قمة مستقبل الضيافة” في أبوظبي تكشف عن برنامج حافل بالفعاليات والجلسات الحوارية والإعلانات الحصرية

  • القمة تعقد في أبوظبي بمشاركة نخبة من أبرز المتحدثين والخبراء المتخصصين في قطاع السياحة والضيافة خلال الفترة ما بين 25 – 27 سبتمبر

يستعد فندق هيلتون أبوظبي جزيرة ياس لاستضافة فعاليات قمة مستقبل الضيافة، والنسخة الـ 19 من المؤتمر العربي للاستثمار الفندقي على مدار ثلاثة أيام حافلة بالبرامج والصفقات والفعاليات والجلسات الحوارية التي ستناقش أحدث مستجدات الاستثمار الفندقي في المنطقة خلال الفترة ما بين 25 – 27 سبتمبر.

وفي الوقت الذي تشهد فيه صناعة الضيافة والفنادق في الشرق الأوسط وإفريقيا نمواً كبيراً، تقام دورة هذا العام من القمة تحت شعار “التركيز على الاستثمار” بمشاركة أكثر من 1000 من الرواد ورجال الأعمال وقادة صناعة الضيافة والسفر العالمية لمناقشة عدد من الموضوعات الرئيسية مثل الفرص الاستثمارية، وممارسات الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات، والمشاريع الجديدة الرائدة والذكاء الاصطناعي.

وتشهد قمة مستقبل الضيافة التي تنظم من قبل شركة ذا بينش العالمية وبدعم من الرعاة المضيفين “مكتب أبوظبي للمؤتمرات والمعارض” و”ميرال” و”هيلتون أبوظبي جزيرة ياس، مشاركة أكثر من 100 متحدث من أبرز الشخصيات المؤثرة في صناعة الضيافة ضمن ثلاثة مؤتمرات مختلفة وستتميز بالعديد من الجلسات والبرامج والحلقات النقاشية وحفلات الاستقبال وحفلات توزيع الجوائز، والجلسات المخصصة للشركات الناشئة والزيارات الميدانية إلى نخبة من المعالم الشهيرة، بالإضافة إلى المشاركة في عدد من جلسات الصحة واللياقة.

وبهذه المناسبة، قال جوناثان ورسلي، رئيس مجلس إدارة شركة ذا بينش العالمية المنظمة للقمة: “بعد النجاح الكبير الذي شهدته قمة مستقبل الضيافة التي استضافتها المملكة العربية السعودية مؤخراً، والتي شهدت العديد من النقاشات والجلسات المعرفية والتجارب الثقافية المميزة، تنتقل القمة لتعقد في إمارة أبوظبي في شهر سبتمبر القادم والتي ستركز على مجموعة أوسع من الموضوعات التي سيكون لها تأثير قوي على قطاع الضيافة في مختلف أنحاء المنطقة مثل تأثير ممارسات الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات على صناعة الضيافة، ونتائج المشهد الجيوسياسي السائد على آفاق الاستثمار الفندقي، وأهمية دمج التكنولوجيا الحديثة لتطوير العمليات التشغيلية لقطاع الضيافة، وسيتم إثراء هذه الموضوعات بعدد من الدراسات والأمثلة الناجحة من الحياة الواقعية في دولة الإمارات العربية المتحدة”.

وأضاف: “ستشهد قمة مستقبل الضيافة في أبوظبي مشاركة المئات من كبار المسؤولين والقادة الحكوميين ورواد الأعمال والمستثمرين والمطورين ومالكي الفنادق في منطقة الشرق الأوسط وإفريقيا، ونتطلع للترحيب بالوجوه المألوفة التي ساهمت بدور كبير في نجاح دوراته السابقة، واستقبال الوافدين والمشاركين الجدد التواقين لحضور هذه الفعالية الصناعية المؤثرة لأول مرة والاحتفال بالنمو الذي يشهده هذا القطاع المزدهر في المنطقة، والمشاركة في المحادثات الغنية التي ستسهم في رسم ملامح صناعة الضيافة في المنطقة”.

