الصندوق السعودي للتنمية يوقع اتفاقية قرض بقيمة 10 ملايين دولار لتطوير مراكز حاضنات للأعمال في جزر البهاما

وقع كلّ من سعادة الأستاذ سلطان المرشد، الرئيس التنفيذي للصندوق السعودي للتنمية وسعادة إسحاق تشيستر كوبر،  نائب رئيس الوزراء وزير السياحة والاستثمار والطيران في جزر البهاما، أول اتفاقية قرض تنموي بقيمة 10 ملايين دولار، خلال حفل أقيم في مقر الصندوق في الرياض.

تهدف الاتفاقية إلى تمويل بناء مراكز حاضنات الأعمال في ثلاث جزر في جزر البهاما لدعم نمو السياحة، وتعكس التزام الصندوق السعودي للتنمية الراسخ والمتواصل بدعم التنمية الاقتصادية المستدامة في مختلف البلدان النامية والدول الجزرية الصغيرة النامية حول العالم. علاوة على ذلك، تعدّ الاتفاقية الموقّعة اليوم بمثابة انطلاق النشاط الإنمائي للصندوق في جزر البهاما، التي تصبح بذلك الدولة الـ89 التي تتلقى الدعم والتمويل لمشاريع تنموية من الصندوق السعودي للتنمية. 

وسيتيح هذا القرض إنشاء مراكز مخصصة لحاضنات الأعمال في ثلاث جزر من شأنها دعم مشاريع الأعمال الجديدة. وستتولى هذه المراكز دعم 50 شركة صغيرة في جزيرة ناسو، و25 شركة صغيرة في جزيرة إكسوما، و25 شركة صغيرة في جزيرة جراند باهاما (أو باهاما الكبرى).

من شأن هذا المشروع أن يسمح بتعزيز قطاع السياحة في جزر البهاما، وتوفير فرص عمل مباشرة وغير مباشرة، فضلاً عن المساهمة في تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، وتحديداً الهدف 8 (تعزيز النمو الاقتصادي المطرد والشامل للجميع والمستدام، والعمالة الكاملة والمنتجة، وتوفير العمل اللائق للجميع.) والهدف 9، (تحفيز الصناعة وتشجيع الابتكار وإقامة بنى تحتية قوية).

وبهذه المناسبة، قال سعادة إسحاق تشيستر كوبر، نائب رئيس الوزراء، وزير السياحة والاستثمار والطيران في جزر البهاما: “تمثل هذه الاتفاقية إنجازاً هاماً في مسيرة دولتنا نحو بلوغ النمو المستدام، بدعم كريم من المملكة العربية السعودية من خلال الصندوق السعودي للتنمية. سيكون مشروع إنشاء مراكز حاضنات الأعمال المرتقب بمثابة محفز لرواد الأعمال الطموحين في البلاد وسيساهم في توفير المزيد من فرص العمل وتعزيز قطاع السياحة. يشكّل التوقيع على هذه الاتفاقية انعكاساً لرؤيتنا المشتركة المتمثّلة في تحقيق الازدهار والتنمية.”

من جانبه، قال معالي سلطان المرشد، الرئيس التنفيذي للصندوق السعودي للتنمية: “يلتزم الصندوق الاجتماعي للتنمية بتعزيز التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة في البلدان النامية والدول الجزرية الصغيرة النامية، ودعم تحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة. من شأن هذا المشروع أن يشجّع روح المبادرة في جزر البهاما ويحفّز النمو الاقتصادي عبر توفير فرص عمل جديدة في قطاع السياحة. هذا وتعكس الاتفاقية التزام المملكة العربية السعودية بدعم الدول النامية حول العالم لتحقيق مستقبل مشترك ومزدهر ومستدام.”

x

‎قد يُعجبك أيضاً

استبيان ” بيت.كوم” و” يوجوف”: 46% من الموظفين في الشرق الأوسط يفضلون تأسيس أعمالهم الخاصة

· بدأ 45٪ من رواد الأعمال مشاريعهم التجارية الخاصة خلال السنوات الخمس الماضية بسبب حالة ...

أبوغزاله رئيسا لمجلس أمناء الشبكة العربية للإبداع والابتكار

أعلنت الشبكة العربية للإبداع والابتكار اختيار مؤسس ورئيس مجموعة طلال أبوغزاله العالمية، الدكتور طلال أبوغزاله، ...

يوم التصميم الإيطالي 2024 إعادة تأكيد لجودة النظام الإنتاجي الإيطالي في Rebirth Beirut

في الثامن والتاسع من ايار 2024، ضمن يوم التصميم الإيطالي 2024، شهدت سلسلة من المبادرات ...