النفط يتراجع بعد نهاية أسبوع ساخنة واستمرار المعنويات السلبية حول مسار السياسة النقدية

تحليل لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط في XS.com

١٥ آبريل ٢٠٢٤

يتراجع النفط الخام عبر كلا المعيارين الرئيسين مع بداية تداولات الأسبوع الجديد وذلك بنسبة 1% تقريباً لكل من برنت وغرب تكساس الوسيط على التوالي في الساعة 8:00 صباحاً بتوقيت غرينيتش.

تأتي تراجعات النفط اليوم بعد عطلة نهاية الأسبوع التي شهدت اتساع غير مسبوق لرقعة الصراع الدائر في الشرق الأوسط إضافة إلى الأمل الضعيف نسبياً حول إمكانية خفض الفيدرالي لسعر الفائدة في يونيو.

كنا قد شهدنا بداية مرحلة جديدة من الصراع في الشرق الأوسط مع انضمام إيران بشكل مباشر إلى الحرب الدائرة بعيداً عن حروب الظلال.

فيما كان الرد الإيراني على استهداف قنصليتها يبدو حكيماً مدروساً بحيث لا يتسبب بجر المنطقة إلى حرب إقليمية واسعة لا يمكن احتوائها. هذا ما كانت تتوقعه الأسواق طيلة الأيام الفائتة وتسعره بالفعل وهذا ما يفسر الأداء الضعيف لأسواق النفط اليوم.

أعتقد أن ما قد تخشاه الأسواق اليوم هو الرد المعاكس من الطرف الإسرائيلي والذي قد يكون شديد الرعونة وغير متوقع وبلا أي هدف استراتيجي سوا إبقاء بنيامين نتنياهو على رأس حكومة الحرب، وذلك بخلاف الأهداف المعلنة للدول الفاعلة سواء الولايات المتحدة أو إيران.

على الجانب الاقتصادي، فتسود حالة الإحباط حول إمكانية بداية المسار المتساهل للسياسية النقدية للاحتياطي الفيدرالي في يونيو المقبل، فيما أن المزيد والمزيد من تأجيل خفض سعر الفائدة قد يبقي نمو الاقتصاد العالمي ضعيفاً وكذلك الطلب على النفط. في حين تقع إحتمالية أن يقوم الفيدرالي بخفض المعدلات بمقدار 25 نقطة أساس عند حوالي 21% فقط بعد أن كانت عند أكثر من 50% قبل أسبوع فقط، وذلك وفق CME FedWatch Tool.

هذا التحول في التوقعات قد ساهم في دفع عوائد سندات الخزانة للمزيد من الارتفاعات والتي استأنفتها اليوم أيضاً. فيما أن استمرار اتجاه العوائد للارتفاع سيساهم في تغذية ارتفاعات الدولار الأمريكي الذي قد يقف عائقاً أمام استفادة النفط من العوامل المساعدة.

كما يتجه التركيز الأن إلى مجموعة من البيانات الحاسمة من الصين فجر الغد سواء من الناتج المحلي الإجمالي والإنتاج الصناعي واستثمارات الأصول الثابتة وأرقام سوق العمل.

العديد من القراءات السابقة من أكبر مستوردي النفط قد ساعدت بالفعل على دعم أسعار الخام، فيما أن المزيد من المفاجئات الإيجابية غداً قد تدفع إلى المزيد من المستويات المرتفعة والتي ستمتزج مع المخاوف الجيوسياسية المتفاقمة في ذات الوقت.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تُجسد المنطقة الثقافية في السعديات أبوظبي أحد أكبر تجمعات المؤسسات الثقافية عند استكمالها عام 2025 التزام الإمارة بدعم القطاع الثقافي

تستكمل دائرة الثقافة والسياحة – أبوظبي في عام 2025 الأعمال التطويرية في المنطقة الثقافية في ...

انعقاد الاجتماع الواحد والخمسين لمجلس المساهمين في القاهرة بحضور ممثلي 21 دولة و 4 منظمات عربية

راشد الهارون مديرا عاما لـ “ضمان الاستثمار” خلفا لعبد الله الصبيح · ارتفاع عمليات تأمين ...

Bybit تحتفل بتخطي عتبة 30 مليون مستخدم وتحقيق نمو هائل يرسخ ريادتها في قطاع الويب 3,0

احتفلت منصة Bybit، إحدى أكبر ثلاث منصات لتداول العملات الرقمية في العالم من حيث الحجم، ...