Wego, Cleartrip and Flyin

تقرير إحصائيات السفر: توجهات المسافرين واستعدادهم للسفر في عالم ما بعد أزمة كوفيد-19

يبحث تقرير إحصائيات السفر، الصادر عن ويجو وكليرتريب، في توجهات المسافرين واستعدادهم للسفر في عالم ما بعد أزمة كوفيد-19. ويستخلص التقرير نتائجه بعد دراسة مستقلة وتحليل لعدد كبير من بيانات سلوك المسافرين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

حيث أجرى مؤخراً استطلاعاً لآراء وسلوكيات قرابة 4390 مقيماً في دولة الإمارات والمملكة العربية السعودية فيما يتعلق بشؤون السفر. ويسلط التقرير الضوء على تأثيرات أزمة كوفيد-19 وتداعياتها على قطاع السفر، والتوجهات المنتشرة حالياً في القطاع، والدلائل الإيجابية المشيرة إلى حركة انتعاش ملموسة.

ويخلص التقرير إلى توقعات إيجابية لقطاع السفر على المدى القصير، إذ يتطلع المسافرون إلى إنفاق المزيد من الأموال، والسفر في رحلات أطول ولمسافات أبعد في عام 2022.

السفر خلال جائحة كورونا

لا يزال العديد من المسافرين يتطلعون إلى السفر مع أخذ بعض الحيطة والحذر، بعد فترات من الإغلاق في العديد من الدول، والتحديث المستمر للقيود المفروضة، إضافة إلى التحديثات المتعاقبة لبروتوكولات المطارات والرحلات، والتغيرات المتكررة في القدرة الاستيعابية للفنادق.

المسافرون الحاصلون على لقاح كوفيد-19

ووفقا لإستبيان أجرته كليرتريب، أكد 99%، من إجمالي المشاركين، بتلقيهم لقاح كوفيد-19، فيما نفى ذلك 1% منهم. ويعود ارتفاع أعداد الأشخاص الحاصلين على اللقاح بآثار إيجابية على قطاع السفر من جهة، ويشجع المسافرين على زيارة الدول التي حققت معدلات تطعيم مرتفعة من جهة أخرى.

التوجهات المستقبلية عند التخطيط لرحلة السفر

في ظل الرفع التدريجي للقيود في مختلف أنحاء العالم، وازدياد معدلات التطعيم، يتطلع عشاق السفر إلى السفر أكثر وتعويض الوقت الذي فاتهم في فترات الإغلاق. 

ووفقا لبيانات ويجو، سجلت معدلات البحث عن الرحلات والفنادق، في هذا العام، زيادة بنسبة 81% في فبراير، و102% في مارس. مما يدل بشكل واضح على الانتعاش المتزايد لرغبة السياح في السفر.

يولي المسافرون الأولوية للوجهات ذات خطر العدوى المنخفض والتي توفر رحلة عودة مرنة وآمنة. حيث أكد معظم المشاركين على اختيارهم وجهات تلتزم بإجراءات السلامة وتمتثل لبروتوكولات الوقاية من كوفيد-19.

تجربة السفر عبر المطار

عمدت المطارات في مختلف أنحاء العالم إلى اتخاذ تدابير إلزامية لضمان سلامة المسافرين في ظل هذه الظروف غير المسبوقة. وعلى الرغم من التحسن الملحوظ الذي شهدته تجربة السفر وتقليص الوقت اللازم لإجراءات المسافرين، ما تزال تجربة السفر صعبة نوعا ما وتختلف عما كانت عليه قبل أزمة كوفيد-19، وفقا لإستبيان أجرته كليرتريب.

العمل عن بعد وزيادة الطلب على الفنادق

وفقا لبيانات ويجو، تسجل الفنادق ارتفاعاً كبيراً في الطلب في جميع المواسم، في ظل مواصلة الكثير من الموظفين العمل عن بعد في عام 2022. فبعد أن أصبح بوسع الموظفين العمل من أي مكان، يتجه المزيد منهم إلى حجز غرف فندقية بحسب وجهاتهم الجديدة للعمل عن بعد.

ونتيجة لذلك، سجلت معدلات البحث عن منازل العطلات ارتفاعاً كبيراً بنسبة 136%، والغرف الفندقية بنسبة 92%، والشقق السكنية بنسبة 69%.

