشاركة الأدوات والبرامج الخبيثة وموارد تطويرها مع المجموعات التجسس العالمية الأخرى المدعومة من أنظمة وحكومات دول”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

السفير السعودي يطٌلع من حبيب على مشاريع مصرف الإسكان

زار رئيس مجلس الإدارة المدير العام لمصرف الإسكان أنطوان حبيب السفير السعودي في لبنان وليد ...

اليقين الاقتصادي.. دول الخليج العربي نموذجًا

بقلم الدكتور : محمود عبد العال فراج / 2024 اتجهت الاستثمارات الإقليمية والعالمية في الفترات ...

الريجي ضبطت منتجات تبغية مهربة

واصلت إدارة حصر التبغ و التنباك “الريجي” جهودها لمكافحة التهريب، إذ ضبطت كميات كبيرة من ...