تحليل الأسواق اليوم: عن فرح مراد خبيرة تحليل الأسواق لدى XTB MENA

أسواق الأسهم

عاود الثيران للظهور في وول ستريت خلال جلسة أمس وأصيحوا أكثر نشاطًا خلال مع تمكن المؤشرات الرئيسية من الولايات المتحدة وأوروبا من الارتداد عن أدنى مستوياتها المحلية. ومع ذلك ، لا يزال الوضع متوترا ولا يمكن استبعاد استمرار التحركات الهبوطية. أنهت المؤشرات الأمريكية تداول يوم أمس بشكل متباين. ارتفع مؤشر S&P 500بنسبة 0.25٪ ، وانخفض مؤشر داو جونز بنسبة 0.26٪ وارتفع ناسداك بنسبة 0.98٪.

أسواق العملات المشفرة

تعرضت العملات المشفرة الرئيسية لضغط بيع مكثف في بداية هذا الأسبوع ، ممددة خسائر الأسبوع الماضي وسط النفور من المخاطرة على نطاق واسع. انخفضت عملة البيتكوين إلى ما دون 30000 دولار ووصلت إلى أدنى مستوى لها منذ يناير 2022 حيث تحرك اهتمام المستثمرون الى الدولار الأمريكي مع ارتفاع عوائد السندات. كما ضغط التباطؤ في الاقتصاد العالمي وسط عمليات الإغلاق في الصين على الأصول الخطرة وخاصة الأسهم التقنية والأصول الرقمية. كما شهدت العملات المشفرة الأخرى انخفاضًا حادًا في تقييماتها. زادت هيمنة البيتكوين على السوق إلى 41.8٪. انخفضت رسملة جميع الأصول الرقمية المتداولة إلى 1.496 تريليون دولار ، في حين تم تسجيل متوسط حجم التداول اليومي عند 106 مليار دولار خلال هذا الأسبوع.

فقد مشروع Terra Lunaما يقرب من 80٪ من قيمته منذ ذروته في 5 أبريل 2022 خلال تداولات يوم أمس. توقفت الانخفاضات عند مستوى القاع المزدوج من النصف الثاني من عام 2021.

توجه المستثمرين الى المشروع مؤخرًا بسبب المكافآت. تفاخر المشروع أيضًا بتزايد TVL (إجمالي القيمة المغلق) مما يعني أن المزيد من الأشخاص كانوا يحجزون رموزهم لكسب المكافآت مقابل المساعدة في التحقق من صحة المعاملات في النظام البيئي. كان سعر المشروع يرتفع بسرعة ، لكن العملة المشفرة شهدت عمليات بيع واسعة النطاق في الأيام الأخيرة وسط فقدان سيولة العملات المستقرة USTوالجدل المحيط بأساسيات المشروع

العملات المستقرة ، وهي رموز تحاكي أسعار صرف العملات ، كانت تحت مجهر الجهات التنظيمية عدة مرات من قبل. تم انتقاد أكبر عملة تيثر مستقرة (USDT) في مايو 2021 عندما تم الكشف عن أن المشروع لديه تغطية نقدية قليلة نسبياً.

النفط

انخفضت أسعار النفط خلال الأسبوع وسط عمليات بيع مكثفة في السوق وتوقعات بأن الاتحاد الأوروبي سوف تخفف توجهاتها للحظر. ومع ذلك ، قدمت منطقة 100 دولار الدعم وسمحت للثيران بإطلاق الانتعاش.

لن يفرض الاتحاد الأوروبي حظرًا على استخدام الناقلات المسجلة في الاتحاد الأوروبي لنقل الخام الروسي في الوقت الحالي. في السابق كان يُنظر إلى هذا الحظر على أنه أحد الأجزاء الرئيسية للحظر المقترح. ترسل الصين المزيد من الإشارات التي تشير إلى تباطؤ اقتصادي قد يحد من واردات الخام. بالطبع ، قد تستمر الصين في شراء الخام الروسي الرخيص ، لكن إذا تم إخفاء المبيعات عن السوق ، فلن يكون لها تأثير كبير على الأسعار.

