أداء استثنائي لمركز دبي المالي العالمي يعزز المكانة العالمية الرائدة للإمارة ضمن قطاع الخدمات المالية والابتكار

مكتوم بن محمد:”المركز يعزّز سمعة دبي وجهةً رائدةً لقطاعات المال والابتكار .. ويُسرّع مساهمتها في اقتصاد دولة الإمارات ومنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا”

• المركز المالي يحتضن 1,443 شركة مرتبطة بالقطاع المالي والابتكار بنسبة زيادة سنوية قدرها 15% عن النصف الأول من 2022

•إصدار ربيع 2023 من مؤشر المراكز المالية العالمية يصنّف دبي بين عشرة مراكز مالية رائدة حول العالم تتمتع بقدرات كبيرة وذات تأثير عميق

• دبي المركز المالي الوحيد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا ضمن المراكز المالية العشرة التي أوردها التصنيف

حقق مركز دبي المالي العالمي، المركز المالي   العالمي  الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، نتائج استثنائية في النصف الأول من عام 2023، مؤكداً الدور الاستراتيجي للمركز في قيادة مستقبل القطاع المالي نحو تعزيز مكانة دبي كوجهة رائدة لحفز نمو المؤسسات المالية وشركات التكنولوجيا المالية والابتكار في المنطقة.

فقد بلغ إجمالي عدد الشركات الجديدة المُسجّلة في المركز خلال النصف الأول من هذا العام 661 شركة، بزيادة سنوية كبيرة نسبتها 23%. كما ارتفع إجمالي عدد الشركات العاملة في المركز من 4,031 إلى 4,949 في نهاية يونيو 2023 بزيادة سنوية قدرها 23%.  وانعكاساً لتنامي سمعة مركز دبي المالي العالمي كمركز عالمي للتكنولوجيا المالية والابتكار، ارتفع عدد الشركات الممثلة لهذه القطاعات والعاملة ضمن المركز من 599 إلى 811 شركة بزيادة سنوية قدرها 35%.

وصاحب مستويات النمو التي شهدها المركز تحقيق زيادة كبيرة في فرص العمل، حيث ارتفع عدد فرص العمل الجديدة بنسبة 20% على أساس سنوي لتصل إلى 3,057 وظيفة، وبذلك يصل إجمالي عدد العاملين في المركز إلى 39,140 موظفاً، تماشياً مع مستهدفات استراتيجية المركز لعام 2030 والهادفة إلى تعزيز مكانته مركزاً عالمياً للمواهب.

وشهد النصف الأول من العام الجاري ارتفاعاً في الطلب على المساحات التجارية، حيث قام مركز دبي المالي العالمي بتأجير أكثر من 233 ألف قدم مربع من المساحات التجارية المملوكة والمُدارة، بمعدلات إشغال نسبتها 99%.

بهذه المناسبة، قال سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الأول لحاكم دبي، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير المالية، رئيس مركز دبي المالي العالمي: “نعتز بدور مركز دبي المالي العالمي في تعزيز سمعة الإمارة كوجهة رائدة لقطاعات المال والابتكار، كذلك تسريع إسهامها ليس فقط في اقتصاد دولة الإمارات ولكن أيضا اقتصادات منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا…  نحن حريصون على أن يكون للمركز حضوره المؤثر وإسهاماته الإيجابية الملموسة في دفع عجلة النمو الاقتصادي لدبي انسجاماً مع أجندتها الاقتصادية (D33) وبما يحقق أهداف استراتيجية المركز للعام 2023″.

وأضاف سموه: “نثمّن عالياً الثقة الكبيرة التي أولاها مجتمع المال والأعمال العالمي لدبي ومركزها المالي والتي يعد رصيدها الكبير المترسخ عبر سنوات طويلة الأساس الذي تتحقق في ضوئه النتائج الاستثنائية للمركز.. الإنجاز هو ثمرة عمل جاد واستراتيجية واضحة هدفها إيجاد أفضل الظروف لشركائنا الحاليين والمستقبليين، والمحفزة للابتكار والجاذبة للمواهب المتميزة، والداعمة للطموحات الكبيرة لكل من يجد في دبي المكان الأمثل للانطلاق بها نحو النجاح ضمن شراكة لا ندخر جهداً في توطيد أركانها وتعزيز دعائمها..

وأكد سمو رئيس مركز دبي المالي العالمي أن النتائج القياسية المتحققة تشكل حافزاً على مواصلة تطوير قدرات المركز والارتقاء بمستوى خدماته بتعزيز بنية تحتية رفيعة المستوى وعالية الكفاءة والاعتمادية، والاستمرار في تحديث أطر تشريعية واضحة ومرنة تراعي مصالح الشركاء وتصون لهم حقوقهم، وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية.

