إطلاق مشروع تركيب 300 من الأطراف الإصطناعية المقدمة مجانا من الهند في مستشفى الحريري بالتعاون مع وزارة الصحة

بمناسبة العيد الوطني 74 للهند ،أطلقت السفارة الهندية في لبنان، بالتعاون مع وزارة الصحة العامة ومستشفى رفيق الحريري الجامعي، مشروع تركيب 300 من الأطراف الإصطناعية المقدمة مجانا من الهند، ضمن مشروع الدعم والمساعدة الهندية لتركيب أطراف اصطناعية.

حضر حفل تدشين مخيم جايبور فوت Jaipur foot camp في مستشفى رفيق الحريري الجامعي لتركيب الأطراف الإصطناعية، القائم بالأعمال في السفارة الهندية في بيروت سانديب غروفر، مدير العناية الطبية الدكتور جوزيف الحلو ممثلا وزير الصحة في حكومة تصريف الاعمال الدكتور فراس الأبيض، رئيس القسم الاقتصادي مجدي رمضان ممثلا وزير الخارجية عبدالله بو حبيب، العقيد الكولونيل نديم قاقون، مستشار وزارة الصحة العامة باسم غانم ممثلا النائب تيمور جنبلاط، رئيس جمعية “جايبور” للأطراف الاصطناعية السفير السابق ساتيش ميتها، مسؤولة القسم التجاري في السفارة الهندية في بيروت رنا زيتوني، مدير عام مستشفى رفيق الحريري الجامعي الدكتور جهاد سعادة ، وحشد من الفعاليات السياسية والعسكرية والإقتصادية والإجتماعية والإعلامية.

وتأتي هذه المبادرة ضمن مشروع الدعم والمساعدة الهندية لتركيب أطراف اصطناعية الذي خصص له معسكر لتركيب الأطراف داخل مستشفى رفيق الحريري الجامعي لمدة ثلاثة أسابيع بين شهري كانون الثاني وشباط، بهدف تحقيق الفائدة لأكبر عدد ممكن من المستفيدين من هذا المشروع وتقديم الدعم للأشخاص الذين يعانون من تأمين الكلفة المرتفعة للأطراف الإصطناعية في ظل الأزمة الإقتصادية الخانقة التي يشهدها لبنان.

زيتوني
استهلت زيتوني كلمتها بالحديث عن “إنجازات دولة الهند الإنسانية والإقتصادية والإجتماعية والثقافية في العالم، فالهند تعتبر اليوم عاصمة التكنولوجيا في العالم وصناعتها تضاهي أهم الصناعات العالمية جودة واتقانا، وهي لم تتأخر في مد يد العون والمساعدة إلى لبنان، خاصة أثناء محنة الوباء العالمي، كورونا، من خلال إرسال الأدوية واللقحات. وآخر انجازات دولة الهند تركيب الأطراف الاصطناعية للعديد من المرضى تجاوز عددهم الـ 300 مريضا، والتي تمت عبر سفارة دولة الهند في لبنان”. ووجهت نداء الى “كل من يملك السلطة أو القيادة بأن يخدم ويعمل للبنان واللبنانيين”.

غروفر
ونوه غروفر ب”الدور المحوري لوزارة الصحة العامة ومستشفى رفيق الحريري الجامعي في تسهيل نجاح هذه المبادرة وإطلاق هذا العمل الإنساني إلى النور في لبنان”.

ولفت الى أنه “في المرحلة المقبلة سيتم الاتفاق على مشاريع مستقبلية إضافية مع الهند، لا سيما تبادل الخبرات في مجال الدواء والمستلزمات واللقاحات، وإرسال مرشحين من لبنان لزيارة الهند والاستفادة من دورات تقنية واقتصادية تقدمها الهند مجانا”. وأبدى غروفر حرصه على أن “يكون هناك مزيدا من التعاون بين لبنان والهند في مناطق وقطاعات أخرى كي تعم الفائدة على الجميع”.

