يوم “الأبواب المفتوحة Open Doors” في جامعة البلمند – حرم سوق الغرب

نظّمت جامعة البلمند، حرم سوق الغرب يوم “الأبواب المفتوحة Open Doors” حيث فتحت المجال أمام 1600 طالب وطالبة من مختلف المدارس الرسمية والخاصة للتعرّف على كليّات الجامعة وإختصاصاتها وخاصة الإختصاصات التي تدرّس في حرم سوق الغرب. وقد تخلّل اليوم نشاطات ثقافية وفنية عدّة لمختلف الأندية الطلابية في حرم سوق الغرب.

كما نظّمت الجامعة لقاءً تربويًا لمدراء المدارس الرسمية والخاصة في منطقة عاليه وضواحيها حضره معالي وزير التربية والتعليم العالي القاضي الدكتور عباس الحلبي، رئيس جامعة البلمند الدكتور الياس وراق، معالي الأستاذ أكرم شهيّب، رئيس جمعية الإشراق الخيرية ومدير عام مدارسها الشيخ الدكتور وجدي الجردي، ممثّل رئيس مؤسّسة العرفان التوحيدية الشيخ سليمان الحلبي، رئيس المركز اللبناني للأعمال المتعلقة بالألغام في الجيش اللبناني العميد جهاد البشعلاني والضباط والأعضاء المرافقين من المركز ومن فوج الهندسة، نواب رئيس جامعة البلمند والعمداء والأساتذة والموظفين.

وقد رحّبت الدكتورة حبوبة عون، مديرة حرم جامعة البلمند في سوق الغرب، بطلّاب المدارس معبّرة: “إنّ الأبواب المفتوحة هي فرصة للعلم والمعرفة والفرح، نستقبل من خلالها تلامذة المدارس لنبدأ معهم أول خطوة علّها تساعد في رسم طريق مستقبلهم ومساعدتهم في إختار إختصاصات يبنون على أساسها حياتهم وأحلامهم”.

أمّا الدكتور وراق، فقد سلّط الضوء على أهميّة هذا اللقاء قائلا: “إن هذا اللقاء إنّما يؤكّد على مدى أهميّة قطاعِ التربية بشكل عام والتعليم الجامعي بشكل خاص. إنّ هذا القطاع كان وسيبقى الركيزة الأساس التي تمحور حولها وجود لبنان كمنارة للعلم والمعرفة في الشرق الأوسط والعالم أجمع”. وأضاف ” إنّ جامعة البلمند إنّما تؤكد مرّة بعد مرّة إلتزامها ليس فقط بالمعايير الأكاديمية العالمية، إنّما أيضاً إلتزامها بنشر مكارم الأخلاق، ومفاهيم الوطنية، والتعايش المجتمعي في لبنان عامة وفي هذه المنطقة خاصة”.

وفي كلمته لفت معالي وزير التربية والتعليم العالي القاضي الدكتور عباس الحلبي إلى “أن هذا اليوم في حرم جامعة البلمند العريقة والذي يحتضن هذا الحشد من التلامذة يؤكّد على أهميّة الإرتقاء في التعليم العالي وتحصيل المعرفة والعلم عبر إختيار إختصاصات تفتح الطريق إلى سوق العمل. وأضاف “إن هذا الحرم الأكاديمي لجامعة البلمند الذي يجمع كل الأطياف اللبنانية في بوتقة واحدة، يشكّل تجربة مميّزة ورائدة هي خير دليل وتأكيد على مسيرة البلمند معزّزًا دورها ورصيدها بسمعة أكاديمية ناصعة”.

وارادت جامعة البلمند بالتعاون مع الجيش اللبناني توجيه تحية للطلّاب الصامدين في جنوب لبنان والمساهمة في حماية اللبنانيين من المخاطر عن طريق إعداد حلقات توعية مستمرة عن مخاطر الفوسفور الأبيض والقذائف غير المنفجرة.

ثم جال رئيس الجامعة ومعالي وزير التربية والتعليم العالي على النشاطات بمرافقة الضيوف الكرام حيث قدّم المركز اللبناني للأعمال المتعلقة بالألغام في الجيش اللبناني عرضًا ميدانيا حول كيفية الكشف عن الألغام وتفكيكها من خلال الكلاب المدربة والآلات الحديثة المستعملة للكشف عن الألغام.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحطيم الرقم القياسي العالمي لأطول محاضرة في علوم البيانات والذكاء الاصطناعي

تحت رعاية معالي الوزير زياد مكاري وPCA لبنان ممثلة برئيسها السيد كميل مكرزل، جرت محاولة ...

اكسا الشرق الأوسط تحتفل بعيد العمال مع موظفيها

احتفلت شركة  أكسا الشرق الأوسط بعيد العمال بحضور رئيس مجلس الادارة السيد روجيه نسناس ومديرها العام السيد ...

السفارة اللبنانية البرازيلية تنظم جناح لبنان في أكبر معرض للمنتجات الغذائية بأمريكا الجنوبية

في خطوة تهدف إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية بين لبنان والبرازيل، نظمت السفارة اللبنانية في ...