الجميل يعلن الاتفاق على لائحة توافقية برئاسة الزعني لانتخابات الصناعيين

عقد رئيس جمعية الصناعيين الدكتور فادي الجميل مؤتمرا صحافيا اليوم في مقر الجمعية أعلن خلاله التوافق على تأليف لائحة توافقية يرأسها سليم الزعني لرئاسىة جمعية الصناعيين.

حضر المؤتمر المرشحون الثلاثة جورج نصراوي، سليم الزعني وبرنارد تنوري وجانب من الاعلام.

وخلال المؤتمر القى الجميل كلمة قال فيها: في ظل هذه الظروف الصعبة والدقيقة جدا اكان اقتصاديا أو اجتماعيا لطالما كنا نكرر ولا نزال ان الصناعة هي الامل وهي القادرة على فتح المجال للنهوض الاقتصادي، فهي التي حافظت على فرص العمل رغم كل الظروف الصعبة وأمنت كل المستلزمات والمنتجات التي يحتاجها المستهلك، كما حافظت على تدفق العملة النادرة للبنان.

أضاف: تمر الصناعة اليوم بمرحلة دقيقة جدا ولبنان بمرحلة أدق ونؤكد ان الصناعة هي من العناصر الاساسية التي ستحافظ على لبنان وتنقله الى بر الامان، وبهذه المقاربة ومن هذا المنطلق كلنا كصناعيين نحمل مسؤولية مؤسساتنا ونعي تماما التحديات التي تنتظرنا والمسؤولية الاجتماعية المنوطة بنا بالحفاظ على فرص العمل.

تابع: نقترب اليوم من استحقاق نهاية ولاية مجلس الادارة التي كان لي شرف ترؤسها مع فريق مميز عمل للصناعة لتكون على مستوى التحديات السابقة والطموحات المستقبلية ولتكون قضية وطنية جامعة وأمل للبنانيين. لقد اظهر الصناعيون مرة جديدة انهم ابطال الظل وابطال العلن بتحمل المسؤولية مجددا بكل جرأة  فنحن كفريق نتنافس للخدمة العامة ونتنافس لحمل القضية الصناعية.

انطلاقا من ذلك، يشرفني ان اعلن ان الصناعيين الذين كانوا يرغبون بالتقدم على راس لائحة في انتخابات جمعية الصناعيين وظفوا كفاءتهم ومسؤوليتهم وطاقاتهم ورصيدهم الصناعي لنهضة القطاع الصناعي والمحافظة عليه متعالين عن المصالح الشخصية فتم التوافق على تأليف لائحة توافقية يراسها الزميل سليم الزعني وتم التوافق على المبادئ التالية:

-تعزيز دور الجمعية الفاعل والراعي لقطاع اساسي قام بدور بارزحاليا وهو مدعو للمزيد من أجل النهوض بالاقتصاد والنهوض بلبنان فالجمعية تتعاون مع الجميع الى اقصى الحدود ضمن استقلاليتها.

-الجمعية مكان جامع لجميع اللبنانيين بعيدا عن اي اصطفافات سياسية او مذهبية.

-تعزيز قدرات جميع الصناعيين في اسواقهم الداخلية والعالمية.

وراى الجميل ان المرحلة اليوم تتطلب منا اتخاذ حلول مسؤولة تسمح بالمحافظة على قطاع صناعي موحد نتمكن من خلاله بمجابهة التحديات كافة. اضاف: لقد تمكنا من جعل القطاع الصناعي قضية وطنية رافعة للاقتصاد الوطني  ويهمنا استكمال التعاون مع كل الهيئات والقطاعات الاقتصادية العامة ونحن نشدد على أهمية وجود جمعية الصناعيين كرافعة للقضية الصناعية مستقلة ومتعاونة… انطلاقا من ذلك نشبك ايدينا بايدي بعض للتعاون.

ختم: اشعر بالفخر اننا توصلنا لدمج وتوحيد الطاقات للخدمة العامة. اشكر كل شخص قدم نفسه للخدمة وبذل جهدا في مساعي التوافق واخص بالشكر السادة جورج نصراوي وسليم الزعني وبرنارد تنوري الذين اظهروا مستوى رفيع جدا من المسؤولية الصناعية ومن المسؤولية الوطنية. فنحن لا نحافظ فقط على وحدة جمعية الصناعيين انما ايضا على وحدة الصناعيين الذين هم امل لبنان.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بوشكيان:” لبنان مصمّم على استعادة العافية والاستقرار”

رأى وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال النائب جورج بوشكيان أن أربعة أحداث تجري في ...

علي العبد الله بعد مشاركته في المؤتمر الصيني “بناء نظام التداول التجاري في البلدان النامية”

الصين خيار استراتيجي تاريخي واستثنائي شارك رئيس تجمّع رجال وسيدات الأعمال اللبناني الصيني علي محمود ...

الكشف عن سوق السيارات الكهربائية GWM ORA رسميًا في EVS35 في النرويج

في 11 يونيو – حزيران، تم الكشف عن GWM ORA في الندوة والمعرض الدولي الخامس ...