الذهب أعلى 2000$ من جديد وسط بيئة اقتصادية مرتفعة المخاطر

تحليل سوق اليوم رانيا جول محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com

١٤ ديسمبر ٢٠٢٣

تعتمد حركة سعر الذهب(XAU/USD) اليوم الخميس على الانتعاش القوي الذي شهده أمس ليتداول حالياً عند 2037 دولار للأونصة. بالقرب من مستويات المتوسط ​​المتحرك البسيط لمدة 50 يومًا (SMA)، عند 1983 دولار بعد أن اخترق المقاومة الرئيسية عند 1996.70 دولار واستقر أعلاها.

ومن وجهة نظري يُعتبر توقف السعر بالقرب من منطقة العرض 2040 دولار وسط بيئة المخاطرة السائدة في الأسواق عامل رئيسي للضغط على الاتجاه الصاعد الحالي. لكن التصريحات الحذرة من بنك الاحتياطي الفيدرالي إلى جانب المخاطر الجيوسياسية والمخاوف بشأن التباطؤ الاقتصادي في الصين، يدعم احتمالات حدوث مزيد من الارتفاع في المدى القريب.

خاصة بعد أن أشار بعض مسؤولي الفيدرالي يوم أمس الأربعاء إلى أن سلسلة رفع أسعار الفائدة قد انتهت في إشارة واضحة إلى احتمال بدء تخفيض في أسعار الفائدة بمقدار 25 نقطة أساس في عام 2024. انطلاقاً من اعتقادهم بأن التضخم يتجه نحو هدف البنك المركزي البالغ 2٪ دون حدوث الركود.

مما تسبب في انخفاض حاد في عوائد سندات الخزانة الأمريكية وأدى إلى عمليات بيع مكثفة على الدولار الأمريكي، والتي لازالت تؤثر في الأسواق مع بدء تعاملات اليوم الخميس، وأعتقد أنها ستستمر في دعم سعر الذهب الذي لا يدر عائد.

خاصة وأن الأسواق تترقب اليوم صدور آخر تحديثات السياسة النقدية من قبل البنك الوطني السويسري (SNB) وبنك إنجلترا (BoE) والبنك المركزي الأوروبي (ECB) والتي قد تؤدي إلى حدوث بعض التقلبات في الأسواق مما يوفر بعض الزخم قبل صدور بيانات مبيعات التجزئة الأمريكية والتي ترجح التوقعات أن تأتي سلبية مما سيقدم بعض الدعم الإضافي لأسعار الذهب.

لكن أعتقد أن تصريحات جيروم باول، التي أظهرت بأن البنك المركزي الأمريكي ملتزم تمامًا بتحقيق هدف التضخم عند 2%. وتركه للاحتمالات مفتوحة لمزيد من الزيادات في المستقبل، وتلميحاته بأن أسعار الفائدة الآن عند الذروة أو بالقرب منها، تدعم ارتفاع الذهب الذي لا يدر عائدًا في المدى القريب. مع أنه لم يحدد متى سيكون من المناسب البدء في سياسة التيسير النقدي،

لذا أعتقد أن سعر الذهب سيواصل ارتفاعه على الأرجح خلال اليوم، بدعم من قرار وتصريحات الفيدرالي الذي تسبب في انخفاض عائدات سندات الخزانة الأمريكية بأكثر من 15 نقطة أساس، مع استقرار السندات القياسية لأجل 10 سنوات عند 4.02%. مما أدى لانخفاض مؤشر الدولار (DXY) بنسبة 0.84٪، ليتداول عند 102.60 نقطة حالياً. وهذا يعني أن الأسواق تُسعر البيانات والقرارات بشكل متوازن بعض الشيء.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تُجسد المنطقة الثقافية في السعديات أبوظبي أحد أكبر تجمعات المؤسسات الثقافية عند استكمالها عام 2025 التزام الإمارة بدعم القطاع الثقافي

تستكمل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في عام 2025 الأعمال التطويرية في المنطقة الثقافية في ...

انعقاد الاجتماع الواحد والخمسين لمجلس المساهمين في القاهرة بحضور ممثلي 21 دولة و 4 منظمات عربية

راشد الهارون مديرا عاما لـ “ضمان الاستثمار” خلفا لعبد الله الصبيح · ارتفاع عمليات تأمين ...

Bybit تحتفل بتخطي عتبة 30 مليون مستخدم وتحقيق نمو هائل يرسخ ريادتها في قطاع الويب 3,0

احتفلت منصة Bybit، إحدى أكبر ثلاث منصات لتداول العملات الرقمية في العالم من حيث الحجم، ...