الإمارات تستضيف مؤتمر منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا للاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا) من أجل صياغة مستقبل الإمداد

تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، اللجنة الوطنية للشحن والإمداد (نافل) تستضيف المؤتمر لمناقشة التحديات والتوجهات والاستراتيجيات المستقبلية لنمو مستدام

 16.36 تريليون دولار أمريكي حجم قطاع الخدمات اللوجيستية في العالم بحلول عام 2027

أعلنت اللجنة الوطنية للشحن والإمداد بدولة الإمارات العربية المتحدة (نافل) عن استضافة مؤتمر منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا للاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا) يومي 5 و6 مارس المقبل تحت رعاية سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الفخري لـ(نافل)، بمشاركة نخبة من الخبراء وصنّاع السياسات والمعنيين لمناقشة الاتجاهات والاستراتيجيات التي تُشكل مستقبل الخدمات اللوجيستية في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، وتسليط الضوء على فرص النمو في قطاع الشحن والإمداد والاقتصاد في المنطقة.

ويشهد قطاع الخدمات اللوجيستية العالمي نمواً غير مسبوق، حيث توقع تقرير حديث لـ “موردور إنتليجنس Mordor Intelligence” ارتفاع حجم القطاع إلى 16.36 تريليون دولار أمريكي بحلول عام 2027. وتلعب منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا دوراً محورياً كجسر حيوي يربط القارات ويسهل التدفقات التجارية التي تبلغ قيمتها تريليونات الدولارات. ومع أهمية التطورات التي تشهدها منطقة  البحر الأحمر لأعضاء الاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا)، يوفر المؤتمر منصة مهمة لمناقشة ومعالجة تحديات القطاع واستكشاف حلول مبتكرة لخدمات لوجيستية سلسة ومستدامة في جميع أنحاء المنطقة.

كذلك، يُشكل المؤتمر منصة ملائمة لتعزيز التعاون بين الدول والمعنيين بهدف تطوير بنية تحتية فعّالة للاتصال وتسهيل التجارة عبر الحدود في ظل المخاوف الجيوسياسية واضطرابات التجارة العالمية والتقلبات الاقتصادية، وتعزيز مرونة القطاع. وسيركز جدول أعمال المؤتمر على معالجة التأثير البيئي للخدمات اللوجيستية من خلال المبادرات الخضراء والتقنيات الصديقة للبيئة والعمليات الفعالة، والاستفادة من التطورات في مجالات الأتمتة والبلوكتشين والذكاء الاصطناعي لتحسين سلاسل التوريد وتعزيز الشفافية والتعاون.

وقال الدكتور ستيفان جرابر، المدير العام للاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا): “يشكل هذا المؤتمر، الذي يشارك فيه مندوبي منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا في الاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا) ومجتمع الشحن في المنطقة بشكل عام، مناسبة مهمة لاستكشاف كيفية بناء سلسلة توريد أكثر مرونة في ظل الأزمات في الشرق الأوسط، واستخدام النقل متعدد الوسائط لدعم وتسهيل تدفق البضائع.”

 ونظراً للموقع الاستراتيجي والبنية التحتية بمستويات عالمية والالتزام بالابتكار، تعتبر الإمارات المنصة المثالية لعقد هذا المؤتمر وإدارة النقاشات المهمة. وتفخر الإمارة باحتضان أكثر المطارات ازدحاماً في العالم، وميناء جبل علي، الذي يضم أكبر حوض من صنع الإنسان في العالم، فضلاً عن منظومة المناطق الحرة المزدهرة، كما تشكل الدولة مركزاً إقليمياً لمقدمي الخدمات اللوجيستية الرئيسيين وشركات التكنولوجيا.

وقالت السيدة نادية عبد العزيز، رئيسة اللجنة الوطنية للشحن والإمداد (نافل)، التي تستضيف دورة العام الحالي من المؤتمر: “يوفر مؤتمر منطقة الشرق الأوسط و إفريقيا للاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا) فرصة لاستكشاف الإمكانات الهائلة لقطاع الخدمات اللوجيستية في دولة الإمارات، التي تعتبر مركز الخدمات اللوجيستية  لدول مجلس التعاون الخليجي ومنطقة الشرق الأوسط وإفريقيا.  ومن خلال التركيز على الموضوعات الرئيسية والحوارات البناءة والتواصل بين المعنيين في القطاع، سيسهم المؤتمر في تشكيل مستقبل أكثر كفاءة واستدامة وتعاوناً لقطاع الخدمات اللوجيستية والتجارة في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا وبقية مناطق العالم”.

ويعد مؤتمر منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا للاتحاد الدولي لجمعيات وكلاء الشحن (فياتا) حدثاً مهماً لجميع العاملين والمهتمين بقطاع الخدمات اللوجيستية والتجارة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تُجسد المنطقة الثقافية في السعديات أبوظبي أحد أكبر تجمعات المؤسسات الثقافية عند استكمالها عام 2025 التزام الإمارة بدعم القطاع الثقافي

تستكمل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في عام 2025 الأعمال التطويرية في المنطقة الثقافية في ...

انعقاد الاجتماع الواحد والخمسين لمجلس المساهمين في القاهرة بحضور ممثلي 21 دولة و 4 منظمات عربية

راشد الهارون مديرا عاما لـ “ضمان الاستثمار” خلفا لعبد الله الصبيح · ارتفاع عمليات تأمين ...

Bybit تحتفل بتخطي عتبة 30 مليون مستخدم وتحقيق نمو هائل يرسخ ريادتها في قطاع الويب 3,0

احتفلت منصة Bybit، إحدى أكبر ثلاث منصات لتداول العملات الرقمية في العالم من حيث الحجم، ...