أسواق الطاقة تشير إلى الانخفاض بسبب مخاوف الركود، و السلع تواجه شكوكًا متنوعة

تحليل السلع لليوم عن وائل مكارم، كبير إستراتيجيي السوق – منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في Exness

عكست أسعار النفط مكاسب يوم أمس وانخفضت بسبب المخاوف بشأن الركود العالمي التي أثرت على توقعات الطلب. قد يؤدي التباطؤ الاقتصادي القوي إلى تفاقم في العرض.

وقد طغت هذه المخاوف على خفض الإنتاج في النرويج بعد إضراب عمال قطاع النفط. يمكن أن يكون للإضراب تأثيرا على الأسعار إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق.

في السابق كان المتداولون قلقين بشأن قيود العرض الناتجة عن الحرب في أوكرانيا، والعقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، والرد الروسي. لقد أدى الصراع إلى تغيير تشكيلة السوق مع تحول في الشراكات والتوزيع.

في الوقت نفسه، تجري أوكرانيا، أحد أكبر المصدرين للقمح، محادثات مع تركيا لتأمين صادرات الحبوب. إذا نجحت هذه المحادثات قد تنخفض الأسعار أكثر وتساعد في تبديد المخاوف عند الدول المستوردة مثل مصر التي تعتمد بشكل كبير على مورديها. كما يمكن للأحجام الكبيرة المتاحة أن تزيل خطر أزمة غذائية عالمية.

في غضون ذلك، استمر الذهب في مواجهة ضغوط بيع حيث وجد منافسة من ارتفاع عائدات سندات الخزانة الأمريكية مما قد يجذب المستثمرين الباحثين عن أصول آمنة أكثر أداء. قد يجد الذهب بعض الدعم لأن إمكانية الركود قد تغذي النفور من المخاطر وتؤثر على رفع أسعار الفائدة على المدى الطويل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL ناقش والنائب كنعان ثلاث نقاط أساسية لم تُبت بعد في الموازنة الجارية

د. زمكحل: نحتاج إلى إصلاحات صندوق النقد الدولي، لكن نرفض أفكاراً محاسبية لشطب الودائع وتبييض ...

الريجي” ضبطت منتجات تبغية مهرّبة ومزوّرة في حارة حريك”

تمكن جهاز مكافحة التهريب في إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية “الريجي” من ضبط كميات كبيرة ...

جمعية Rebirth Beirut  تعيد ترميم حديقة “جبران تويني” في الأشرفية

فرنيني : ستبقى بيروت معلماً ثقافياً لكل المنطقة والعالم استكمالاً لمشاريعها التنموية في العاصمة بيروت، ...