كما ارتفعت مدة الإقامة في العقارات المُستأجرة بنسبة 19% في عام 2022 بالمقارنة بنفس الفترة من عام 2021.

ويفضل المسافرون اختيار الفنادق من فئة خمس نجوم، التي تتخذ إجراءات أشد صرامة وتمنحهم تجربة سفر وإقامة أكثر أماناً. حيث سجلت معدلات البحث عن الفنادق من فئة خمس نجوم ارتفاعاً بنسبة 66%.

تكاليف الرحلات واحتمال السفر ورحلات الصيف
أعرب 79% من المشاركين في إستبيان كليرتريب أنهم لاحظوا زيادة في المتطلبات نتيجة أزمة كوفيد-19، وارتفاعاً في أسعار تذاكر السفر، وظروفاً غير متوقعة سببت تغييرات في الرحلات، ما ساهم في زيادة بنسبة 20% في تكاليف الرحلات بعد أزمة كوفيد-19.

أشار 78% من المشاركين إلى احتمال سفرهم مرة واحدة على الأقل خلال الأشهر الثلاثة التالية، وفقاً لرحلات مخططة سابقاً. ما يشير إلى توقعات إيجابية لقطاع السفر على المدى القصير.

وتشير ويجو إلى أن العطلات الطويلة ستكون توجهاً غالباً هذا الصيف، وسينفق المسافرون أموالاً أكثر على رحلات الاستجمام والترفيه لتعويض الوقت الذي فاتهم في فترات الإغلاق.

الوجهات الأكثر رواجاً والهدف من السفر

لا يزال المسافرون يتشوقون إلى السفر، لكنهم يواجهون العديد من العوامل الإضافية التي تلعب حالياً دوراً رئيسياً عند التخطيط لرحلاتهم، مثل ظروف الوجهات المقصودة، ومتطلبات السفر إليها، وسهولة التنقل فيها.

حافظت كلّ من الدول التالية على مكانتها كوجهة سياحية مرموقة ورائجة، يخطط معظم المشاركين لزيارتها:

الإمارات والمملكة العربية السعودية والمملكة المتحدة وجزر المالديف، وجورجيا، وتركيا، وصربيا، وجزر السيشل.

متوسط تكاليف السفر ومتوسط أسعار الحجوزات لعام 2022

سجلت تكاليف السفر ارتفاعاً ملحوظاً في عام 2022 بالمقارنة مع عام 2019.

فارتفع متوسط تكاليف رحلات الذهاب والإياب من وإلى الإمارات بنسبة 23%.

متوسط تكاليف السفر بحسب المنطقة

وارتفعت تكاليف رحلات الذهاب والإياب إلى منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بنسبة 20%.

ارتفعت تكاليف رحلات الذهاب والإياب إلى أوروبا بنسبة 39%.

وارتفعت تكاليف رحلات الذهاب والإياب إلى دول جنوب آسيا بنسبة 5%.

سجلت تكاليف رحلات الذهاب والإياب إلى الهند بالتحديد ارتفاعاً واضحاً بنسبة 21% بالمقارنة مع عام 2019.

إلغاء الحجوزات

وتشير كليرتريب الى تراوح متوسط إلغاء حجوزات الطيران في الإمارات، في عام 2019، أي قبل أزمة كوفيد-19، بين 6-7%. ومع بداية الأزمة الصحية العالمية، سجل متوسط إلغاء الحجوزات ارتفاعاً كبيراً وصل إلى نسبة 519%، فخلال هذه الفترة، لم يتم تسجيل سوى عدد قليل من الحجوزات، بالتزامن مع إلغاء عدد كبير من الحجوزات السابقة. وفي أبريل من عام 2021، أدى إغلاق ممر الطيران الآسيوي إلى ارتفاع جديد في متوسط إلغاء الحجوزات.

 أما في عام 2022 وفي ضوء انتعاش قطاع السفر، يشهد متوسط إلغاء الحجوزات انخفاضاً تدريجياً نحو مستويات ما قبل أزمة كوفيد-19 عند نسبة 7-8%، مع تسجيل ارتفاع طفيف خلال موجة الإصابات بين يناير وفبراير. ويشهد السوق السعودي، من جانبه، توجهاً مماثلاً.

الوجهات الأكثر طلبا”

وجهات سكان الإمارات: الهند، باكستان، مصر، قطر، نيبال، جزر المالديف، المملكة العربية السعودية، الأردن، جورجيا، تركيا.

