أداء متباين لعوائد السندات الأوروبية وسط ترقب للبيانات الاقتصادية والانتخابات الفرنسية

تحليل السوق التالي عن ميلاد عزار، محلل الأسواق المالية لدى XTB MENA

٢٦ يونيو ٢٠٢٤

سجلت عوائد السندات الأوروبية ارتفاعات معتدلة مع ترقب المستثمرين للعديد من البيانات الاقتصادية الرئيسية؛ أبرزها بيانات التضخم من إيطاليا وفرنسا وإسبانيا والتي من المقرر نشرها يوم الجمعة، إلى جانب الانتخابات الفرنسية المقبلة. على الرغم من انتعاش عوائد السندات الألمانية لأجل 10 سنوات، إلا أنها لا تزال مستقرة ضمن نطاقها خلال الأيام القليلة الماضية. في الوقت نفسه، قد يزداد الفارق بين عوائد السندات الفرنسية والألمانية لأجل 10 سنوات؛ إذا استمرت المخاوف من المخاطر المرتبطة بالتطورات السياسية في فرنسا. وفي هذا السياق، حذر وزير المالية الفرنسي برونو لومير من أن الانتخابات القادمة قد تسبب في أزمة ديون، مما دفع الأسواق إلى مقارنة الوضع الحالي بالاضطرابات المالية التي شهدتها منطقة اليورو في الماضي. وبدورها ساهمت تلك المخاوف في زيادة عوائد السندات الحكومية الفرنسية لأجل 10 سنوات إلى مستويات تتجاوز 3.1%، مما يعكس تصاعد القلق بشأن استقرار المالية العامة في فرنسا ومنطقة اليورو. من المتوقع أن تؤثر نتائج الجولة الأولى من الانتخابات الفرنسية بشكل كبير على عوائد سندات الخزانة الفرنسية والفارق مع نظيراتها الألمانية خلال الأسبوع المقبل، خاصة أن الأسواق ستقوم بتحديث توقعاتها وتنظر إلى الجولة الثانية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الذهب يستمر في التصحيح مع بعض القوة للدولار مع ترقب المزيد من التصعيد في الشرق الأوسط

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط ...

أداء مختلط لأسواق الأسهم الخليجية وسط أرباح قوية في الربع الثاني

تحليل الأسواق لليوم عن جورج خوري، المدير العالمي لقسم الابحاث والتعليم لدى CFI ١٩ يوليو ...

مذكرة تفاهم بين جمعية الصناعيين ومرفأ بيروت 

تقضي بتوفير معاملة تفضيلية للصناعيين المنتسبين  وقّعت جمعية الصناعيين اللبنانيين ممثلة برئيسها سليم الزعني مع ...