من أجل بناء اقتصاد رقمي أفضل… هواوي تطرح نموذج GUIDE لتطوير شبكات الاتصالات

عقدت شركة هواوي منتدى “Huawei Day0″، قبل يوم واحد من انعقاد المؤتمر العالمي للهواتف العالمية لعام 2022 “MWC22” في برشلونة، تحت شعار “نحو مستقبل مشرق – Lighting up the Future”، وقد ألقى ريان دينغ، المدير التنفيذي لشركة هواوي ورئيس مجموعة هواوي للأعمال Huawei Carrier BG””، الكلمة الافتتاحية لهذا المنتدى. وأوضح دينغ خلال كلمته أنّه يمكن لشركات الاتصالات المساهمة في تسريع وتيرة التحول للاقتصاد الرقمي من خلال العمل على التركيز على ثلاثة عوامل: وهي زيادة كثافة الاتصال، والتنوع في الموارد الحوسبية، وتخفيض الانبعاثات الكربونية، ودعا جميع شركات الاتصالات إلى المشاركة بأفكارها لتطوير نموذج GUIDE الخاص بشركة هواوي لتطوير شبكات الاتصالات من أجل بناء اقتصاد رقمي أفضل.

تجدر الإشارة إلى أنّ الاقتصاد الرقمي ينمو بشكل متسارع، ومن المتوقع أن يشكّل أكثر من 50% من الناتج المحلي الإجمالي العالمي في عام 2022. وقد أعلنت العديد من الدول والمناطق مثل الصين وكوريا الجنوبية والاتحاد الأوروبي عن خطط استثمارية ضخمة للتوسّع في الاقتصاد الرقمي.  ونظرًا لأنّ شركات الاتصالات هي التي توفر البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات؛ فستزداد أهمية الدور الذي تؤديه هذه الشركات في قيادة تنمية الاقتصاد الرقمي في المستقبل.

ثلاثة عوامل رئيسية تشكّل مستقبل الاقتصاد الرقمي

وخلال كلمته، أوضح دينغ أنّ إحراز تقدّم في تنمية الاقتصاد الرقمي يعتمد على مدى التطور في ثلاثة عوامل: وهي زيادة كثافة الاتصال، والتنوع في الموارد الحوسبية، وتخفيض الانبعاثات الكربونية؛ وأنّ إحراز تقدّم في هذه العوامل يوفر لشركات الاتصالات الإمكانيات اللازمة للمساهمة في تشكيل مستقبل الاقتصاد الرقمي.

فمن خلال زيادة كثافة الاتصال، يمكن لشركات الاتصالات زيادة عدد المشتركين في خدماتها بتقنية الجيل الخامس (5G) وتوسيع نطاق أعمالها. ومن خلال تنويع الموارد الحوسبية، يمكنها تعزيز التكامل بين الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وهو ما يسهم في تعزيز رقمنة هذه الشركات ومن ثمّ نمو أعمالها. أمّا من خلال تخفيض الانبعاثات الكربونية، فيمكن لحلول الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الجديدة المراعية للبيئة، مثل الحلول التي توفرها هواوي، زيادة كفاءة الشبكات وتخفيض الطاقة المستهلكة لكل “بت” من أجل تحقيق تنمية مستدامة.

تقنية الجيل الخامس “ 5G ” تُحرز تقدّمًا كبيرًا

بدأ استخدام تقنية 5G تجاريًا منذ عامين، ثمّ تزايد سريعًا عدد الشبكات والأجهزة التي تعمل بهذه التقنية، وتزايدت كذلك أعداد مستخدميها. وفي نهاية 2021، بلغ عدد شركات الاتصالات التي بدأت في الإطلاق التجاري لشبكات الجيل الخامس أكثر من 200 شركة، لتوفر خدماتها بتقنية الجيل الخامس لأكثر من 700 مليون مستخدم. ويوجد حاليًا في الأسواق أكثر من 1200 نوع من الأجهزة تعمل بتقنية الجيل الخامس. ويحقق هذا التزايد السريع في أعداد المستخدمين لهذه التقنية عوائد جيدة لشركات الاتصالات ويدفعها إلى زيادة توسيع تغطية شبكاتها باستخدام هذه التقنية.

وخلال كلمته، استعرض دينغ بعض النجاحات التي حققتها شركات اتصالات مختلفة عند استخدامها لتقنية الجيل الخامس، كما استعرض تجارب المستخدمين الجديدة والمتميزة التي توفرها التقنيات الجديدة (مثل الواقع المعزّز “AR”، والواقع الافتراضي “VR”) وميزات الفيديوهات عالية الجودة التي تعمل بتنقية الجيل الخامس. وأوضح كذلك أنّ نماذج التسعير المرنة لشبكات الجيل الخامس تحقق مزايا لكل من المستخدمين وشركات الاتصالات وتسهم في تحقيق نمو سريع في أعداد مستخدمي هذه الشبكات.

