ما هو سر هذا الإستقرار بسعر صرف الدولار الأمريكي!

كتب د. مجمد فحيلي، الباحث في الاقتصاد وخبير المخاطر المصرفية

إستقرار سعر صرف الدولار الأميركي في السوق الموازية “السوداء” يعود إلى عدة عوامل أهمها التناغم بين العرض والطلب على الدولار:

على جهة الطلب على الدولار، إنخفض الطلب على الدولار الأميركي مقارنة بالماضي القريب والبعيد وذلك للأسباب التالية:

‏- إنخفاض حجم الإستيراد في لبنان من ٢٢ إلى ٨ مليار دولار.

– نجاح المستهلك اللبناني في التأقلم مع المتغيرات الإقتصادية للتقليص من حجم فاتورة الإستهلاك وخصوصاً لجهة السلع المستوردة.

– إنطلاقة الإستفادة وبزخم من أحكام تعميم مصرف لبنان الأساسي ١٥٨ الذي يوفر ٤٠٠ دولار نقداً شهرياً لكل مستفيد.

– التحويلات الدولارية من الخارج إلى جيبة المستهلك اللبناني والتي تقارب الـ ٧ مليار دولار سنوياً.

– تَبَدُدْ قدرة المضاربين، نسبياً، في إستثمار عامل الخوف لتحريك السوق السوداء، وبدا ذلك واضحاً بعد نجاح الرئيس ميقاتي بتشكيل حكومته.

على المقلب الآخر،

-العامل الأهم والأساسي في إرتفاع الطلب على الدولار داخلياً هو توجه العديد من التجار إلى الطلب من المستهلك، وفرض تسديد فاتورة الإستهلاك (مازوت وغيره) بالدولار.

– لقد أصبح من الأوفر، في بعض المشتريات، تسديد الفاتورة بالدولار مقارنة بتوفر القدرة على سدادها بالليرة.

إنه الوقت المناسبة والفرصة الذهبية لكي تتحرك السلطة النقدية لضبط الإيقاع في سوق الصرف والسيطرة على حركته بكلفة أقل وهي قادرة اليوم على تحملها.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

خلال مشاركتهما في حوارات مؤتمر الدول الأطراف في اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية بشأن تغير المناخ COP26

برامبلز و”تشب” تمهدان الطريق نحو سلاسل التوريد المتجددة برامبلز تحصل على ختم تيرا كارتا لصاحب ...

فتوح في إفتتاح الملتقى المصرفي العربي للأمن السيبراني في دورته الثانية :

لدمج المخاطر الألكترونية وتطوير أطر الرقابة وتعزيز الوعي والتعاون بين المصارف افتتح الأمين العام لاتحاد ...

وز فريق Plasticycle من طلاب جامعة الروح القدس من بين 16 فريقًا بجائزة مسابقة إقليمية برعاية سويسرا

أفكار غير مألوفة داعية إلى بيئة أنظف وتحفيز للاقتصاد الدائري فاز فريق Plasticycle الذي يضم ...