فريق لبنان يفوز بالمرتبة الثانية في مسابقة هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات في منطقة الشرق الأوسط لعام 2021

ثلاثة عشر  فريقاً من أصل عشرة بلدان تنافسوا في الجولة الإقليمية النهائية لمسابقة هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات 2021

كشفت “هواوي” عن أسماء الفائزين بالنسخة السنوية الخامسة من مسابقة هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات لعام 2021، حيث فاز فريق لبنان المؤلف من ثلاثة طلاب: ألان نهرا من الجامعة الأميركية للعلوم والتكنولوجيا ومحمد دباجة من الجامعة اللبنانية وكرستينا رعد من جامعة سيدة اللويزة بالمرتبة الثانية من الجولة الإقليمية النهائية للمنافسة. وتهدف المسابقة إلى رعاية وتمكين جيل الشباب من المواهب المحلية الواعدة في مجال تقنية المعلومات والاتصالات،  لإعدادهم من أجل المساهمة في دعم مسيرة التحول الرقمي في بلدانهم وتحقيق أهداف الخطط والاستراتيجيات الوطنية التي تعتمد على التكنولوجيا كمحور رئيسي.

ونال الفرق الفائز جوائز عديدة إضافة إلى شهادات معتمدة وجوائز تكريمية أخرى وفرصة المنافسة على المستوى العالمي للمسابقة.

وفي تعليق له عن عن نتائج المسابقة النهائية، قال ستيفن يي، رئيس هواوي في الشرق الأوسط قائلاً: “يسعدني بالنيابة عن هواوي أن أهنئ الفائزين وأن أتوجه بالشكر لجميع المشاركين في مسابقة العام الحالي على الجهود الكبيرة التي بذلوها. لقد أصبح تمكين الشباب الموهوبين وتعزيز قدراتهم وتنمية مهاراتهم التقنية من المقومات الأساسية لتحقيق أهداف الخطط الوطنية والاستراتيجيات التنموية والرؤى الطموحة في بلدانهم. ويسعدنا أن نتشارك خبراتنا ومعارفنا العالمية ونوفر أفضل المنصات وأحدث التقنيات للمساهمة في ردم الفجوة بين الدراسة النظرية ومتطلبات سوق العمل التقنية لبناء منظومة جديدة من الكوادر البشرية التي ستسهم في دفع عجلة الاقتصاد الرقمي وبناء مستقبل مزدهر في دول المنطقة”. وأضاف “يي” قائلاً: “تثق هواوي بأهمية التعاون المفتوح مع شركائنا في القطاعين الخاص والعام والمؤسسات التعليمية من أجل تنمية المواهب التقنية المحلية وتحسين مهاراتهم وإعدادهم للمساهمة في تحقيق التحول الرقمي وقيادة دفة التنمية الاجتماعية والاقتصادية لالاستفادة القصوى من التكنولوجيا الحديثة التي باتت محوراً حيوياُ لتطور الأعمال والمجتمعات البشرية”.

وقال السيد آيدن لي، المدير التنفيذي  في هواوي في لبنان: “كانت المنافسة قوية بين الفرق المشاركة في المسابقة هذا العام، مما يعكس مستوى الكوادر البشرية الشابة الموهوبة في لبنان والتي تنتظر الرعاية والتشجيع لتجد لنفسها مكاناً على خارطة الابداع والابتكار العالمي، سيما في مجال التكنولوجيا التي باتت محوراً حيوياً لقيادة مسيرة تطور المجتمعات. ولا يقتصر دور المسابقة على تدريب الشباب على أحدث التقنيات فحسب، بل تسهم في تمكينهم من الاعتماد على التكنولوجيا لابتكار الحلول العملية التي تحقق قيمة أكبر للمجتمع. وفي ظل التحول الرقمي المتسارع الذي يشهده لبنان، سنواصل التزامنا بتعزيز المهارات التقنية للشباب وتحفيز اهتمامهم بنهج الابتكار وصقل مواهبهم وخبراتهم ليكونوا رافداً جوهرياً لمسيرة التنمية والتطوير في بلادهم”.

وشهدت مسابقة تقنية المعلومات والاتصالات والتي أقيمت في العام الحالي تحت شعار “الاتصال، الأمانة، المستقبل” مشاركة العديد من طلاب الجامعات من لبنان والشرق الأوسط. وتهدف المسابقة إلى رعاية المواهب التقنية في جميع أنحاء العالم وتوفير المهارات اللازمة لهم للمساهمة في دفع عجلة الاقتصاد الرقمي. ويذكر أنه تم إطلاق مسابقة هواوي لتقنية المعلومات والاتصالات في عام 2017، حيث شهدت مشاركة أكثر من 75000 طالب من دول الشرق الأوسط وأصبحت واحدة من أهم المبادرات في مجالها. وفي العام الماضي، تعاونت هواوي مع أكثر من 20 وزارة و442 مؤسسة على تنظيم المسابقة والتي شارك فيها أكثر من 15000 طالب.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سفارة الهند في بيروت تحيي ذكرى اليوم الرابع والسبعين للجيش الهندي

نظمت سفارة الهند في بيروت بالتعاون مع الكتيبة الهندية في اليونيفيل مراسم وضع إكليل من ...

خلال مشاركته في مؤتمر الأعمال العراقي – اللبناني

رئيس مجموعة أماكو علي العبد الله: مستقبل واعد للعلاقات الاقتصادية اللبنانية – العراقية شكّل مؤتمر ...

5 توقعات تكنولوجية من سيسكو لعام 2022

كشفت شركة سيسكو مع بداية العام الجديد عن أكبر اتجاهات التكنولوجيا التي من المتوقع أن ...