من جانبها، قالت تغريد السعيد، المديرة التنفيذية لإدارة الاتصال المؤسسي وتسويق الوجهات لمجموعة ميرال : “يعد استضافة قمة مستقبل الضيافة في جزيرة ياس أبوظبي بمثابة دليل قوي على الجهود المتواصلة التي تبذلها “ميرال” لتعزيز وتطوير الجزيرة، وترسيخ مكانة أبوظبي كوجهة عالمية رائدة وأولى للأعمال والترفيه. نتطلع لانطلاق فعاليات القمة وبرنامجها الحافل بالجلسات والفعاليات المختلفة والتي ستنظر في الاتجاهات الرئيسية التي سترسم ملامح صناعة الضيافة والسياحة في المستقبل. وندعو المشاركين من الرواد ورجال الأعمال وقادة صناعة الضيافة والسفر العالمية لاستكشاف المجموعة الواسعة من الأصول العالمية المختلفة، والعروض المتنوعة، والإمكانات الكبيرة التي تزخر بها جزيرة ياس، والتي تجعل منها درة تاج الضيافة والترفيه في المنطقة”.

قائمة المتحدثين والجلسات المختلقة

تشمل قائمة المتحدثين الذين تأكدت مشاركتهم في فعاليات قمة مستقبل الضيافة كل من باستيان بازان، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لقسم الرفاهية وأسلوب الحياة لدى مجموعة أكور؛ وجاي هاتشينسون، الرئيس والرئيس التنفيذي لشركة روتانا؛ وبونيت شاتوال، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الفنادق الهندية؛ وويليام إي هاينيك، المؤسس ورئيس مجلس إدارة مينور إنترناشيونال؛ وكيفن جاكوبس، المدير المالي ورئيس التطوير العالمي لفنادق هيلتون. كذلك تشارك مجموعة من الشخصيات البارزة من قطاعات مثل العقارات وإدارة الأصول والاستشارات والمصارف والاستثمار مثل سعادة محمد علي راشد العبار، المؤسس والعضو المنتدب لشركة إعمار العقارية؛ ومحمد عبدالله الزعابي، الرئيس التنفيذي لمجموعة ميرال؛ وخالد سعود أبو حيمد، الرئيس التنفيذي لشركة الخزامى للاستثمار؛ وأحمد بن ماضي، الرئيس التنفيذي للاستثمار لشركة رؤى المدينة القابضة؛ وجوليانو غاسباريني، رئيس إدارة الأصول الفندقية في مجموعة وصل؛ وأوليفييه جرانيت، الشريك الإداري والرئيس التنفيذي لشركة كاسادا كابيتال مانجمنت؛ وخاتيجا حق، كبير الاقتصاديين ورئيس قسم الأبحاث في بنك الإمارات دبي الوطني؛ ونيل ليندسي، العضو المنتدب ورئيس قسم التمويل العقاري في بنك أبوظبي الأول؛ وأندرو جيلمور، كبير الاقتصاديين لدى مجموعة ذا إيكونوميست؛ وتوماس إيمانويل، المدير الأول لدى SRT، ونيك فان ماركن، العضو المنتدب لدى شركة فان ماركن للاستشارات، بالإضافة إلى ستيفن ساكور، مقدم برنامج هارد توك الذي سيعمل كمنسق ومدير لجلسات القمة.

وبعد كلمة الافتتاح الرسمي التي سيلقيها محمد عبدالله الزعابي، الرئيس التنفيذي لمجموعة لميرال، ستنطلق فعاليات قمة مستقبل الضيافة بمشاركات نخبة من الشخصيات المرموقة لدى أبرز العلامات التجارية الفندقية في العالم لمناقشة المستجدات الحالية والمستقبلية لقطاع الضيافة في المنطقة.

وستنطلق فعاليات القمة يوم الاثنين 25 سبتمبر بجلسة صباحية مخصصة للاستثمارات في قطاع المأكولات والمشروبات من المنتدى العالمي للاستثمار في المطاعم والتي ستركز على قطاع المأكولات والمشروبات الفندقية، تليها جولة خاصة تستضيفها ميرال لاستعراض مفاهيم الطعام والشراب المتنوعة التي تحتضنها الواجهة المائية “ياس باي ووترفرونت”.

وستتمحور الجلسات بعد ذلك على مختلف العمليات المتعلقة بالفنادق والمنتجعات والمشهد السياحي والتي ستتناول موضوعات هامة مثل الاستدامة والابتكار، واتجاهات الاستثمار والمسائل الاقتصادية، وقطاع التشييد والبناء وغيرها.