تجدر الإشارة إلى أنّ حل 5GtoB يُستخدم على نطاق واسع من قبل شبكات خاصة في العديد من قطاعات الأعمال. وفي نهاية عام 2021، وقّعت شركة هواوي مع شركائها وشركات اتصالات في الصين أكثر من 3000 عقد لتزويد هذه الجهات بحل 5GtoB؛ وهو ما أكسبها خبرة واسعة في الاستخدامات المتعدّدة لقطاعات الأعمال المختلفة لتقنية الجيل الخامس. ومن أبرز الأمثلة التي توضح الاستخدامات المختلفة لهذه التقنية: استخدام أحد مناجم الفحم في منطقة منغوليا الداخلية التابعة لجمهورية الصين لهذه التقنية في التحكّم عن بُعد في آلات تكسير الفحم ونقله؛ وهو ما وفّر بيئة عمل أكثر أمانًا وراحة لعمّال هذا المنجم.

تحقيق التكامل بين تكنولوجيا الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات يُسهم في تحقيق مزيد من النمو والإيرادات

وأشار دينغ إلى تزايد الاتجاه إلى التحول الرقمي من قبل العديد من الشركات العاملة في قطاعات مختلفة؛ وهو ما يستلزم إعادة إنشاء البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات لهذه الشركات لتتمكّن من إدارة عملياتها بكفاءة أكبر. ومن خلال تعزيز التكامل بين تكنولوجيا المعلومات وتكنولوجيا الاتصالات، وبين حلول الحوسبة السحابية والحوسبة الطرفية، وبين الحوسبة السحابية وشبكات الاتصالات؛ تأمل هواوي في مساعدة شركات الاتصالات على تحويل أعمالها إلى عمليات رقمية ذكية وتحقيق مزيد من الإيرادات. على سبيل المثال، ساعد حل Huawei’s OneStorage إحدى شركات الاتصالات العاملة في منطقة آسيا والمحيط الهادئ على تخفيض التكلفة الإجمالية للملكية (TCO) بنسبة 30%.

حلول تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المراعية للبيئة توفر وحدات “بت” أكثر وتستهلك طاقة أقل

تُعدّ تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المراعية للبيئة هي أساس تحقيق النمو المستدام في الاقتصاد الرقمي؛ حيث يوفر قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات تقنيات جديدة تساعد قطاعات الأعمال الأخرى على خفض الانبعاثات الكربونية. ومن المتوقع أن يبلغ مقدار الانخفاض في الانبعاثات الكربونية الناجم عن استخدام هذه التقنيات عشرة أضعاف الانبعاثات الناتجة عن عمليات قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات. وخلال كلمته في المنتدى، استعرض دينغ أيضًا إستراتيجية هواوي المراعية للبيئة والتي توفر وحدات “بت” أكثر وتستهلك طاقة أقل (More Bits, Less Watts). فمن خلال مجموعتها الكاملة من الحلول المراعية للبيئة، بما في ذلك حلول المواقع والشبكات والعمليات، تهدف هواوي إلى مساعدة شركات الاتصالات على زيادة قدرات شبكاتها وخفض الطاقة المستهلكة لكل “بت”، كما اقترح دينغ استخدام مؤشر كثافة الانبعاثات الكربونية للشبكة (Network Carbon Intensity index) لقياس الانبعاثات الكربونية الناجمة عن عمليات قطاع تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ومساعدة شركات الاتصالات على تنفيذ إستراتيجياتها المراعية للبيئة.

واختتم دينغ كلمته باستعراض نموذج GUIDE الخاص بشركة هواوي لتطوير شبكات الاتصالات، والذي يهدف إلى مساعدة شركات الاتصالات على تنمية خمس قدرات رئيسية لنجاح أعمالها، وهي: توسيع نطاق الخدمات، وابتكار حلول فعّالة، وزيادة الاستفادة من الموارد، وتقديم خدمات وحلول ذات جودة عالية، والاضطلاع بالمسؤولية المجتمعية.

سيُعقد المؤتمر العالمي للهواتف المحمولة لعام 2022 (MWC22) في المدّة من 28 فبراير إلى 3 مارس في برشلونة بإسبانيا. وستعرض خلاله شركة هواوي منتجاتها وحلولها في جناحها رقم 1H50 في القاعة رقم 1 بفندق Fira Gran Via. كما ستبحث هواوي مع غيرها من شركات الاتصالات وخبراء ومتخصصين في قطاع الاتصالات وقادة الرأي من جميع أنحاء العالم موضوعات متعدّدة مثل: الاتجاهات الحديثة في قطاع الاتصالات، ونموذج GUIDE لتطوير شبكات الاتصالات من أجل بناء اقتصاد رقمي أفضل، والتنمية المستدامة لتكوين رؤية مشتركة لمستقبل الشبكات الرقمية.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

توقعات EUR/USD: اليورو فوق 1,0900 مع تلقي قرارات المركزي الأوروبي

تحليل سوق لليوم عن رانيا جول، محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com ١٨ يوليو ٢٠٢٤ ...

لقاء في المجلس الإقتصادي حول ” آلية إحياء التسليفات “

عربيد :لا إقتصاد سليم من دون مصارف و المطلوب حوار جدي بين المصارف والمودعين والدولة ...

العملات المشفرة تستأنف المكاسب مع العودة السريعة للزخم الصعودي

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط ...