هل تعافت أسعار البيتكوين، أم أنها بداية أزمة؟

تحليل السوق عن رانيا جول محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com

٢٥ مارس ٢٠٢٤

أظهر الزخم الصعودي لبيتكوين (BTC) انخفاضًا كبيرًا خلال الأسبوعين الماضيين لتبدأ تعاملات اليوم الاثنين على انتعاش متواضع بالقرب من مستويات 67170 دولار. وأدى هذا التطور إلى ظهور إشارة هبوطية على الرسم البياني الأسبوعي وتوقعات غير مؤكدة على الرسم البياني الشهري. ونتيجة لذلك، قد لا تكون البيتكوين بعيدة عن عمليات البيع المحتملة.

كما حذر بنك الاستثمار العالمي JPMorganمن أن عملة البيتكوين لا تزال في منطقة ذروة الشراء على الرغم من انخفاض أسعار العملات المشفرة مؤخرًا. ومن المتوقع استمرار ضغط البيع على عملة البيتكوين مع اقتراب حدث النصف.

وأعتقد أن التباطؤ الأخير في تدفقات السيولة الى الصناديق المتداولة في البورصة(ETF) للبيتكوين تدعم عدم اليقين بشأن توقعات السوق المتفائلة بارتفاع الأسعار في نهاية العام. ففي حين أن الآمال كانت كبيرة بشأن الطلب المستدام الذي تغذيه صناديق الاستثمار المتداولة للبيتكوين والتخفيض القادم للبيتكوين إلى النصف، إلا أن الأرقام الجديدة تشير إلى أن تدفق الأموال إلى صناديق الاستثمار المتداولة الفورية قد لا يكون مستمرًا كما توقع البعض.

فبعد أسابيع من التدفقات الداخلة، شهدت 10 صناديق استثمار متداولة للبيتكوين، والتي بدأت التداول في أوائل شهر يناير، تدفقًا للأموال في الأسبوع الماضي، حيث استمرت مؤسسة Grayscale’s Bitcoin Trust (GBTC)في رؤية تدفقات خارجية كبيرة. وفي الوقت نفسه، جمعت تسعة صناديق استثمار متداولة للبيتكوين، باستثناء GBTC’s Grayscale، 1.3 مليار دولار في BTCفي ستة أيام فقط.

ومن وجهة نظري ومع اقترابنا من حدث النصف، من المرجح أن يستمر جني الأرباح هذا، خاصة مع استمرار تداول السعر في المواقع التي لا تزال ضمن منطقة ذروة الشراء على الرغم من تصحيح الأسبوع الماضي.

فمن المتوقع انخفاض سعر البيتكوين إلى 42000 دولار بعد النصف في أبريل. حيث قلل بعض الخبراء من تأثير التنصيف وترقية Ethereumالقادمة، مما يشير إلى أن السوق قد سعَر هذه الأحداث بالفعل . وأعتقد أنه من غير المنطقي أن نتوقع تطابق عملة البيتكوين مع الذهب داخل محافظ المستثمرين بكميات اسمية.

وخلال الساعات القليلة الماضية شهدت البيتكوين أكبر زيادة في الرموز الخاملة التي يتم تداولها لأول مرة منذ أكثر من عامين.

وتاريخيًا، ارتبطت مثل هذه الحركات بالمالكين الكبار أو “الحيتان”، الذين يمتلكون كميات كبيرة من البيتكوين ويمكنهم التأثير على حركة أسعار السوق نظرًا لحجم معاملاتهم. وقد يؤثر الارتفاع الكبير في رموزBTC الخاملة التي يتم تغييرها بشكل كبير على السعر، وغالبًا ما يسبق النشاط المتزايد بين الرموز الخاملة فترات من التقلبات الشديدة في الأسعار في أسواق العملات المشفرة.

والأساس المنطقي وراء ذلك هو أن المعاملات الكبيرة المفاجئة من الممكن أن تؤدي إلى تأثير الدومينو، وهو ما يؤثر على توازن العرض والطلب، وبالتالي على السعر. فحسب أكبر منصات وبورصات العملات المشقرة تم نقل أكثر من 25000 عملة بيتكوين، تبلغ قيمتها حوالي 1,60 مليار دولار، إلى عناوين جديدة، وهو أكبر تدفق للسيولة إلى محافظ بيتكوين هذه هذا العام ويشير إلى زيادة نشاط الحيتان وبالتالي ارتفاع التقلبات على المدى القصير.

وبناء على الرؤية الأساسية أعلاه يمكن أن تكون مستويات دعم البيتكوين المهمة التي يجب مراقبتها خلال الاسابيع المقبلة 61100 دولار و56685 دولار و51530 دولار. ومستويات المقاومة المهمة هي 66990 دولار و72880 دولار. مع وجوب اتخاذ الحيطة والحذر خلال الفترة المقبلة قبل اتخاذ أي قرارات.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لبنان يتألق عالميا من خلال تنظيم الحفل العالمي لتوزيع الجوائز لمسابقة التغليف العالمية في بانكوك

نظم المركز اللبناني للتغليف (ليبان باك) بالنيابة عن المنظمة العالمية للتغليف حفل توزيع جوائز المسابقة ...

جمعية Rebirth Beirut  تقدّم LINK معرضاً فنياً منفرداً للفنان دانيال أبي اللمع

مجموعة متناسقة من الألوان واللوحات تحاكي جمال الطبيعة وروعة الخلق أعلنت جمعية Rebirth Beirut عن ...

اليورو يفشل في التقليل من خسائره اليوم حتى مع أعلى المعنويات في منطقة اليورو منذ ثلاثة أعوام

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط ...