أحمد بن محمد يشهد افتتاح فعاليات “قمة التجزئة 2023” في دبي

القمة تؤكد دور دبي الحيوي في رسم ملامح قطاع التجزئة بما تمتلكه من بنية تحتية رقمية متطورة

العلامات التجارية وتجار وخبراء التجزئة يجتمعون في دبي لاستكشاف تطور الصناعة والأسواق

عبدالعزيز الغرير: “دبي شهدت ارتفاعًا في ناتجها المحلي الإجمالي بقيمة 307.5 مليار درهم خلال الأشهر التسعة الأولى من 2022 وقطاع الجملة والتجزئة نسبته 24.1% منها”

شهد سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس مجلس دبي للإعلام، جانباً من فعاليات النسخة الثالثة”قمة التجزئة” 2023، التي انطلقت فعالياتها اليوم (الثلاثاء)، في فندق ومنتجع أتلانتس النخلة، ورويال أتلانتس- دبي، بالشراكة مع غرف دبي وبمشاركة عدد من أهم العلامات التجارية العالمية الرائدة، وأكثر من 900 مشارك من حول العالم، لمناقشة اتجاهات ومستقبل وفرص نمو قطاع التجزئة العالمي.

واطلع سموه، بحضور معالي عبدالعزيز عبدالله الغرير، رئيس مجلس إدارة غرف دبي، ومحمد علي راشد لوتاه، مدير عام غرف دبي، وجاري ثاتشر، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لقمة التجزئة، على معرض العلامات التجارية العالمية الشابة والناشئة المقام على هامش القمة ويُعّد حدثاً استثنائياً لاستعراض العلامات العالمية التي تتطلع لاستكشاف فرص الأعمال في دبي، ومنطقة الشرق الأوسط.

وتعزيزاً لقيمة الحدث في إتاحة فرص الحوار ومناقشة الأبعاد الاستراتيجية لقطاع التجزئة، اجتمع سموه مع نخبة من كبار تجار التجزئة العالميين بحضور جو مالون، المؤسسة والمديرة الإبداعية لشركة جو لوفز البريطانية، ومايكل كليغر، الرئيس التنفيذي لشركة Mytheresa الألمانية، وكريس ديفيس، كبير مسؤولي التسويق بشركة نيو بالانس الأمريكية، وسيمون دمينيشي، الرئيس التنفيذي لشركة كيكو ميلانو الإيطالية، ورودني لام، الرئيس التنفيذي لشركة ديلي بيبر الهولندية، وتومي هيلفيغر، كبير المصممين لدى علامة  Tommy Hilfiger، وغيرهم من كبار مسؤولي العلامات التجارية الهامة.

قطاع حيوي

وأكد معالي عبدالعزيز عبدالله الغرير أهمية قمة التجزئة في تناول القضايا المتعلقة بالقطاع والاستماع لآراء قادة وكبار تجار التجزئة والمحللين الاقتصاديين لتحديد الفرص والتحديات وسبل الارتقاء بهذا القطاع الحيوي ودوره في تعزيز الاقتصادات المحلية والعالمية وكذلك الرقمية منها بما يخدم أهداف التنمية المستدامة بشكل عام.

وقال معاليه: “يشهد العالم اليوم تسارعاً غير مسبوق في عالم التجارة الالكترونية مدفوعاً بالتطور التقني الكبير والتغير الفارق في سلوكيات الاستهلاك لدى الأفراد، ولابد للعاملين في قطاع التجزئة من المتابعة الدقيقة لهذه المتغيرات لفهمها والبناء عليها وتحسين مخرجاتها سواء على الأعمال ذاتها أم على المستهلك النهائي”.

