تباين أسواق الأسهم الخليجية بعد إعادة فتحها

تحليل الأسواق اليوم عن جورج بافل، مدير عام Capex.com منطقة الشرق الاوسط.

تحركت أسواق الأسهم الخليجية في اتجاهات مختلفة بعد عطلة العيد. استمر المتداولون في مراقبة الظروف الاقتصادية العالمية وإمكانات تغير السياسات النقدية بالإضافة إلى الضبابية في أسواق الطاقة.

كانت أسعار النفط متقلبة وحافظت على اتجاه غير مؤكد وتداولت في نطاق أصغر. يمكن أن تظل أسعار النفط على أداء محدود مع أخذ المتداولين في الاعتبار وتيرة النمو الاقتصادي في الصين واحتمال زيادة أسعار الفائدة في الولايات المتحدة وأوروبا.

استأنف سوق الأسهم في دبي التداول بأداء قوي حيث عاد المتداولون بنظرة إيجابية. مدد المؤشر الرئيسي أرباحه بعد فترة قصيرة من الركود مدعوما بصعود قطاعات متعددة بفضل الاقتصاد المحلي القوي.

ظل سوق الأسهم في أبو ظبي تحت الضغط بعد انتعاش طفيف الشهر الماضي. يمكن أن تستمر الضبابية في أسواق النفط في التأثير على الأسهم المحلية إلى حد معين، مما قد يغدي احتمالية تصحيحات سعرية جديدة. ومع ذلك، قد يساعد الاقتصاد المحلي القوي في التخفيف من التطورات السلبية.

قد يتعرض سوق الأسهم القطرية لضغوط بعد انتعاش طفيف. يمكن أن تستمر أسعار الغاز الطبيعي، التي لا تزال قريبة من أدنى مستوياتها في عدة أشهر، في التأثير على السوق.

سجل سوق الأسهم السعودية بعض التقلبات ويمكن أن يتأثر بالشكوك حول اتجاه أسعار الطاقة. مع ذلك، يمكن أن يظل المؤشر الرئيسي في اتجاه صعودي بفضل الأسس المحلية القوية والاقتصاد المرن.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مشاركة فاعلة لجمعية الصناعيين في معرض “هوريكا”

شاركت جمعية الصناعيين اللبنانيين برئاسة سليم الزعني، بشكل فاعل في الملتقى السنوي لصناعتي الضيافة والخدمات ...

أسواق الأسهم الخليجية تتراجع أمام التوترات الجيوسياسية وتراجع أسعار النفط

تحليل السوق التالي عن ايهم سلاح، خبير مالي ١٩ ابريل ٢٠٢٤ أغلقت أسهم دول مجلس ...

العملات المشفرة تدخل يوم التنصيف بأداء باهت مع المعنويات الضعيفة

تحليل لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط في ...