مركز دروزة لإدارة الابتكار وريادة الأعمال في الجامعة الاميركية في بيروت احتفل بعشر سنوات على إطلاق مسابقة تسريع الشركات الناشئة

عشرون ألف دولار لشركتي “واليتي” و “كيزانا” الفائزتين بالمرتبة الأولى في مسابقة هذا العام

نظّم مركز سميح دَرْوَزَة لإدارة الابتكار وريادة الأعمال في كلية سليمان العليان لإدارة الأعمال في الجامعة الاميركية في بيروت مسابقته السنوية لتسريع الشركات الناشئة، واحتفل بتوزيع جوائزها.

وللسنة العاشرة على التوالي، استمرّ مركز دروزة بتدريب وتوجيه ودعم رواد الأعمال من الطلاب الطموحين في رحلتهم الريادية، جاعلاً من شعار مركز دروزة” نحن نبني القدرة على ريادة الأعمال” حقيقة واقعة. وقد ترشّح أربعون متبارياً تقريباً لمسابقة هذا العام، ومن خلال عملية تنافسية للغاية، وصل سبعة منهم فقط إلى المرحلة النهائية. وبعد شهرين من العمل الجاد والتحضير، قام المتأهلون للتصفيات النهائية بتحضير عرض أفكارهم المبتكرة لشركات ناشئة أمام جمهور من حوالي مئة وعشرين شخصاً من خلفيات مهنية وأكاديمية متنوعة بالإضافة إلى فاعلين.المجال البيئي في

وقد تكلّم في حفل اعلان الفائزين في مسابقة تسريع الشركات الناشئة كلّ من ماريان دروزة عميد كلية سليمان العليان لإدارة الأعمال، يوسف صيداني والدكتور ممثلة عائلة دروزة،. كلية سليمان العليان والأستاذ في مدير مركز دروزة والدكتور بيجان آزاد،

ماريان دروزة التي علّمت سابقاً في الجامعة الاميركية في بيروت وفي الجامعة الأردنية، روت قصة جذورها اللبنانية وإيمان أفراد عائلتها بالتعليم وولائهم للجامعة الاميركية في بيروت. وقالت، “لطالما أحببت الجامعة الأميركية في بيروت. ولكنني لسوء الحظ، لم أتمكن سُعدت للغاية بالانضمام إليها إلا أنني لبنان، من الانضمام إليها كطالبة بسبب الحرب في إدارة الأعمال من جامعة ولاية كاليفورنيا في على الماجستير في كمعلمة بعد حصولي.”ساكرامنتو بالولايات المتحدة

وأضافت ماريان دروزة، “أنا معجبة جداً بعروض هذا العام. لقد حضرت احتفال الفائزين بمسابقة تسريع الشركات الناشئة من قبل، وأشعر بوجود تنامي واضح في جودة العروض التقديمية للشركات الناشئة.” كما أعربت عن اعتزازها بمبادرات المركز الناجحة قائلة، “يشرفني أن أمثل عائلة دروزة وأن أتعرف على أنشطة المركز الفاعلة. لقد استمتعت حقاً بكل لحظة اليوم وأتمنّى أفضل التوفيق لرواد الأعمال المستقبليين.”

العميد يوسف صيداني تحدّث عن الأولويات الإستراتيجية لكلية العليان، وعن توفير بيئة آمنة نفسياً للطلاب. وقال، “إن الثقافة التي يمكن أن يشعر فيها الناس بالأمان أثناء التحدث والمجازفة هي ثقافة تخلص إلى أن تصبح ثقافة ابتكار وريادة الأعمال، وهذا هو الرابط بين الضرورة الإستراتيجية للكلية واحتفالنا اليوم.”

كما سلط العميد صيداني الضوء على دور الكلية في توفير مساحة للطلاب تعزز التعلم خارج قاعة الدراسة من خلال الأنشطة اللامنهجية، من أجل تعزيز فرص التوظّف والمهارات القيادية ومهارات ريادة الأعمال.

مدير المركز، الدكتور بيجان آزاد، عرض بعض مقاطع الفيديو حول الأنشطة المُقامة حالياً، وحول أركان المركز، والتدريب العملي على بناء المشاريع، وشهادات حول برنامج توسيع النطاق. ثم قال، “بينما نحتفل بالعمل الجاد الذي تقوم به أطقم الشركات الناشئة، من المهم التأكيد على أننا لسنا في مجال بناء الشركات الناشئة، لأننا كمركز جامعي للممتازية، نعمل على تطوير مهارات رواد الأعمال وهم يقومون بعد ذلك ببناء شركات عظيمة وتنمية اقتصادنا.”

