شركة “خزنلي” تسعى إلى زيادة عملائها من التجار بستة أضعاف خلال الاثني عشر شهرًا القادمة

أعلنت “خزنلي”، المنصة الرقمية لخدمات التخزين والتجهيز والتوصيل والتحصيل، التي تتخذ من القاهرة مقرًا لها، عن انضمام العديد من الشركات التجارية، وذلك خلال فعالية حصرية نظمتها في قصر السلطان حسين كامل في مصر الجديدة.

أصبحت “خزنلي” الشريك المفضل لعدد متزايد من التجار، بما في ذلك بعض الشركات الأكثر رواجًا في مصر في مختلف القطاعات، من الملابس إلى الإلكترونيات والإكسسوارات المنزلية والسلع الاستهلاكية سريعة الحركة. ويشمل العملاء القائمون للشركة “مزارع” (Mozare3) و“إكس بي آر إس” (XPRS) التابعة لشركة “ترايدلاين” (Tradeline) والتي تعتبر أكبر موزع لمنتجات “أبل” (Apple)  في مصر، وقد انضمت إليهما شركات جديدة من بينها “مجموعة بركة”  (Baraka Group)التي توزع ماركات “نيو بالنس” (New Balance) و إنجلوت لمستلزمات التجميل (Inglot Cosmetics)  و”أثليتس” (Athlete’s) و”ميلو” (Mellow) و”بركة أبوتيكس” (Baraka Optics) و”ناتورالايزر” (Naturalizer)، و“شركة السهم لتوزيع الأغذية” (Arrow Food Trading) ، التي توزع ” نيسبريسو” (Nespresso)، وشركة “كاونت أون مي پيتس”   (Count on Me Pets) لدانا حمدان،  وعلامة “ماغما للملابس الرياضية”)  (Magma Sportswear، بالإضافة إلى العلامات التجارية المحلية المتخصصة في التجارة الإلكترونية “بريذ” (Breath) و”وارپد دجينز” (Warped Jeans).

وقد بلغ إجمالي قيمة البضائع لدى”خزنلي” معاملتها منذ تأسيسها عام 2021 رقمًا يصل الى 8 أرقام، إذ تدعم منصتها الرقمية بالكامل العملاء في أكثر من 28 ألف نشاط يعتمد على الخدمة الذاتية. وبفضل باقاتها البسيطة والشفافة القائمة على الاشتراك الشهري، تعد منصة “خزنلي” حلًا شاملًا لكامل عمليات تلبية الطلبات، من التخزين إلى خدمات التجهيز والنقل والتوصيل والتحصيل. كما أن منصة “خزنلي” لتلبية الطلبات وتقنياتها مصممةلزيادة معدل النجاح وتقليل مشاكل إرجاع البضائع لرواد التجارة الإلكترونية.

تعليقاً على هذا الإنجاز، قال محمد يونس، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “خزنلي”:

“يسعدنا حضور العديد من شركائنا القائمين اليوم ونرحب بكل عملائنا الجدد. كما يسعدنا تزايد تبني العملاء لمنصة “خزنلي” في كافة أنحاء البلاد، وهذا إن دل على شيء فإنما يدل على تقدم منصتنا التقنية، وخبرة فريقنا المتمرس، وتوسع شبكة شركائنا الرائدين في السوق، بينما نستمر في ريادة رقمنة الخدمات اللوجستية وخدمات تلبية الطلبات.

نحن ملتزمون في “خزنلي” بتحسين أعمال التجار ومساعدتهم على النمو والتوسع، مع تقديم تجربة استثنائية ومتعددة القنوات لتلبية الطلبات، بينما نعمل على رسم مشهد التجارة الإلكترونية المستقبلي في مصر. ونتطلع إلى الاستمرار في تنمية شبكة عملاءنا في كافة أنحاء مصر، والتي نسعى إلى زيادتها ستة أضعاف خلال السنة القادمة”.