تصنيف عالمي

واعترافاً بمستوى التقدم الملحوظ الذي أحرزته في هذا القطاع، صنّف إصدار ربيع 2023 من مؤشر المراكز المالية العالمية دبي على أنها واحدة من عشرة مراكز مالية رائدة حول العالم تتمتع بقدرات كبيرة وذات تأثير عميق، نظراً لما توفره تلك المراكز من خدمات على درجة عالية من التخصص والتطور تخدم متطلبات القطاع، فيما تُعد دبي المركز المالي الوحيد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا الحاصل على هذا التصنيف.

من جانبه، قال سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي: “ساهمت الزيادة غير المسبوقة في أعداد الشركات العاملة في المركز خلال الأشهر الستة الأولى من العام 2023 في مواصلة ترسيخ دبي لمكانتها المرموقة باعتبارها وجهة عالمية رائدة في قطاع الخدمات المالية والابتكار.  ويشكل ذلك دليلاً ملموساً على نجاح المركز مستعيناً بمنظومة قانونية ولوائح تنظيمية وبنية تحتية متينة وعالمية المستوى في استقطاب طيف واسع من الشركات الكبيرة وأخرى في طور النمو ونخبة من المواهب المالية المتخصصة في المنطقة. ولا شك أن المكانة العالمية المرموقة التي تحتلها دبي تدعم ترسيخ السمعة العالمية لمركز دبي المالي العالمي بين مجتمعات المال والأعمال العالمية، واستمرار مساهمته في الاقتصاد الوطني”.

وقال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: “يؤكد النجاح الكبير الذي حققه مركز دبي المالي العالمي خلال النصف الأول من عام 2023 على التزامنا المسؤول نحو صياغة مستقبل القطاع المالي، حيث أثمرت جهودنا المتواصلة في تحقيق نتائج استثنائية، وانعكس ذلك في استقطاب المركز لمزيد من العملاء بما يعزز من خططهم التوسعية، وما صاحب ذلك من زيادة ملحوظة في عدد فرص العمل المتاحة، وبالتالي ارتفاع أعداد القوى العاملة العالمية في مركز دبي المالي العالمي. ويسهم هذا الإنجاز النوعي في تعزيز مكانة مركز دبي المالي العالمي ودبي عموماً وجهة عالمية رائدة لنخبة المواهب المتخصصة، فيما نواصل تنفيذ مستهدفات استراتيجيتنا لعام 2030”.

قيادة مستقبل القطاع المالي العالمي

خلال النصف الأول من عام 2023، وصل عدد الشركات المالية المُرخّصة في المركز إلى 632 شركة متخطياً لأول مرة عتبة الـ 600 شركة. ويؤكد التدفق القوي للمؤسسات المالية الكبرى جاذبية دبي كمركز أعمال عالمي، ويُسهم أيضاً في ترسيخ مكانة مركز دبي المالي العالمي بوصفه بيئة عالمية المستوى تستمر في استقطاب الشركات من جميع أنحاء العالم. ووسط مستويات النمو المتسارعة وتواصل تدفق صناديق التحوط إلى مركز دبي المالي العالمي خلال النصف الأول من عام 2023، تترسّخ سمعة مركز دبي المالي العالمي مركزاً عالمياً  جديداً لصناديق التحوط.

وتضم قائمة الشركات الجديدة التي انضمت إلى مركز دبي المالي العالمي في عام 2023 أسماء عالمية مهمة ومنها: “آسيا ريسيرش آند كابيتال مانجمنت المحدودة”، و”إدموند دي روتشيلد، وإنترست جلوبال”، و”هودسون باي كابيتال”، و”كينج ستريت كابيتال”، و”نومورا سنغافورة” و”سانت جيمس بليس”، و”فيريشن فاند مانجمنت إل إل سي”.

قيادة مستقبل الابتكار العالمي

يحتضن مركز دبي المالي العالمي 811 شركة عاملة ضمن قطاع التكنولوجيا المالية والابتكار، ممثلاً المنظومة الأكبر من نوعها في المنطقة. وتتعاون هذه الشركات مع 4,949 شركة عاملة ومتواجدة ضمن مجتمع الأعمال المتكامل في المركز لتساهم جميعها في مواصلة تشكيل مستقبل القطاع المالي. ويحتضن المركز المالي 1,443 شركة مرتبطة بالقطاع المالي والابتكار بنسبة زيادة سنوية قدرها 15% عن النصف الأول من 2022.

ونظّم مركز دبي المالي العالمي في مايو قمة دبي للتكنولوجيا المالية تحت رعاية سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الأول لحاكم دبي، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير المالية، رئيس مركز دبي المالي العالمي. واستضافت الفعالية العالمية 5,300 مشارك من 92 دولة، وشهدت توقيع أكثر من 20 مذكرة تفاهم، ووقّع مركز دبي المالي العالمي وحده 12 مذكرة تفاهم مع مؤسسات عالمية رائدة في قطاع الخدمات المالية والتكنولوجيا.