وخلال الاحتفال، تكلم فائزان في مسابقة تسريع الشركات الناشئة عن انجازاتهما الملهمة بعد الفوز بالجائزة. محمد عباس، المؤسِّس المشارك لشركة” يوباينت” الفائز في مسابقة العام 2022لم نقم فقط بمضاعفة إيراداتنا خلال هذا ، “قائلاً تكلم عن نمو الشركة منذ العام الماضي وادي جامعة درايبر في برنامج تدريب الأبطال في بالمشاركة في ولكننا وُفّقنا أيضاً العام،

الجميل لمركز دروزة كما أعرب عباس عن نيته ردّ.” السيليكون بالولايات المتحدة الأميركيةريادة يبدأون حاليًا رحلتهم في وتقديم الدعم والتدريب للطلاب الذين.الأعمال

غسان أبي فاضل، المؤسِّس المشارك لشركة” مودفت” الفائزة في مسابقة تسريع الشركات الناشئة للعام 2015الضوء على مسلطاً سنوات منذ تأسيس الشركة، تكلم عن رحلة الثماني ولكن الأهم بالنسبة لرواد الأعمال هو العمل، صعود وهبوط في هناك دائماًأنه سيكون برنامج المركز لتوسيع نطاق في تشارك حالياً” مودفت” وذكر أن. يفعلونه بما الاستمتاع دائماً. الشركات الناشئة

بعد ذلك، قام سبعة من المتأهلين للتصفيات النهائية لمسابقة هذا العام، وهم أصحاب مشاريع شركات” واليتي”،” كيزانا”،” دنتال كومبانيون”،” سفراتي”،” لانسيلي”،” سراج،” “إيز أب”، بتقديم عروضهم.

وقد تم الاختيار المرحلي للفائزين من خلال تقييمات لجنة التحكيم التي ضمّت الدكتور خاطر أبي حبيب، رئيس مجلس الإدارة والمدير العام لشركة كفالات ش.م.ل، والدكتور نبيل فهد، الرئيس التنفيذي لمجموعة فهد، ولينا تنّير، المحاضرة المالية الأولى في كلية سليمان العليان لإدارة الأعمال والعضو مؤسس لشركة لاش كوزمتيكس، ويُسر صبرا، المؤسِّسة المشاركة والرئيسة التنفيذية لشركة” وكّلني”، وباميلا صابر، مديرة تسهيل الاستثمار في “بيريتك”.

وقد فازت بالجائزة الأولى هذا العام وبمبلغ عشرة آلاف دولار أميركي كل من شركة” واليتي” لتطبيق العملات الرقمية المشفّرة، وشركة” كيزانا” وهي منصة رقمية للملابسوفازت . شركة وهي ،”دنتال كومبانيون” منصّة رحلات أونلاين وشركة وهي” سفرتي” شركةبالجائزة الثانية وبمبلغ ألف دولار لكل لمساعدة أطباء الأسنان،تطبيقات .منهما

وبالإضافة إلى الجوائز النقدية، سيتم قبول فائزي برنامج دروزة لتسريع الشركات الناشئة في الدورة التدريبية العملية لبناء المشاريع لتسريع أفكارهم حول الشركات الناشئة وسيحصلون على الدعم من مركز دروزة لإطلاق أعمالهم.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تُجسد المنطقة الثقافية في السعديات أبوظبي أحد أكبر تجمعات المؤسسات الثقافية عند استكمالها عام 2025 التزام الإمارة بدعم القطاع الثقافي

تستكمل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في عام 2025 الأعمال التطويرية في المنطقة الثقافية في ...

انعقاد الاجتماع الواحد والخمسين لمجلس المساهمين في القاهرة بحضور ممثلي 21 دولة و 4 منظمات عربية

راشد الهارون مديرا عاما لـ “ضمان الاستثمار” خلفا لعبد الله الصبيح · ارتفاع عمليات تأمين ...

Bybit تحتفل بتخطي عتبة 30 مليون مستخدم وتحقيق نمو هائل يرسخ ريادتها في قطاع الويب 3,0

احتفلت منصة Bybit، إحدى أكبر ثلاث منصات لتداول العملات الرقمية في العالم من حيث الحجم، ...