الحلو
بدوره عبرالدكتور الحلو عن مدى ترحيبه بهذه المساعدات الإنسانية وتأكيده على أن “الهند بلد صديق دعم لبنان في العديد من المبادرات”، وأكد أن “وزارة الصحة العامة على استعداد لمد يد العون لمطلق شخص يتقدم بأي مشروع لمساعدة الشعب اللبناني في هذه الظروف الصعبة”، وقال: “اعتدنا من الدولة الهندية التي مدت يد المساعدة للبنان في جائحة الكورونا وقدمت الأدوية واللقاحات والتجهيزات، أن تكون إلى جانب الشعب اللبناني في هذه الظروف الإقتصادية الصعبة. فقد جاءت هذه المبادرة الهندية بعد إنفجار مرفأ بيروت الذي كان ضحيته حوالي 6500 جريح، من بينهم 1500 مصاب يحتاج إلى تركيب أطراف اصطناعية، لتقف إلى جانب وزارة الصحة العامة في تأمين كلفة العلاج الشاقة لأي مصاب أو جريح. في الختام أتقدم بالشكر الكبير لدولة الهند على هذه المبادرة والمساعدة، وعلى تقديم خدمة مجانية كاملة تشمل ليس فقط تأمين الأطراف الإصطناعية، بل أيضا تقديم الجهاز البشري التقني، على أمل أن يكون هناك مزيدا من التعاون والمساعدات بين البلدين”.

سعادة
واعرب سعادة عن امتنانه “للمبادرات الهندية العديدة تجاه القطاع الصحي في لبنان، واعتبر أن “منظمة جيبور التي صنعت أحد أكثر الأطراف الاصطناعية تقدما وراحة وبدون أي آثار جانبية تضاهي الماركات الأوروبية والأميركية، وهي مشهورة بمرونتها لتقلل من الإزعاج الناتج عنها. وكعادته، مستشفى رفيق الحريري الجامعي كان الأول لتنظيم هذه الحملة فيه لمساعدة هؤلاء الأشخاص دون أي تكلفة، حيث الطرف وتركيبه وتعديله كله بالمجان دون أي تفرقة بالجنس أو الجنسية أو الدين”.

ودعا “جميع من هم بحاجة إلى أطراف إصطناعية تسجيل أسماءهم في المستشفى لحجز أماكنهم. “ولمن لم يتسن له مكان في هذه الحملة، فإنه سيكون الأول على لائحة الانتظار للحملة القادمة”.

ساتيش ميتها
ولفت ساتيش ميتها الى أن “سفارة بلاده نظمت مخيم جايبور فوت Jaipur foot camp في مستشفى رفيق الحريري الجامعي، الذي سيوفر 300 طرف صناعي يحمل اسم قدم جايبور، وسيتم تركيبها للمستفيدين بشكل مجاني تماما. وأوضح أن ” Jaipur foot هو طرف اصطناعي مشهور عالميا تم تطويره وتركيبه من قبل منظمة غير حكومية ومنظمة خيرية في الهند هي Shree Bhagavan Maharvir Viklang Sahayta Samiti”.

وختم: “إن Jaipur Foot تصميم ثوري ومتعدد الاستخدامات Rapid Fit Limb ومعروف بمتانته ووظائفه، لأنه قريب جدا من الناحية الجمالية والوظيفية من الطرف البشري ويسمح بالجلوس والوقوف والمشي والجري والقرفصاء والتسلق والسباحة وحتى أداء الصلاة”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

سفير ساحل العاج خلال استقباله رئيس مجموعة أماكو علي العبد لله: تطوير العلاقات المشتركة مع لبنان على رأس الأولويات

قال سفير ساحل العاج في لبنان كريستوف كواكو إن تطوير العلاقات مع لبنان هو على ...

السفارة الهندية تحيي “اليوم العالمي العاشر لليوغا” بالتعاون مع وزارة الثقافة في طرابلس

رعى وزير الثقافة القاضي محمد وسام المرتضى ممثلًا بالناشطة في مجال اليوغا وعضو اللجنة الرياضية ...

مدينة بلا ربا

د. محمود عبدالعال فرّاج /  خبير وكاتب اقتصادي  قال الله سبحانه: (الَّذِينَ يَأْكُلُونَ الرِّبَا لاَ ...