الذهب يترقب شهادة باول وبيانات التضخم الأمريكية

تحليل الأسواق لليوم عن جوزف ضاهرية، كبير استراتيجيي الاسواق في TickMill

٩ يوليو ٢٠٢٤

واصل الذهب تداوله ضمن نطاق ضيق خلال جلسة اليوم، بعد تراجعه يوم الاثنين الماضي متأثرا بعمليات جني الأرباح من قبل المستثمرين، وقرار البنك المركزي الصيني (PBoC) بعدم شراء أي كميات ذهب للشهر الثاني له على التوالي خلال يونيو الماضي. ومن المرجح أن يتفاعل المستثمرون مع شهادة رئيس الفيدرالي جيروم باول أمام الكونجرس، بالإضافة إلى بيانات التضخم لشهر يونيو، والتي من المتوقع أن تقدم نظرة مستقبلية حول مسار قرارات السياسة النقدية للاحتياطي الفدرالي. وعلى ضوء المؤشرات الاقتصادية الضعيفة التي ظهرت مؤخرًا، ارتفعت توقعات الأسواق بشأن احتمال قيام الفدرالي بخفض معدلات الفائدة مرتين قبل نهاية العام، بدءًا من سبتمبر المقبل. ومن شأن التصريحات التي قد يدلي بها جيروم باول، ردا على البيانات الاقتصادية المخيبة الأسبوع الماضي، أن تمنح الذهب زخما صعوديا.

ولا تزال المخاطر الجيوسياسية وحالة عدم اليقين السياسي يلعبان دورا كيبرا في تحديد قوة الذهب. حيث لا تزال مشاعر الحذر تسيطر على الأسواق؛ خاصة في ظل استمرار حالة عدم اليقين السياسي في فرنسا والتوترات الجيوسياسية في الشرق الأوسط. ومن شأن تلك العوامل أن تزيد من تحول المستثمرين نحو المعدن الأصفر، الذي يُنظر إليه تقليديًا كملاذ آمن.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الذهب يستمر في التصحيح مع بعض القوة للدولار مع ترقب المزيد من التصعيد في الشرق الأوسط

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط ...

أداء مختلط لأسواق الأسهم الخليجية وسط أرباح قوية في الربع الثاني

تحليل الأسواق لليوم عن جورج خوري، المدير العالمي لقسم الابحاث والتعليم لدى CFI ١٩ يوليو ...

مذكرة تفاهم بين جمعية الصناعيين ومرفأ بيروت 

تقضي بتوفير معاملة تفضيلية للصناعيين المنتسبين  وقّعت جمعية الصناعيين اللبنانيين ممثلة برئيسها سليم الزعني مع ...