وتماشياً مع استراتيجية مركز دبي المالي العالمي لعام 2030 لصياغة مستقبل القطاع المالي والابتكار، أعلن المركز مؤخراً عن إطلاق “كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3.0” سعياً لبناء أكبر تجمّع لشركات الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا في المنطقة. ومن المقرر أن تستقطب هذه المبادرة أكثر من 300 مليون دولار من الصناديق الجماعية، وأكثر من 500 شركة ناشئة عالمية للذكاء الاصطناعي والويب 3.0، بالإضافة إلى استحداث ما يزيد على 3,000 وظيفة بحلول عام 2028.

وانطلاقاً من حرصه على تعزيز نمو شركات التكنولوجيا المالية ودعم مسيرة الابتكار في المنطقة، عمل مركز دبي المالي العالمي على توسيع نطاق عروض مركز “إنوفيشن هب” (Innovation Hub) التابع له عبر إطلاق حاضنة “استوديوهات المشاريع”، وذلك لتطوير نموذج قوي لإنشاء المشاريع بما يدعم نمو الشركات الناشئة الابتكارية والشركات متسارعة النمو في المنطقة. ومن المتوقع أن تدعم الحاضنة إطلاق أكثر من 200 مشروع جديد في دبي وخلق أكثر من 8,000 فرصة عمل واستقطاب أكثر من 2 مليار درهم من رأس المال الاستثماري.

وجهة عالمية لدعم وتمكين الشركات العائلية والثروات الخاصة

يعمل مركز دبي المالي العالمي باستمرار على تطوير منظومته لمساعدة العائلات على إدارة ثرواتهم. وقد بادر المركز إلى وضع لائحة القواعد والإجراءات الجديدة المنظّمة لعمل الشركات العائلية في مركز دبي المالي العالمي، وذلك لمساعدة الشركات العائلية في المركز على مواصلة النمو وإدارة ثرواتها بكفاءة.

وفي ذات السياق، تم إطلاق مركز الثروات العائلية في مركز دبي المالي العالمي، أول مركز مُتخصص في إدارة شؤون الثروات العائلية على مستوى العالم، ويُعنى هذا المركز بتوفير أفضل الخدمات المُصممة خصيصاً لدعم الشركات العائلية صاحبة الطموحات العالمية. ويساعد المركز الشركات العائلية في المحافظة على ثرواتها، وتحقيق التعاقب السلس والمحافظة على إرثها عبر الأجيال وحول العالم. وتتماشى هذه المبادرة مع التزام حكومة دبي بدعم وتمكين الشركات العائلية انطلاقاً من دورها الفاعل في تسريع وتيرة النمو الاقتصادي لدبي.

منصة عالمية لتفعيل جهود العمل المناخي

وضمن التحضيرات لاستضافة قادة العالم في دبي لحضور مؤتمر الأطراف COP28 في نوفمبر وديسمبر 2023، أطلق مركز دبي المالي العالمي برنامج الطريق إلى مؤتمر الأطراف COP28″، الأول من نوعه على مستوى العالم والمعني بمستقبل القطاع المالي العالمي. 

تم إطلاق هذا البرنامج بالشراكة مع مبادرة التمويل الأخلاقي العالمية، ويجمع تحت مظلته أهم الجهات والمؤسسات العالمية في القطاع المالي، وذلك في إطار حشد الجهود لتبنّي المزيد من الممارسات المُستدامة وتفعيل جهود العمل المناخي. وتتضمن أنشطة البرنامج عقد سلسلة من الاجتماعات والمؤتمرات والبرامج التعليمية المتخصصة للوقوف على أهم القضايا المُلحة ضمن القطاع، والتي يتم تقديمها وتنظيمها من قبل أكاديمية مركز دبي المالي العالمي.

ونشرت مجموعة عمل التمويل المُستدام في دبي، التي يرأسها ويدعمها مركز دبي المالي العالمي، تقارير عدّة لمساعدة الشركات على تطوير منهجيات منظمة لتحقيق الحياد المناخي بما فيها تبنّي معايير الحوكمة البيئية والمسؤولية الاجتماعية وتفعيل آليات عمل التمويل المستدام. وسيواصل المركز ريادته في مجال التمويل المستدام في المنطقة استعداداً لمؤتمر COP28 ومواصلة الجهود على المدى الطويل.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

لنجعله عيداً بنكهة الإبداع والابتكار في اليوم العالمي للابداع والابتكار

21نيسان 2024 عيد الميلاد الثاني لنقابة تكنولوجيا التربية رسالة نقيب تكنولوجيا التربية في لبنان بمناسبة ...

مشاركة فاعلة لجمعية الصناعيين في معرض “هوريكا”

شاركت جمعية الصناعيين اللبنانيين برئاسة سليم الزعني، بشكل فاعل في الملتقى السنوي لصناعتي الضيافة والخدمات ...

أسواق الأسهم الخليجية تتراجع أمام التوترات الجيوسياسية وتراجع أسعار النفط

تحليل السوق التالي عن ايهم سلاح، خبير مالي ١٩ ابريل ٢٠٢٤ أغلقت أسهم دول مجلس ...