بنك التصدير والاستيراد السعودي يوقّع مذكّرة تفاهم مع بنك التصدير والاستيراد الأمريكي

أبرم بنك التصدير والاستيراد السعودي مذكرة تفاهم مع بنك التصدير والاستيراد الأمريكي، بهدف تطوير كافة أوجه التعاون المشترك وتعزيز العلاقات الاقتصادية و التجارية بين البلدين. وذلك على هامش مؤتمر التعدين الدولي 2024 المقام في العاصمة السعودية الرياض خلال الفترة 9-11 يناير الحالي.

بالإضافة إلى ذلك تسعى مذكرة التفاهم إلى تعزيز التجارة الثنائية وتعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين. وتحدد مذكرة التفاهم إطاراً للتعاون والتآزر ومشاركة الخبرات والموارد بين الكيانين. من خلال هذه الاتفاقية، يسعى الطرفان إلى تسهيل تمويل التجارة ودعم الصادرات وتعزيز فرص الاستثمار في القطاعات الرئيسية. كما تعزز مذكرة التفاهم تبادل المعارف والمعلومات، وبناء القدرات، وتبادل أفضل الممارسات، مما يعزز في نهاية المطاف القدرة التنافسية للأعمال التجارية ونموها في كل من المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة.

ويعد توقيع مذكرة التفاهم جزءاً من مبادرة البنك لتحديد المبادئ الإرشادية لتطوير أوجه التعاون والعلاقات التجارية مع الأسواق الأمريكية. وتركز هذه المبادرة على تيسير تصدير واستيراد المنتجات والخدمات، وتبادل المعلومات والخبرات، وتقديم الدعم المرتبط بخطوط الائتمان والتسهيلات الائتمانية التي تساهم في دعم وصول الصادرات السعودية غير النفطية للأسواق العالمية، وزيادة مساهمتها في الناتج المحلي الإجمالي وفقا لمستهدفات رؤية المملكة 2030.

وبهذه المناسبة صرح معالي المهندس سعد الخلب، الرئيس التنفيذي لبنك التصدير والاستيراد قائلاً: ” أن توقيع هذه المذكرة يأتي ضمن جهود البنك نحو الإسهام في تسريع وتيرة نمو الاقتصاد العالمي بتعزيز العلاقات التجارية وتطوير كفاءة التصدير والاستيراد مع مختلف الأسواق العالمية. وحيث أن العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة الأمريكية ترتكز على أسس راسخة في التعاون المتبادل والمصالح المشتركة، سنواصل العمل معاً على تحقيق الاهداف الاقتصادية المشتركة وتوسيع آفاق التعاون التجاري والاستثماري، والاستفادة من الفرص الواعدة لدى الجانبين، لا سيما في القطاعات الاستراتيجية التي تستهدفها رؤية المملكة 2030 مثل التعدين والبتروكيماويات والتصنيع والطاقة المتجددة والسياحة والخدمات المالية والرعاية الصحية وغيرها”.

كما صرحت رئيس مجلس الإدارة والرئيسة التنفيذية لبنك التصدير والاستيراد الأمريكي ريتا جو لويس : “يسعدنا أن ننجح في توقيع مذكرة تفاهم ثنائية مع بنك التصدير والاستيراد السعودي . يمهد هذا المعلم الطريق لتعاون متبادل المنفعة بين بنوكنا. لطالما كانت العلاقة بين المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة مهمة من الناحية الاستراتيجية ونهدف إلى زيادة تعزيز وتوطيد هذه الرابطة “

ومن الجدير بالذكر أن بنك التصدير والاستيراد يعمل على مد شراكات استراتيجية لتعزيز كفاءة منظومة التصدير والاستيراد وتسهيل التبادل التجاري مع الأسواق الاقليمية والعالمية. وتحفيز الفرص التجارية والاستثمارية للمصدرين السعوديين في مختلف المجالات. ويركز بشكل أساسي على بناء الشراكات الدولية لتعزيز تنمية وتنويع الصادرات السعودية غير النفطية وزيادة تنافسيتها عالمياً.

المصدر: “ايتوس واير”

x

‎قد يُعجبك أيضاً

مستقبل مؤشر الدولار: هل سيتغلب على الانهيار الأخير؟

تحليل سوق لليوم عن رانيا جول، محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com ١٢ يوليو ٢٠٢٤ ...

الهند تعزز تواصلها التجاري، حيث تضم 9 موانئ من بين أفضل 100 ميناء حاويات عالميًا

تمتلك الهند 9 موانئ رئيسية من إجمالي 11 ميناء في جنوب آسيا في قائمة أفضل ...

الذهب يتراجع قليلاً مرتدا من مستوياته المرتفعة وسط تكهنات بخفض معدلات الفائدة

تحليل الأسواق لليوم عن مازن سلهب، كبير استراتيجي الأسواق لشركة بي دي سويس لمنطقة الشرق ...