جامعة الملك محمد بن فهد بين أفضل الجامعات المرموقة في العالم العربي

احتلت جامعة الأمير محمد بن فهد المرتبة الرابعة من بين 157 جامعة في العالم العربي في قائمة تضم أفضل مؤسسات التعليم العالي، وطبقًا لتصنيف الجامعات العالمي الصادرعن مجلة تايمز للتعليم العالي للعام 2021، جاءت خمس جامعات سعودية بين أفضل عشر جامعات عربية للعام 2021، ويعتمد التصنيف على 13 مؤشر لمعايرة الأداء بدقة، بحيث تقيم كلٍ منها الأداء في أربعة جوانب: التدريس، البحث، المعرفة والتحول، والرؤية الدولية.

مهدت جامعة الأمير محمد بن فهد طريقها بنجاح لاحتلال هذا التصنيف استنادًا إلى الجهود المضنية المبذولة من هيئة التدريس وفريق العمل بالجامعة. وبالرغم من اعتبار عام 2020 عامًا مليئًا بالتحديات فلم تتوقف الجامعة من مواصلة جهودها واحتلال تصنيف متقدم بين المؤسسات المرموقة في العالم العربي،

وتهدف جامعة الأمير محمد بن فهد إلى توفيق هدفها  مع رؤية المملكة 2030  لخلق مجتمع نابض بالحياة، فضلًا عن تمكين الجيل التالي ليصبح من دعاة التغيير. تُوفر الجامعة أيضًا منشآت جامعية على طراز فني، مثل الفصول المتقدمة، والأجهزة المعملية  المتطورة للتركيز الشديد على البحث العلمي، وقد وسعت جامعة الأمير محمد بن فهد عملياتها بشأن غرس الأفكار الريادية في الخريجين الشباب وذلك بإنشاء مركز الأمير تركي للإبداع وريادة الأعمال. أنشئت أيضًا جامعة الأمير محمد بن فهد مركزًا للأمن السيبراني، ومركزًا للذكاء الاصطناعي، إلى جانب معمل روبوتات متطور، وترأس منظمة اليونيسكو العالمية دراسات بشأن التحول بين الأجيال، كما تُتعمل الجامعة باستمرار على تحديث عروضها المقدمة بإضافة برامج جديدة : كلية الطب والعلوم الصحية والمستشفى التعليمي.

تهدف المملكة بشكل أساسي إلى تمكين الشباب وإعداد جيل من المهنيين والباحثين يساهم في الفرص غير المحدودة في الاقتصاد السعودي الناشئ، وقد لعب الوباء دورًا مؤثرًا للغاية في تحويل التعليم المادي إلى فصول افتراضية. بالرغم من ذلك، لم يساعد هذا الأمر طلاب جامعة الأمير محمد في مجرد التغلب على التحديات عبر الإنترنت ولكنه أيضًا أجبر العديد من أعضاء هيئة التدريس على تصميم استراتيجيات جديدة عن طريق الحلقات الدراسية الافتراضية عبر الإنترنت.

يُقدم تصنيف مجلة تايمز للتعليم العالي لهذا العام رؤية قيمة بشأن تغيير ميزان القوة في التعليم العالي العالمي، وإبراز هذه الجهود في العالم العربي،

وقال الدكتور عيسى الأنصاري (رئيس جامعة الأمير محمد بن فهد) “نهدف إلى تقديم متعلمين شغوفين بالمعرفة مدى الحياة، وتبذل جامعة الأمير محمد بن فهد كل ما بوسعها لربط أهدافها برؤية المملكة 2030، وقد لمسنا تحقيق نتيجة مذهلة في وقت قصير”. يستمر التحدي في الحفاظ على هذه التصنيفات رفيعة المستوى واستمرار التقدم نحو رؤية عالمية متزايدة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الدولار مقابل الين: الأسباب وراء الزخم الجديد عند 157,50!

تحليل اسواق  اليوم عن رانيا جول محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com يواصل زوج USD/JPY ارتفاعه بالقرب من 157.50 خلال التعاملات المبكرة اليوم الاثنين. حيث يوفر الموقف المتشدد من بنك الاحتياطي الفيدرالي ...

سفير ساحل العاج خلال استقباله رئيس مجموعة أماكو علي العبد لله: تطوير العلاقات المشتركة مع لبنان على رأس الأولويات

قال سفير ساحل العاج في لبنان كريستوف كواكو إن تطوير العلاقات مع لبنان هو على ...

السفارة الهندية تحيي “اليوم العالمي العاشر لليوغا” بالتعاون مع وزارة الثقافة في طرابلس

رعى وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى ممثلًا بالناشطة في مجال اليوغا وعضو اللجنة الرياضية ...