بي دبليو سي ومايكروسوفت يوضحان كيفية تمكين المؤسسات لتبني تطوير التطبيقات التي تعمل بنظام الكود المنخفض لتسريع المرونة الرقمية في المنطقة

  • توفر الورقة البيضاء الجديدة رؤى رئيسية للمؤسسات التي تتطلع إلى استخدام المنصات التي تعمل بنظام الكود المنخفض لبناء تطبيقات جديدة بشكل أسرع وأكثر كفاءة
  • يقدم التحالف بين بي دبليو سي ومايكروسوفت حلولاً رقمية قابلة للتطوير باستخدام رؤى الأعمال والتقنيات لتمكين القطاعين العام والخاص في منطقة الشرق الأوسط.

أطلقت اليوم بي دبليو سي الشرق الأوسط وشركة مايكروسوفت ورقة بيضاء مشتركة تتناول مقترح تطوير التطبيقات التي تعمل بنظام الكود المنخفض واللاكود بعنوان إنشاء تطبيقات جديدة بسرعة، مع الحفاظ على السيطرة التامة. توفر الورقة البيضاء رؤى أساسية للمؤسسات التي تتطلع إلى تسريع تحولها الرقمي، مما يوفر حلاً ذكياً ومنظماً للمساعدة في تبني إمكانات تطوير التطبيقات التي تعمل بنظام الكود المنخفض كما تحدد الورقة البيضاء سياق لإطلاق عدداً من مشاريع العملاء المشتركة التي تهدف إلى مساعدة المؤسسات في إجراء الترتيبات الصحيحة، بما يدعم المشهد العام لعمل نظام الكود المنخفض بفعالية من اليوم الأول وتحقيق الاستدامة على المدى الطويل.

يعد تقديم الخدمات عبر الإنترنت أمراً مهماً بصفة رئيسية، ويعد امتلاك التطبيق المناسب لتقديم هذه الخدمة أمراً أساسياً. ومع ذلك، واجهت العديد من المؤسسات تحدياً يتمثل في كيفية توفير التطبيقات اللازمة. ووفقاً لمؤسسة البيانات الدولية (IDC)، تشير الأبحاث إلى أنه بحلول عام 2023 سيتم تطوير ونشر أكثر من 500 مليون تطبيق وخدمة رقمية، وهو نفس عدد التطبيقات التي تم تطويرها على مدى السنوات الأربعين الماضية (IDC Futurescape: توقعات صناعة تقنية المعلومات العالمية في عام 2020، أكتوبر 2019). وفي الوقت نفسه، تشير الأبحاث إلى أن 86% من المؤسسات تجد صعوبة في توظيف المواهب الفنية (كيفية تقديم تطبيقات أجهزة محمولة للمؤسسات بشكل أسرع وأكثر ذكاءً مع جارتنر). ومن ثم، زادت معدلات استخدام منصات التطبيقات التي تعمل بنظام الكود المنخفض، مثل منصة مايكروسوفت باور – زيادة كبيرة مما يسمح بتطوير التطبيقات بواسطة أي شخص، وليس فقط المطورين المحترفين في مجال تقنية المعلومات.

وفي هذا الصدد، علق سامر أبو لطيف، نائب رئيس شركة مايكروسوفت ورئيس فرع الشركة في الشرق الأوسط وأفريقيا، قائلاً: “إن العمل بالشراكة مع بي دبليو سي الشرق الأوسط، مَكَّنَّا من تطوير حل ذكي ومنظم لتمكين المؤسسات في جميع أنحاء المنطقة من تبني إمكانات تطوير التطبيقات التي تعمل بنظام الكود المنخفض. هدفنا دعم الحكومات والمؤسسات عبر جميع القطاعات في المنطقة وتمكينها من إعادة رسم وتشكيل أعمالها والتخلص من القلق المرتبط بالتغيير الذي ينتج عن التحول الرقمي. وتمثل هذه الشراكة برهان على التزام كلا الشركتين نحو المنطقة، ونحن مهتمون بمعرفة كيف يمكن للمؤسسات تحقيق الاستفادة من هذا الحل الجديد الذي يعمل بنظام الكود المنخفض، والذي يجمع بين ابتكاراتنا ورؤانا في الأعمال وخبراتنا في المجال”.

ومن جانبه، أضاف ستيفن أندرسون، الشريك المسؤول ورئيس قسم الاستراتيجية والأسواق في بي دبليو سي الشرق الأوسط، قائلاً: “في إطار استراتيجيتنا العالمية الجديدة “النهج الجديد” وعلى صعيد منطقة الشرق الأوسط، فإننا نستثمر بشكل أكبر في قدراتنا الرقمية في الشرق الأوسط من خلال التحالفات الاستراتيجية والتقنيات الناشئة. وتعتبر علاقتنا القائمة مع شركة مايكروسوفت واحدة من أهم الشراكات والتحالفات الاستراتيجية التي نمتلكها. وتعتبر هذه الشراكة الممتدة في الشرق الأوسط النموذج الأمثل على ما يمكننا تحقيقه عند تعاوننا معاً لتعزيز الأعمال المستدامة والنتائج التنظيمية وتحفيز الابتكار”.

وأضاف قائلاً: “لقد أحدثنا العديد من الابتكارات من خلال شراكتنا مع مايكروسوفت على مدار الخمسة عشر شهراً الماضية على الرغم من الأوقات الصعبة، بداية من تخصيص تجارب العملاء في مجال البيع بالتجزئة ومروراً ببناء محرك مخاطر في أحد البنوك الإقليمية الكبرى ووصولاً إلى أتمتة الإجراءات والعمليات لمؤسسة طاقة متعددة البلدان، أسهمت شراكتنا في مساعدة الأعمال على تعزيز النمو والحفاظ على ميزة تنافسية”.

تعمل بي دبليو سي الشرق الأوسط ومايكروسوفت معاً على تعزيز التحول الرقمي في جميع أنحاء المنطقة من خلال تقديم مجموعة متنوعة من الحلول الذكية والمنظمة لمساعدة المؤسسات على تبني إمكانات تطوير التطبيقات التي تعمل بنظام الكود المنخفض؛ مما يفتح المجال أمام الشركات في العديد من القطاعات، مثل الرعاية الصحية والخدمات المالية والنفط والغاز والقطاع العام والحكومة، وتحديداً القطاع العام، للتكيف بشكل أسرع وبفعالية أكبر لخلق تجارب أفضل للموظفين والعملاء وأصحاب المصلحة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحليل الأسواق لليوم عن جورج خوري، المدير العالمي لقسم الابحاث والتعليم لدى CFI ١٦ آبريل ...

Bybit ونخبة من القادة العالميين يطلقون تحالف “البلوك تشين للصالح العام” لتعزيز أثر البلوك تشين في الصالح الاجتماعي

أعلنت منصة Bybit، إحدى أكبر ثلاث منصات لتداول العملات الرقمية في العالم من حيث حجم ...

الجمعية العامة للوكالة الدولية للطاقة المتجددة تناقش سبل مضاعفة القدرة الإنتاجية للطاقة المتجددة ثلاث مرات بحلول عام 2030

وزراء وقادة قطاع الطاقة يجتمعون في أبوظبي لتسريع مسار تحوّل الطاقة والعمل على تحقيق أهداف ...