سلسلة حوارات القمة الذكية – جلسة توظيف البيانات والتحليلات لتعزيز مرونة الاستثمارات في القطاع السياحي: ستناقش هذه الجلسة الاتجاهات الرئيسية لقطاع الضيافة لتحقيق فهم أكبر للمبادئ الأساسية التي يقوم عليها السوق كالأداء والتكاليف والتوظيف والعقود. وسيشارك في هذه الجلسة عدد من المتحدثين مثل كاشف خالد، المدير الإقليمي لمنطقة إفريقيا والشرق الأوسط لدى اتحاد النقل الجوي الدولي “أياتا”، وجان كنابي، مدير البيانات لدى مجموعة كونسدييرات، وفيليبو سونا، المؤسس المشارك والمدير التنفيذي لشركة وود كوتور.

كذلك ستسلط جلسة “تشييد الفنادق في ظل التحديات الاقتصادية” الضوء على التحديات الناجمة عن ارتفاع تكاليف البناء، والتأخير في عمليات التمويل، وارتفاع أسعار الفائدة. وسيشارك في هذه الجلسة كل من مايكل ماكغفرن، مدير شركة كومباس بروجيكت للاستشارات؛ وكميل يزبك، الرئيس التنفيذي للتطوير العالمي لدى أكور؛ وهالة مطر شوفاني، رئيسة شركة HVS الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا.

ومع الاهتمام الكبير وغير المسبوق بمسائل الاستدامة، تستضيف القمة عدداً من الجلسات التي ستركز على موضوع الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات مثل جلسة “بناء الضيافة المستدامة: تمهيد الطريق لتطوير الفنادق في الشرق الأوسط” بمشاركة شربل بطرس، نائب رئيس التطوير لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى مجموعة فنادق ومنتجعات آي إتش جي؛ وكارلوس خنيصر، نائب رئيس التطوير لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا لدى مجموعة فنادق هيلتون. في حين ستشهد جلسة “دراسة جدوى تكامل الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات: استكشاف الفوائد والفرص التجارية للمستثمرين والمطورين العقاريين” مشاركة ألفونسو بونس ألفاريز، مدير تطوير المبيعات وإدارة التنمية المستدامة والابتكار في مجموعة إيجيس؛ وفيليب كلوهر، نائب الرئيس الأول لشركة مبادلة للاستثمار. وستشهد جلسة “تنمية المواهب المسؤولة اجتماعيا في مجال الضيافة: نهج موحد للاستحواذ والاحتفاظ والمشاركة القائم على مبادئ الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات” مشاركة كل من فيليب بوين، السفير العالمي لدليل فوربس للسفر، ومريم المشرخ، المدير التنفيذي للموارد البشرية في ميرال، وديميتريس مانيكيس، رئيس فنادق ومنتجعات ويندهام في أوروبا والشرق الأوسط وأوراسيا وأفريقيا. وستشهد جلسة “تبني الاستدامة: تمهيد الطريق نحو تحقيق صافي الانبعاثات الصفرية في قطاع الضيافة” مشاركة ليزي كوتس، كبيرة مستشاري الاستدامة في مجموعة كونسيدرات، وجلين ماندزيوك، الرئيس التنفيذي لتحالف الضيافة المستدامة.

وسيقدم الخبير الاقتصادي الرئيسي لدى مجموعة ذا إيكونوميست، أندرو جيلمور جلسة “تقييم تأثير النزاعات العالمية وأسعار الفائدة وتحديات ارتفاع المعروض على صناعة الضيافة في الشرق الأوسط” التي ستقدم تحليلاً اقتصادياً لتأثير المشهد الجيوسياسي على قطاع الضيافة. أما جلسة “السياسات السياحية من أجل عالم أفضل” فستشهد مشاركة كل من توراب سليم، رئيس قسم الضيافة والسياحة والترفيه في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لدى نايت فرانك؛ وجيلدا بيريز ألفارادو، الرئيس التنفيذي العالمي لفنادق JLL، واللذين سيناقشان أهمية مشاركة صناعة الضيافة في آليات صنع السياسات الحكومية.