 الوجهات السعودية المحلية: جدة، الرياض، الدمام، جازان، المدينة المنورة، تبوك.

 الوجهات السعودية العالمية: مصر، الإمارات، قطر، الفلبين، بنجلاديش، البحرين.

 الوجهات الأكثر طلبا في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا: المملكة العربية السعودية، مصر، الهند، الإمارات، تركيا، الكويت، الأردن، المغرب

الحجوزات المبكرة

سبّب انتشار أزمة كوفيد-19 ارتفاعاً مفاجئاً في نسبة الحجوزات المتأخرة، حتى ثلاثة أيام قبل موعد الرحلة، في مقابل انخفاض حاد في متوسط عدد الأيام الفاصلة بين الحجز وموعد الرحلة الفعلي، وذلك على خلفية التغيرات غير المتوقعة التي فرضتها الأزمة، مثل إغلاق الحدود المفاجئ وتشديد القيود على السفر.  في عام  2022 يمتلك المسافرون في الوقت الراهن قدرة أكبر على التخطيط لرحلاتهم بشكل مسبق، بعد اعتماد إجراءات أكثر سلاسة ويسراً. على الرغم مما سببته موجات الإصابات اللاحقة، في نهاية عام 2021، من ارتفاع آخر في نسبة الحجوزات المتأخرة والقريبة من موعد الرحلة، حتى مع اعتماد متطلبات بسيطة للسفر.

أنواع الرحلات والعطلات الترفيهية

مدة الإقامة

أدت أزمة كوفيد-19 إلى ارتفاعٍ في معدل حدوث الظروف غير المتوقعة، مما اضطر الوافدين إلى تعديل مخططاتهم المهنية والعائلية، وتسبب بالتالي بارتفاع حاد في نسب رحلات الذهاب والاتجاه الواحد خلال الأشهر الأولى من الأزمة الصحية العالمية، في مقابل تراجع موازٍ لنسب رحلات الذهاب والإياب. ووفقا لبيانات كليرتريب شهدت رحلات الذهاب والإياب، وبشكل خاص الرحلات الترفيهية، انتعاشاً كبيراً خلال الأشهر الماضية.

المملكة العربية السعودية

وشهدت الرحلات المحلية ضمن المملكة ارتفاعاً ملحوظاً خلال فترات تشديد القيود على السفر. كما سجلت رحلات الذهاب والاتجاه الواحد سلوكاً مشابهاً لها.

وتشير بيانات التقرير إلى زيادة بنسبة 65% في معدلات البحث عن الرحلات الترفيهية بين يناير وأبريل من عام 2022، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2021. فيما سجلت معدلات البحث عن الفنادق ارتفاعاً بنسبة 29% بين يناير وأبريل من العام الجاري، بالمقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.

مدة الرحلة
تبدي بيانات ويجو ارتفاعاً في المدة الإجمالية للرحلات وإقامة المسافرين، وتوجهاً نحو الرحلات طويلة الأمد.

حيث سجلت الرحلات لمدة 4-7 أيام زيادة بنسبة 100%، بينما ارتفع الطلب على الرحلات لمدة 8-11 يوماً بنسبة 75%.

*الرجاء الإطلاع على التقرير المرفق الذي يتضمن جميع الإحصائيات والأسئلة والأجوبة الإضافية من الإستبيان.

https://asianetpakistan.us18.list-manage.com/track/click?u=017e05cf6e76d41bda9829b9a&id=fa7843c05a&e=07cf8c8c63

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سند لبنان تطلق ورش تدريب أساتذة المدرسة الرسمية في اتحاد بلديات بنت جبيل

أطلقت جمعية سند لبنان ورش تدريب الاساتذة على التقنيات التعليمية الحديثة، تنفيذا لتوصيات اللقاء التنسيقي ...

ورشة عمل في جامعة البلمند حول ثلاث مشاريع أوروبية تتمحور حول دراسة المياه في لبنان

نظّمت كليّة الهندسة في جامعة البلمند بالتعاون مع مكتب Erasmus+ في لبنان ورشة عمل موسّعة ...

أسواق الخليج أنهت الأسبوع بأداءات متباينة بينما انتعشت نظيراتها الإماراتية

تحليل الأسواق اليوم عن فادي رياض ، محلل أسواق في ‏CAPEX.com MENA. أنهت أسواق الأسهم ...