لترسيخ حضورها الإقليمي

Visa تفتتح رسمياً مكتبها الجديد في لبنان

  • المكتب الجديد ينسجم مع ثقافة الشركة القائمة على التعاون والابتكار والشمولية
  • الشركة تلتزم بتقديم الدعم المستمر للشركاء المحليين لتمكين جهود رقمنة المدفوعات في دول المشرق العربي

أعلنت Visa، الشركة الرائدة عالمياً في مجال المدفوعات الرقمية و المدرجةفي بورصة نيويورك للأوراق المالية تحت الرمز (V)، رسمياً عن افتتاح مكتبها الجديد في لبنان.

ويؤكد حرص الشركة على زيادة عدد مكاتبها في دول المشرق العربي التزامها بدعم عملائها من المؤسسات المالية، والتجار، وشركاءها الحكوميين، والاستثمارات، والمجتمعات المحلية كجزء من جهودها المستمرة لتعزيز رقمنة مشهد المدفوعات.

ومن خلال مكتبها الجديد، تتطلع Visa إلى مواصلة مساعيها المستمرة لاستقطاب الكفاءات من خلال توظيف المواهب الفذة والاحتفاظ بها. وتشهد مكاتب Visa في منطقة شمال أفريقيا ودول المشرق العربي وباكستان (NALP) نمواً سنوياً بنسبة 15٪ في مستوى تطور الموظفين.[1] ومن هنا، يدعم تصميم المكتب الجديد بمجمله احتياجات الموظفين إلى جانب نموذج العمل الهجين. كما أنه ينسجم مع ثقافة Visa القائمة على التعاون والابتكار والشمولية.

وقد تسارعت عملية اعتماد المدفوعات عبر البطاقات في منطقة شمال أفريقيا ودول المشرق وباكستان في العامين الماضيين رغم انعدام الاستقرار السياسي والاقتصادي. وتتوقع Visa أن تتسارع وتيرة تبني حلول الدفع الرقمي في السنوات القليلة المقبلة. وفي ظل التزامها بدعم مسيرة التحول الرقمي في لبنان، تواصل الحلول المبتكرة العديدة التي قدمتها الشركة على مر السنين تشجيع هذا التحول في المنطقة. وتدرك Visa التوجهات الناشئة في أنماط الدفع وسلوك الدفع الاستهلاكي، وتبقى ملتزمة باغتنام أي فرصة من هذا النوع في منطقة شمال أفريقيا ودول المشرق  وباكستان.

ويعكس نجاح Visa في ترسيخ حضورها المادي دعمها لأجندة التجارة الرقمية التي تتبناها حكومة لبنان ودول المشرق، إلى جانب التزامها بالتعاون مع البنوك والشركات وشركات التكنولوجيا المالية المحلية وحتى المؤسسات التعليمية، بما في ذلك الجامعة الأمريكية في بيروت، لتطوير وتقديم خيارات الدفع التي تلبي تطلعات المستهلكين ولدعم تنمية المواهب المحلية من خلال برامج التدريب الداخلي والدراسات العليا.

وبهذه المناسبة قال ماريو مكاري، مدير Visa في منطقة المشرق العربي: “باعتبارها شبكة تعمل من أجل الجميع وفي كل مكان، تتمثل مهمة Visa في دفع عجلة التجارة الرقمية بما يصب في مصلحة المستهلكين والشركات والاقتصاد في مختلف أنحاء دول المشرق العربي. وكجزء من استراتيجيتنا الشاملة لسوق منطقة شمال أفريقيا ودول المشرق وباكستان، سيمكننا مكتبنا الجديد من مواصلة التعاون مع عملائنا من المؤسسات المالية المحلية والتجار وشركاء التكنولوجيا المالية لتطوير واتخاذ إجراءات فعالة ومريحة وآمنة للتجارة الإلكترونية وغير الإلكترونية. وبالنسبة لنا في Visa، فهي تتيح لموظفينا وعملائنا وشركائنا التعاون بسلاسة وسهولة، لإرساء الحلول وتطوير تجارب المستخدمين ومشاركة الأفكار – وكلها بهدف مساعدة الشركات والأفراد والاقتصادات على الازدهار والنمو”.

تواصل Visa دعم منظومة المدفوعات المتنامية والاقتصاد الرقمي في المنطقة عبر تمكين شركات التكنولوجيا المالية من خلال الشراكات معVisa Acceptance Cloud ، وتقديم حلول دفع منخفضة التكلفة للشركات الصغيرة والمتوسطة مثل Click to Pay  وTap to Phone.


[1] النمو السنوي على أساس بيانات Visa كما في أبريل 2023

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اليورو يفشل في إيقاف خسائره على الرغم من أعلى مستويات الثقة في عامين في منطقة اليورو

تحليل لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط في ...

20 أبريل 2024: كيف سيتحرك سعر البيتكوين مع اقتراب حدث التنصيف؟

تحليل سوق لليوم عن رانيا جول، محلل أسواق في الشرق الأوسط في XS.com ١٦ ابريل ٢٠٢٤ ...

أسواق الأسهم الخليجية تتراجع متأثرة بالمخاطر الجيوسياسية

تحليل الأسواق لليوم عن جوزف ضاهرية كبير استراتيجيي الاسواق في TickMill ١٦ ابريل ٢٠٢٤ سجلت ...