أول عربي نائباً لرئيس البنك الدولي

أصدر البنك الدولي قراراً بترقية الدكتور محمود محيي الدين، وزير الاستثمار الأسبق في عهد نظام الرئيس المصري المخلوع حسني مبارك، إلى منصب النائب الأول لرئيس البنك لشؤون التنمية المستدامة والأمم المتحدة والمشاركات، كأول مصري وعربي يتولى المنصب في تاريخ البنك، على أن يبدأ مهام منصبه الجديد بداية العام المقبل.
وكان محيي الدين قد التحق بالبنك الدولي عام 2010 كأول مدير مصري وعربي في تاريخ البنك، ثم عين عام 2013 مبعوثاً لرئيس البنك لشؤون الأهداف الألفية للتنمية وعمليات تمويلها، وفي العام التالي عين أميناً عاماً لمجموعة البنك الدولي، ومسؤولاً عن متابعة تنفيذ وتمويل البنك الدولي لإجراءات مساندة الدول لتحقيق أهداف الأجندة الجديدة للتنمية، المقرر تنفيذها بداية من العام المقبل، وحتى عام 2030.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

القطاع المصرفي في أبوظبي يلعب دوراً هاماً في تحقيق أهداف التنمية المستدامة

مجموعة أكسفورد للأعمال توقع مذكرة تفاهم مع اتحاد مصارف الإمارات للتعاون في تقرير 2023 يُسلط ...

مصرفيو لبنان يبكون ويصرخون “أكلتنا الذئاب”
والقطاع المصرفي هو الضحية . . .

محمد فحيلي، خبير المخاطر المصرفية والباحث في الإقتصاد المصاريف التشغيلية في المصارف (من رواتب وأجور) ...

” ملتقى إدارة الأزمات المصرفية والإستدامة المالية” يوصي بضرورة العمل على إستمرارية العمل المصرفي بشكل طبيعي في لبنان

الدورة الاقصادية اختتم اتحاد المصارف العربية فعاليات ” ملتقى إدارة الأزمات المصرفية والإستدامة المالية”، بعد ...