المدرسة اللبنانية في كينشاسا تفوز بالجائزة الذهبية في مهرجان كامفيست للاختراعات والابتكارات في مدينة فان في تركيا

مرة أخرى، يضيف الإغتراب اللبناني انجازاً جديداً إلى سجلات ومحطات لبنان المشرقة، هذه المرة من البوابة التّعليمية، حيث نالت المدرسة اللبنانية في كينشاسا المرتبة الأولى محقّقة الميدالية الذهبية في مهرجان كامفست للاختراعات والابتكارات الذي أقيم في مدينة فان في تركيا بين ٢٣ و٢٥ شباط من هذا العام.

ضمن قسم معرض كامفيست للاختراعات والابتكارات في مدينة فان في تركيا، شاركت المدرسة اللبنانية في كينشاسا، وقدّمت مشروعًا علميًا عن فئة البيئة والموارد الطبيعية بإشراف الاستاذ ماهر عثمان والاستاذ محمد حسيكي حيث نال مشروع المُكون السحري الميدالية الذهبية.
تكوّن فريق المدرسة اللبنانية في كينشاسا من الطلاب: علي بدر الدين، محمد أبو عيد، رؤى يحيى، زينب عباس، وأحمد أبو عيد.
والجدير ذكره أنّ المعرض استضاف حوالي ٤٠٠ مشروع علمي من مختلف الفئات من ٢٠ دولة مشاركة خلال ٣ أيام.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

اكسا الشرق الأوسط تحتفل بعيد العمال مع موظفيها

احتفلت شركة  أكسا الشرق الأوسط بعيد العمال بحضور رئيس مجلس الادارة السيد روجيه نسناس ومديرها العام السيد ...

السفارة اللبنانية البرازيلية تنظم جناح لبنان في أكبر معرض للمنتجات الغذائية بأمريكا الجنوبية

في خطوة تهدف إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية بين لبنان والبرازيل، نظمت السفارة اللبنانية في ...

اختتام مشروع دعم المياه والبيئة نشاطه الوطني بشأن تدابير الاحتفاظ بالمياه الطبيعية في الأردن بورشة عمل

نظّم “مشروع دعم المياه والبيئة في أداة الجوار الأوروبي لمنطقة الجوار الجنوبي”، المموّل من الاتحاد ...