وأضاف معاليه: “شهدت دبي ارتفاعًا سنويًا في ناتجها المحلي الإجمالي بنسبة 4.6 في المئة خلال الأشهر التسعة الأولى من عام 2022 وبقيمة تصل إلى 307.5 مليار درهم، ساهم قطاع الجملة والتجزئة بـ 24.1 في المئة منها. كما نجحت دبي باستقطاب أكثر من 14 مليون ونصف سائح العام الماضي ما ساهم في دعم نمو قطاع التجزئة. ومع التوقعات الإيجابية لأداء اقتصادي قوي للإمارة هذا العام، فإننا نتوقع زيادة في الإنفاق والاستثمار خاصة في مجالات الترفيه، والسياحة والقطاع العقاري وبالتالي زيادة في معدلات نمو قطاع التجزئة. ونحن على ثقة في أن قطاع التجزئة وتحديدا التجارة الالكترونية، سيكون له النصيب الأكبر في تسريع الأداء والتنويع الاقتصادي لتحقيق مستهدفات الأجندة الاقتصادية لدبي.”

ومن جهته قال جاري ثاتشر، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لقمة التجزئة: “كان الإطلاق الناجح لقمة تجارة التجزئة مقدمة لما تضمنه يومها الأول من فعاليات وتحليلات وأفكار طرحها المتحدثون والمشاركون، ونتطلع لمزيد من التفاعل البناء والنقاشات المثمرة في ضوء المستويات القياسية للمشاركة”.

30 فعاليات مختلقة

توفر النسخة الثالثة من القمة منصةً مثاليةً للحوار والنقاش حول اتجاهات ومستقبل وفرص وآفاق نمو قطاع التجزئة العالمي، ودور دبي الحيوي في رسم المشهد العام لهذا القطاع الحيوي من خلال التقدم التكنولوجي وتوفير بنية تحتية رقمية فريدة ومواكبة لأهم التطورات في العالم، بالإضافة إلى الفرصة الاستثنائية التي تقدمها القمة للحضور للاستماع إلى آراء كبار تجار التجزئة العالميين وأكثر من 75 متحدثاً وخبيراً عالمياً يشاركون أفكارهم ورؤاهم خلال أكثر من 30 جلسة حوارية ونقاشية.

ويركز جدول القمة على ثلاثة محاور مهمة هي الاستدامة وإشراك العملاء و جديد التقنيات الحديثة، تم التطرق لها من خلال مزيج من المحادثات بأسلوب  TED Talks والحوارات الرئيسية وحلقات النقاش حيث تم تناول موضوعات مختلفة منها كيفية بناء نماذج تشغيل تركز على العملاء، وكيفية تجسيد تطلعات المستهلك، وأثر التطورات التكنولوجية على سلوكه وغيرها، بهدف تبادل الآراء ومناقشة الفرص والتحديات ومستقبل قطاع التجزئة العالمية في دبي.

وشهدت القمة هذا العام مشاركة واسعة من كبريات العلامات التجارية والمتخصصين في تجارة التجزئة، من بينهم أمازون، وتومي هيلفيغر، ومجموعة شلهوب، و6 ستريت، وAWWG، وفريد سيغال، ومغربي، ومجموعة أباريل، ومجموعة سلطان سنتر، ومجموعة السليمان، وبابا جونز، وماجد الفطيم، وأول سينتس All Saints، أدين Adyen، فوغ بيزنس، ماي واردروب إتش كيو، وكوبنهاغن كارتل، وجو لوفز، ذي لايتست، وهارفي نيكولز، وديفيد غاندي ويلوير.

وأتاحت القمة أيضاً فرصاً للاستماع الى قيادات نسائية ملهمة في عالم العلامات التجارية والتجارة بالتجزئة من بينهن هلا القاسم، المؤسسة والمديرة التنفيذية لشركة كارينا وير، وخديجة أوبالا، الرئيس التنفيذي لمجموعة مركز سلطان، وجو مالون المؤسسة والمديرة الإبداعية لشركة جو لوفز.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الودائع بين القدسية والإمكانيات

افتتاحية التقرير الشهري لجمعية مصارف لبنان بقلم الأمين العام الدكتور فادي خلف قال أينشتاين: “الجنون ...

ماستركارد تتعاون مع urpay لتوفير خدمات دفع آمنة ومريحة عبر الحدود

سيعمل الطرفان معًا من أجل تمكين المستهلكين من الحصول على خدمات تحويل ومدفوعات عابرة للحدود ...

هل سيواصل سعر الذهب ارتداده من 2315$ مع تحسن التوقعات الاقتصادية؟

تحليل سوق لليوم عن رانيا جول، محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com ٢٤ يونيو ٢٠٢٤ ...