وتحظى التكنولوجيا مرة أخرى بأهمية خاصة على جدول أعمال قمة مستقبل الضيافة 2023، حيث سيقوم عدد من الخبراء بمناقشة التأثير الكبير للتقنيات الحديثة على قطاع الضيافة والسفر. وسيشارك سينك سيدار، الرئيس التنفيذي والمؤسس المشارك لشركة إنكواير آي، بأفكاره ورؤاه الخاصة حول دور التقنيات الحديثة مثل الذكاء الاصطناعي في الارتقاء بمشهد الأعمال في المنطقة خلال جلسة: “مساهمة الذكاء الاصطناعي في تطوير عملية صنع القرار في قطاع الأعمال“.

وستبرز “صناع التغيير: رحلة الرئيس التنفيذي” مسيرة النمو والتطور المتواصل في قطاع الضيافة في المنطقة، حيث سيشارك ماك ستيفن ساكور، مقدم برنامج “هارد تالك” على قناة بي بي سي البريطانية، في حوار غني مع سفيرباستين بازان، رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي لقسم الرفاهية والحياة العصرية لمجموعة أكور؛ وويليام إي هاينيك، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة ماينور إنترناشيونال بي سي إل.

وتستضيف قمة مستقبل الضيافة جلسات خاصة تسلط الضوء على الفرص الاستثمارية المتوفرة خارج منطقة الشرق الأوسط، مثل الهند وأفريقيا. وتستضيف القمة في هذا الصدد جلسة أهمية الاستثمار في مجال الضيافة والفنادق في الهند، والتي يشارك فيها كل من ماناف ثاداني، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة Hotelivate، وجيتندار بير سينغ، الرئيس والمدير التنفيذي لشركةInterGlobe  المحدودة للفنادق، وسوما فينكاتيش، الرئيس التنفيذي للتطوير في شركة الفنادق الهندية المحدودة.

الاحتفاء بالشركات والأعمال الناشئة وتسليط الضوء على مفاهيم الاستدامة

تواصل قمة مستقبل الضيافة إيلاء الأهمية لريادة الأعمال والشركات المبتكرة الناشئة، حيث تستضيف القمة فعالية (Start-Up Den) التي ستتمكن خلالها الأعمال والشركات المبتكرة من طرح أفكارها ومفاهيمها التجارية أمام لجنة تحكيم تضم نخبة من الخبراء والمتخصصين في مجالات الأعمال المختلفة.  كذلك، ستستضيف القمة الجولة النهائية من تحدي الضيافة المستدامة لعام 2023، وهي مسابقة عالمية تمكن الطلاب من تحويل أفكارهم للمشاريع المبتكرة والمستدامة إلى حقيقة ملموسة على أرض الواقع.

حفلات الاستقبال

ستنظم قمة مستقبل الضيافة في أبوظبي مجموعة متنوعة من حفلات الاستقبال وفعاليات التواصل التي ستقام في مواقع مختلفة في أبوظبي، بما في ذلك حفلالاستقبال الترحيبي في مقهى ديل مار أبوظبي، وحفل استقبال مسائي يستضيفه منتجع وفلل السعديات روتانا.

تجارب وجولات متنوعة

ستتميز القمة بمجموعة واسعة ومتنوعة من التجارب الترفيهية والثقافية، بما في ذلك جولات إلى عدد من المعالم ومناطق الجذب الشهيرة، وجولات خاصة على عدد من مفاهيم الطعام والشراب المتميزة، بالإضافة عدد من الفعاليات الرياضية وجلسات الصحة والعافية.

الجوائز والتكريمات

ستحتفي قمة الضيافة في أبوظبي بأبرز اللاعبين في صناعة الضيافة خلال فعالية الإعلان عن الفائزين بجوائز الاستثمار وحفل توزيع الجوائز.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL ناقش والنائب كنعان ثلاث نقاط أساسية لم تُبت بعد في الموازنة الجارية

د. زمكحل: نحتاج إلى إصلاحات صندوق النقد الدولي، لكن نرفض أفكاراً محاسبية لشطب الودائع وتبييض ...

الريجي” ضبطت منتجات تبغية مهرّبة ومزوّرة في حارة حريك”

تمكن جهاز مكافحة التهريب في إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية “الريجي” من ضبط كميات كبيرة ...

جمعية Rebirth Beirut  تعيد ترميم حديقة “جبران تويني” في الأشرفية

فرنيني : ستبقى بيروت معلماً ثقافياً لكل المنطقة والعالم استكمالاً لمشاريعها التنموية في العاصمة بيروت، ...