المخاوف تدفع المستثمرين نحو العملات الآمنة

تحليل الأسواق اليوم عن جورج بافل، مدير عام Capex.com منطقة الشرق الاوسط.

بعد ثلاثة أيام متتالية من الخسائر، يشهد الدولار الأمريكي ارتفاعا في قيمته بسبب توجه المستثمرين إلى الأصول الآمنة وسط تصاعد التوترات الجيوسياسية في منطقة الشرق الأوسط. بالإضافة إلى ذلك، تأثر الدولار بالبيانات الصادرة في تقرير الوظائف التي كانت أحسن من المتوقع يوم الجمعة الماضي، والتي تشير إلى سوق عمل قوي ومرن على الرغم من ارتفاع معدلات الفائدة. ومع ذلك، من المهم ملاحظة أن نمو الأجور ظل معتدلا خلال الشهر المذكور، مما أدى إلى تخفيف المخاوف بشأن التضخم.

من ناحية أخرى، يواجه اليورو خسائر بسبب انخفاض الرغبة على المخاطر، مما يعود بالنفع على العملات الآمنة مثل الدولار الأمريكي والين الياباني. في نفس الوقت، يستمر أداء الاقتصاد الألماني في التراجع نظرا لانكماش الإنتاج الصناعي بشكل أسرع مما كان متوقعا. كما يساهم تدهور النشاط الاقتصادي في منطقة اليورو وخطر الركود الوشيك في خلق مزاج متشائم.

يشهد الين الياباني بعض المكاسب مقابل العملات الأخرى غير الدولار الأمريكي اليوم بسبب سيادة المخاطر. وساعدت قوة الين على عدم تراجعه مقابل الدولار، ويظل تحت مستوى 150 بينما لا يزال احتمال تدخل بنك اليابان مطروحا على الطاولة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مستقبل مؤشر الدولار: هل سيتغلب على الانهيار الأخير؟

تحليل سوق لليوم عن رانيا جول، محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com ١٢ يوليو ٢٠٢٤ ...

الهند تعزز تواصلها التجاري، حيث تضم 9 موانئ من بين أفضل 100 ميناء حاويات عالميًا

تمتلك الهند 9 موانئ رئيسية من إجمالي 11 ميناء في جنوب آسيا في قائمة أفضل ...

الذهب يتراجع قليلاً مرتدا من مستوياته المرتفعة وسط تكهنات بخفض معدلات الفائدة

تحليل الأسواق لليوم عن مازن سلهب، كبير استراتيجي الأسواق لشركة بي دي سويس لمنطقة الشرق ...