 فعلى الرغم من الارتفاعات لا يمكن استبعاد أن التباطؤ أو حتى الركود سيؤدي إلى صدمة طلب سلبية تفوق تطورات العرض الإيجابية كتعزيز مصافي التكرير في شاندونغ لكمية النفط المعالج. تتمتع مصافي التكرير في شاندونغ بقدرة احتياطية كبيرة ، مما يشير إلى أن الطلب على الوقود في الصين محدود. وهو أحد المؤشرات الرئيسية لقوة الطلب على النفط في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

الذهب

يستمر تداول الذهب في اتجاه هبوطي خلال الأشهر الثلاثة الماضية. قد تلعب العوائد دورًا رئيسيًا في تحركات الأسعار المستقبلية والتي تقع حاليًا بالقرب من 3٪. يجب أن تعكس عوائد 10 سنوات النظرة المستقبلية لسعر الفائدة الفيدرالي المحايد طويل الأجل. إذا قدم بنك الاحتياطي الفيدرالي توجيهًا واضحًا بمحاولة تحقيق “هبوط سلس” خلال دورة رفع أسعار الفائدة ، فقد تتحرك توقعات معدل الفائدة المحايدة إلى 2.0-2.5٪ من 2.5-3.0٪ الحالية.

قد يستمر الذهب في الانخفاض حيث يقوم المستثمرون بتقليل عدد المراكز الطويلة وسحب الأموال من صناديق الاستثمار المتداولة بحثًا عن السيولة. التقلبات على الذهب تشبه فترة 2011-2013. ومع ذلك ، لا نرى احتمالًا كبيرًا للانخفاضات كالحجم الذي شهدناه في 2013. ولكن لا يمكن استبعادها في حالة حدوث عمليات بيع واسعة النطاق في وول ستريت.

انخفض سعر الألمنيوم بشكل حاد مؤخرًا ، بينما ظل النحاس مستقرًا. من المحتمل أن تكون التحركات مرتبطة  بحقيقة أن النحاس يستخدم لتأمين المعاملات المالية وكأصل استثماري. إذا تراجع الطلب من كلا الجانبين ، فقد ينخفض ​​سعر النحاس بشكل مشابه لسعر الألومنيوم. المصدر: xStation5

الكاكاو

الكاكاو شديد التأثر بالانكماش الاقتصادي المحتمل لذلك نشهد ضغط بيع على السلع مع وصول الأسعار الى مستويات .يذكر أنه خلال عام 2008 و 2011 و 2016 توقفت الانخفاضات حول مستويات الدعم عند 2000 دولار. في الوقت الحالي تشير الأساسيات الى احتمالية استمرار الضغوط البيعية مع تراجع الجنيه الإسترليني مؤخرًا وارتباط سعر الكاكاو ارتباطًا وثيقًا بالجنيه الإسترليني ، نظرًا لسوق لندن ، حيث لا يزال الكاكاو يتداول بالجنيه الإسترليني ، مما يشير أيضًا إلى احتمالية ضعف أسعار الكاكاو على المدى القصير إلى المتوسط. كما تشير الموسمية إلى تراجع محتمل في بداية العطلة الصيفية

x

‎قد يُعجبك أيضاً

منتدى الطاقة المستدامة للجميع SEforALL يختتم أعماله مع تعهدات جديدة لإمكانية الوصول والانتقال إلى الطاقة النظيفة

الإعلان عن العديد من المبادرات والشراكات الجديدة في تجمع عالمي بارز للطاقة المستدامة تم اختتام ...

سند لبنان تطلق ورش تدريب أساتذة المدرسة الرسمية في اتحاد بلديات بنت جبيل

أطلقت جمعية سند لبنان ورش تدريب الاساتذة على التقنيات التعليمية الحديثة، تنفيذا لتوصيات اللقاء التنسيقي ...

ورشة عمل في جامعة البلمند حول ثلاث مشاريع أوروبية تتمحور حول دراسة المياه في لبنان

نظّمت كليّة الهندسة في جامعة البلمند بالتعاون مع مكتب Erasmus+ في لبنان ورشة عمل موسّعة ...