وقد جمعت الفعالية بين العملاء الحاليين والجدد للاستماع إلى كلمة محمد يونس، الشريك المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة “خزنلي”، حول مستقبل التجارة الإلكترونية في مصر والشرق الأوسط، وحضور حلقة نقاش مع العملاء الآخرين حول تحديات البيع بالتجزئة وسلسلة التوريد عبر مختلف القطاعات. كما أدلى العملاء في الفعالية بشهاداتهم حول شراكتهم الناجحة مع هذه الشركة الناشئة للخدمات اللوجستية الرقمية فى تلبية الطلبات متعددة القنوات.

حيث صرحت “شركة السهم لتوزيع الأغذية” (Arrow Food Trading) أن الوقت المستغرق لتوصيل “نيسبريسو”(Nespresso)  للعملاء قد انخفض بشكل ملحوظ إلى أقل من ساعتين منذ اعتماد تقنية خزنلي”.

وتعليقاً على ذلك، قال توفيق فياض، العضو المنتدب “لشركة السهم لتوزيع الأغذية” (Arrow Food Trading):

“نحن سعداء بتعاوننا مع شركة “خزنلي”، والذي كان تعاونًا مثمرًا للغاية لكلا الطرفين. فالخلفية التقنية لشركة “خزنلي” ونظامها البرمجي المتطور عاملان دافعان وراء مشروع من شأنه تعزيز سلسلة الموزعين والخدمات اللوجستية الحصرية “لشركة السهم لتوزيع الأغذية” (Arrow Food Trading) و”نيسبريسو”(Nespresso).

“وقد أثمر هذا التعاون عن مشروع “موبيل دارك ستور”  (Mobile dark store) يهدف إلى رفع مستويات رضا العملاء وراحتهم. إذ تمثلت الفكرة في زيادة كفاءة خدمة التوصيل وخفض مدتها من يومين إلى ساعتين. المشروع حاليًا في المرحلة التجريبية من أجل التخلص من الأخطاء المحتملة ومواطن الخلل التشغيلية التي قد تؤثر على العملية. لكننا متفائلون عمومًا بأن هذه ليست سوى نقطة انطلاق نحو نهج أكثر قوة وأكثر تركيزًا على المستهلكين”.

 أكد أحمد رجب، المدير التنفيذى “لمجموعة بركة” (Baraka Group) بأن تقنية شركة “خزنلي” تغذي التحول الرقمي عبر كافة علاماتها التجارية، من العلامات التجارية العالمية للأزياء والملابس مثل “نيو بالنس” (New Balance) و “أثليتس” (Athlete’s) إلى العلامات التجارية المحلية مثل “ميلو” (Mellow)، مما يسمح باختراق سلس للقيادة في عالم التجارة الإلكترونية.

وبدورها صرحت دانا حمدان أنه بفضل برنامج نمو التجار لشركة “خزنلي”، تمكنت شركة “كاونت أون مي پيتس” (Count on Me Pets)من زيادة حجم مبيعاتها بستة أضعاف في أقل من شهر واحد.

وكانت شركة “خزنلي” قد أعلنت مؤخرًا عن نجاحها في جذب تمويل بقيمة 2.5 مليون دولار ضمن جولة تمويل تأسيسية قادها كل من صندوق “أرزان فينتشر كابيتال” (Arzan Venture Capital) وصندوق “شروق بارتنرز” (Shorooq Partners). وسيؤول هذا التمويل إلى تطوير منتجات وخدمات “خزنلي” وزيادة مرافقها الحالية أربعة أضعاف. كما سيتم دعم التوسع الجغرافي مع مضي “خزنلي” في مسار نموها السريع خلال عام 2022.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

برنامج استشاري جديد للأعمال لدعم ابتكار المؤسسات الصغيرة والمتوسطة وقدرتها التنافسية في لبنان

• يحتفل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية والاتحاد الأوروبي بإنجازات دعم المؤسسات الصغيرة والمتوسطة في ...

تصدير الامتياز اللبناني إلى السعودية والعالم

في نبأ من الرياض أن وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال النائب جورج بوشكيان اطّلع ...

البدء بتنفيذ اتفاقية التعاون بين الحكومة اللبنانية و مجموعة طلال أبوغزاله

بناء على طلب معالي الوزيرة نجلا الرياشي ممثلة الحكومة اللبنانية في اتفاقية التعاون مع مجموعة ...