اليورو ينتعش اليوم مع ارقام التوظيف الضعيفة في الولايات المتحدة وبعد المزيد من تراجع التضخم في منطقة اليورو

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط في XS.com

٣١ يناير ٢٠٢٤

استطاع اليورو اليوم عكس مساره والانتقال إلى تسجيل المكاسب أمام الدولار الأمريكي وذلك بنسبة 0.06% عند حوالي الساعة 1:30 بعد الظهر بتوقيت غرينيتش وذلك في ظل تحركات جانبية منذ بداية الأسبوع.

جاء انتعاش اليورو اليوم مع الأداء الأضعف من المتوقع للتوظيف غير الزراعي في الولايات المتحدة والذي عدّل الضغط التي تسببت به بيانات التضخم الضعيفة أيضاً من منطقة اليورو.

حيث قد أضاف القطاع الخاص غير الزراعي 107 ألف وظيفة فقط في يناير مقارنة مع التوقعات عند 148 ألفاً ونزولاً من القراءة السابقة عند 158 ألف وظيفة.

كما تأتي هذه التحركات مع الحذرة مع ترقب الأسواق لقرار اللجنة الفيدرالي للسوق المفتوحة (FOMC) والخطاب التالي له ومحاولة الحصول على إشارات حول الخطوات المقبلة لصناع السياسة خصوصاً بعد الأرقام القوية التي شهدنا منذ بداية هذا الشهر.

في منطقة اليورو وبالبداية مع ألمانيا، فقد شهد فيها التضخم السنوي تراجعاً أكبر من المتوقع إلى 2.9% في يناير نزولاً من 3.7% سابقاً. أما على أساس شهري، فقد عاد التضخم للنمو بنسبة 0.2% كما كان متوقعاً وهذا ما يمثل الوتيرة الأسرع منذ سبتمبر الفائت. فيما جاء هذا الضغط على التضخم للتراجع بسبب انكماش أسعار الطاقة بنسبة 2.8% في حين ارتفعت أسعار الخدمات إلى 3.4% من 3.2% على أساس سنوي.

كما شهدنا تراجعاً أكبر من المتوقع لأسعار الواردات في ألمانيا في ديسمبر الفائت. حيث تراجع بنسبة 8.5% على أساس سنوي بعد تراجع بنسبة 9% في نوفمبر كما انخفضت الأسعار بنسبة 1.1% على أساس شهري وهي الوتيرة الأسرع منذ يونيو الفائت.

في حين كان الضاغط الأكبر على أسعار الواردات للتراجع هو الانخفاض الحاد في أسعار الطاقة وتحديداً الغاز الطبيعي والتي انخفضت أسعار وارداته بحوالي 50% على أساس سنوي وذلك بمقابل زيادة بنسبة 1.8% للسلع الرأس مالية وزيادة في أسعار مجموعة من المواد الغذائية. أما مع استثناء بنود الطاقة المتقبلة فقد تراجعت أسعار الواردات بنسبة 2.4% على أساس سنوي.

كذلك تماسك نسبة البطالة بما يخالف التوقعات وبقيت عند أعلى المستويات منذ يونيو من العام 2021 عند 5.8% في يناير الجاري وذلك للشهر الرابع على التوالي.

أما في فرنسا فقد تراجع التضخم على نحو ملحوظ إلى 3.1% على أساس سنوي في ديسمبر من 3.7% في نوفمبر وانكمشت الأسعار على نحو أكبر من المتوقع على أساس شهري بنسبة 0.2%.

في إيطاليا أيضاً فقد انخفضت معدل البطالة على نحو أكبر من المتوقع إلى أدنى مستوى منذ منتصف العام 2020 عند 7.2%.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سفير ساحل العاج خلال استقباله رئيس مجموعة أماكو علي العبد لله: تطوير العلاقات المشتركة مع لبنان على رأس الأولويات

قال سفير ساحل العاج في لبنان كريستوف كواكو إن تطوير العلاقات مع لبنان هو على ...

السفارة الهندية تحيي “اليوم العالمي العاشر لليوغا” بالتعاون مع وزارة الثقافة في طرابلس

رعى وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى ممثلًا بالناشطة في مجال اليوغا وعضو اللجنة الرياضية ...

مدينة بلا ربا

د. محمود عبدالعال فرّاج /  خبير وكاتب اقتصادي  قال الله سبحانه: (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ ...