شركة “مورو” تشيد بالتزام الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي بالاستدامة وتمنحها الشهادة الخضراء

المبادرة تهدف الى التنويه بجهود المجلس التنفيذي الذي اختار مركز البيانات الأخضر التابع لمورو لإدارة أنشطته لتكنولوجيا المعلومات

قام مركز البيانات للحلول المتكاملة “مورو”، الشركة التابعة لـ “ديوا الرقمية”، الذراع الرقمي لهيئة كهرباء ومياه دبي (ش.م.ع) بمنح الشهادة الخضراء إلى الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي.

وتم تسليم الشهادة الخضراء إلى صباح الشامسي، مدير إدارة الخدمات المؤسسية في الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي من قبل محمد بن سليمان، الرئيس التنفيذي لشركة مورو. وتهدف هذه المبادرة الى التنويه بجهود الأمانة العامة للمجلس التنفيذي باختيار مركز البيانات الأخضر التابع لـ “مورو” لإدارة عملياتها في مجالات تكنولوجيا المعلومات، كما تؤكد الشهادة بأن المجلس التنفيذي لإمارة دبي سيتمكن من توفير ما يقارب من 17,673.30 كيلوجرام من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون من خلال مركز البيانات الأخضر التابع لشركه مورو الذي يعد أكبر مركز بيانات يعمل بالطاقة الشمسية في العالم وفق تصنيف موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

من جانبه، قال محمد بن سليمان، الرئيس التنفيذي لـشركة مورو: “تأتي الأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي في مقدمة المؤسسات التي تعتلي الاستدامة أولوياتها. وتمثّل الشهادة الخضراء دليلاً على التزام دبي باختيار بدائل مُستدامة للعمليات الرقمية المهمة بحيث يمهِّد هذا الالتزام المشترك المسؤولية البيئية بين مورو والأمانة العامة الطريق للمستقبل الذي يجمع بين التقدم التكنولوجي والحفاظ على البيئة في آن معاً، الأمر الذي يشكل معياراً نموذجياً للمؤسسات الأخرى لاتباعه”.

وتمثّل الشهادة الخضراء وساماً بارزاً، تعكس فيه الجهود المتضافرة للمؤسسات في تبني ممارسات صديقة للبيئة وتعزيز ثقافة المسؤولية البيئية. وتتوافق هذه المبادرة مع التزام “مورو” الثابت بخفض البصمات الكربونية والمساهمة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة لدولة الإمارات العربية المتحدة.

ومن جهته، قال صباح الشامسي، مدير إدارة الخدمات المؤسسية بالأمانة العامة للمجلس التنفيذي: “لطالما كانت دبي في طليعة المدن التي تمضي قدماً في سبيل ترسيخ مفهوم الاستدامة في الخدمات الحكومية اليومية ورسم خططها الاستراتيجية لمستقبل أخضر. بدورها، تواصل الأمانة العامة دعمها الراسخ وتمكينها للمبادرات والبرامج المبتكرة في مجال الاستدامة، وحصول الأمانة العامة على الشهادة الخضراء من “مورو” يشكل تقديراً

لالتزامها بتعزيز ثقافة الممارسات المستدامة، فيما تسعى لتحقيق مستقبل رقمي أخضر يكون فيه التخطيط الاستراتيجي المبتكر والمسؤولية البيئية مساراً ريادياً.”

وكجزء لا يتجزأ من رسالة مورو لتعزيز مُستقبل أكثر اخضراراً، تؤكد الشهادة الخضراء على الدور الهام الذي يلعبه المجلس التنفيذي لإمارة دبي في دعم مبادرات الطاقة المتجددة. ومن خلال التنويه بجهود المؤسسات التي قامت باختيار مراكز البيانات الخضراء التابعة لـ “مورو” لإدارة أعمالها في إدارة تكنولوجيا المعلومات، تعمل مبادرة الشهادة الخضراء على ترسيخ الالتزام المشترك بالحفاظ على البيئة وتطوير الممارسات المستدامة ضمن المشهد الرقمي الحالي.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الأسهم الأوروبية قرب أعلى مستوياتها

تحليل السوق التالي عن مهند الطنيجي، مؤسس مركز ويلث للتدريب  ومؤسس شركة Matrix لتطبيقات الذكاء ...

الدولار الأمريكي يشهد أداء محدوداً قبل بيانات الأسبوع المقبل

التعليقات التالية حول الأسواق عن وائل مكارم، كبير إستراتيجي السوق – منطقة الشرق الأوسط وشمال ...

الابيض افتتح قسم العلاج النهاري لمرضى السرطان في المستشفى التركي في صيدا: الدولة مستمرة في القيام بواجباتها

أعلن وزير الصحة العامة الدكتور فراس الابيض أن الدولة مستمرة في القيام بواجباتها تجاه أهلها ...