ارتفاع أسعار شقق برج خليفة بنسبة 23% مع احتفال البرج الشهير بعيد ميلاده الثاني عشر

ر

ارتفعت القيم السكنية في أطول ناطحة سحاب في العالم بنسبة 23%، وفقاً لأخر تحاليل شركة الاستشارات العقارية نايت فرانك بمناسبة الذكرى الثاني عشر لبرج خليفة الشهير.

وأوضح فيصل دوراني، الشريك و رئيس قسم أبحاث الشرق الأوسط،لدى نايت فرانك: “كان موضوع عام 2021 هو الانتعاش الهائل لسوق دبي السكني الفاخر. يقع برج خليفة في هذه الفئة بنحو 2100 دولار أمريكي للقدم المربع. وبالفعل، ارتفعت الأسعار في أطول مبنى في العالم بنسبة 23% في العام الماضي، مقارنة بنسبة 8% أكثر تواضعا لبقية دبي”.

وأضاف دوراني: “شهد وسط مدينة دبي أيضا زيادات في متوسط الأسعار بأكثر من 17% خلال الأشهر ال 12 الماضية. ولا يزال المشترون لا يصلون إلى الصفر في الأحياء الأكثر تميزا في المدينة، وكثير منهم من المشترين الجدد في السوق. هؤلاء أفراد اثرياء  و ينجذبون إلى دبي بسبب أن الإمارة هي الآن واحدة من أكثر المدن أمانا في العالم ، إن لم يكن أكثرها أمانا نظرا للحكم الممتاز الذي احتوى بشكل فعال على انتشار Covid-19. وهذه الشهية العالية للبيوت الفاخرة تغري بعض المطورين بجلب المنازل إلى السوق بأسعار قياسية، مثل مشروع زهرة النخيل في ألباغو، بسعر 10,000 دولار أمريكي للقدم المربع. على الرغم من المخاطر الدائمة للعرض الزائد، لا يزال عرض المنازل الفاخرة قليل في دبي. “

كما تشير تحاليل نايت فرانك إلى عوامل أكثر ليونة مثل أشعة الشمس على مدار السنة والسلامة ونمط الحياة العالمي الذي لا مثيل له، وكلها تساهم في جاذبية المدينة بين الأثرياء في العالم.

وقال دوراني : “في حين أن متوسط الأسعار في برج خليفة، مثل بقية دبي، لا يزال أقل بنحو 30% من مستويات الذروة لعام 2014، في المبنى لا يزال يحمل الرقم القياسي لأعلى سعر تم تحقيقه لعقار سكني في دبي: 14600 درهم لشقة من غرفتي نوم تم بيعها في منتصف عام 2014، على الرغم من أنها كانت منزل يحمل علامة أرماني التجارية”.

وأضاف أندرو كامينغز ، الشريك و رئيس قسمالمبيعات السكنيه الفخمه لدى نايت فرانك الشرق الأوسط: “لا يزال برج خليفة المعلم البارز في دبي. وشهد وسط المدينة تجدد فى النشاط خلال العام الماضي مع ارتفاع الطلب على الشقق حيث سعى المستخدمون النهائيون إلى الاقتراب أكثر من المرافق الرئيسية واستفاد المستثمرون من الإيجار المرتفع والطلب على الإيجار القصير الأجل. كما أن العقارات التي تطل على برج خليفة تتطلب سعر أعلى على أي ممتلكات أخرى تقريبا. ومن الأمثلة الرئيسية على ذلك بيع فيلا بخليج جميرا بمبلغ 121 مليون درهم اماراتى في عام 2021. وقد تحقق هذا السعر في جزء منه بسبب الموقع الرئيسي الذي مكّن المشتري من الحصول على اطلالة البرج من غالبية العقار”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سفارة الهند في بيروت تحيي ذكرى اليوم الرابع والسبعين للجيش الهندي

نظمت سفارة الهند في بيروت بالتعاون مع الكتيبة الهندية في اليونيفيل مراسم وضع إكليل من ...

خلال مشاركته في مؤتمر الأعمال العراقي – اللبناني

رئيس مجموعة أماكو علي العبد الله: مستقبل واعد للعلاقات الاقتصادية اللبنانية – العراقية شكّل مؤتمر ...

5 توقعات تكنولوجية من سيسكو لعام 2022

كشفت شركة سيسكو مع بداية العام الجديد عن أكبر اتجاهات التكنولوجيا التي من المتوقع أن ...