اختتام فعاليات المؤتمر العلمي الدولي: دور مؤسسات التعليم في بناء رأس مال بشري وفقًا لمتطلبات القرن الحادي والعشرين

أختتمت نهار الأحد الواقع في 10/04/2022 فعاليات المؤتمر العلمي الدولي تحت عنوان: دور مؤسسات التعليم في بناء رأس مال بشري وفقًا لمتطلبات القرن الحادي والعشرين، الذي نظمه المركز الديمقراطي العربي في برلين بالتعاون مع الجامعة الاسلامية في لبنان، والمركز متعدد التخصصات للبحث في حسن الأداء والتنافسية بجامعة محمد الخامس – الرباط- المغرب، وكلية التربية للعلوم الإنسانية – جامعة الموصل – العراق، وكانت فعاليات المؤتمر قد تواصلت ليومين متتاليين برئاسة الدكتورة فيولا مخزوم رئيسة المركز الديمقراطي العربي في لبنان، وقد ترأس اللجنة العلمية الدكتور محمد رمال.
وقد ختمت رئيسة المؤتمر الدكتورة مخزوم كلمتها بوعد للباحثين قائلة: أنا اعدكم بإذن الله بأنّ الجهود ستتضافر من اجل تحويل الأمل الى واقع. وترجمة الأحلام الى حقيقة ملموسة. وسوف تتحول توصيات مؤتمرنا هذا الى اجندة عمل، نتابع تنفيذها يوما بعد يوم، لن نهدأ ولن نكل، لن نتعب أو نمل. وبعون من الله سبحانه وتعالى، ثم بدعم من االمسؤولين والقادة التربويين، وبالمزيد من العزم والاصرار على تحقيق الهدف والالتزام بالمعايير الصارمة لجودة الاداء، سيشهد ميدان الانشطة التربوية، وفي مختلف المجالات نقلة نوعية وتطويرا متميزا يتوافق مع مستحدثات الألفية الثالثة وعصر العولمة والمعلوماتية، وزمن الفضائيات والسماء المفتوحة، وثقافة الابداع والانطلاق بالفكر والنشاط الانساني الى افاق رحبة متجددة. وعند ذلك سنتذكر هذا المؤتمر ونتذكر جهودكم التي بذلتموها لانجاحه ونتذكر توصياتكم التي كانت لنا نبراسا ونورا نهتدي به في مسيرة التطوير.

كما قامت رئيسة المؤتمر بتسليم أبرز التوصيات الصادرة عن المؤتمر الى شبكة الحوكمة والتحول الرقمي في لبنان بشخص كل من منسق عام الشبكة الدكتور نديم منصوري ومنسق قطاع تكنولوجيا التعليم والابتكار في الشبكة الدكتور ربيع بعلبكي، ليصار بتحويل هذه التوصيات الى الجهات المعنية لا سيما اللجنة التربوية النيابية. علمًا أن التوصيات قد ركزت على ضرورة تبني الرؤى والمفاهيم العلمية التي تسهم في إحداث التجديد التربوي في ضوء تحديات ومستجدات العصر الرقمي بشقيه المعرفي والتكنولوجي ، بالاضافة الى التركيز على تحسين نظم التعلم الإلكتروني وتطوير استخدامها في تدريس المواد التعليمية المختلفة ، وضرورة تعزيز مهارات (المواطنة الرقمية) بمؤسسات التعليم كافة ووضع خطط تدريبية تطبيقية لرفع كفاءة المعلمين والطلاب والهيئات الإدارية على إجراءات الوقاية والسلامة والصحة الرقمية، مع التركيز على ضرورة الاستفادة من التجارب المتنوعة للنظم التعليمية والتربوية العالمية المختلفة لتحقيق الجودة الشاملة في إطار تخطيط تربوي لضمان مخرجات تعلمية قادرة على مواجهة التحديات الفكرية والثقافية وانعكاساتها على بنية المجتمع، والعمل على توظيف استخدامات الذكاء الاصطناعي في إعداد وتصميم البرامج التعليمية وإنتاج البرمجيات التعليمية وفق ضوابط ومعايير الجودة المطبقة في نظم التعليم الرقمي.
وكان المؤتمر كان عقد افتراضيا عبر تطبيق زوم، وشارك فيه 48 باحثًا، قدموا 39 بحثًا تعددت مواضيعها وتنوعت بحسب محاور المؤتمر.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

بوشكيان:” لبنان مصمّم على استعادة العافية والاستقرار”

رأى وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال النائب جورج بوشكيان أن أربعة أحداث تجري في ...

علي العبد الله بعد مشاركته في المؤتمر الصيني “بناء نظام التداول التجاري في البلدان النامية”

الصين خيار استراتيجي تاريخي واستثنائي شارك رئيس تجمّع رجال وسيدات الأعمال اللبناني الصيني علي محمود ...

الكشف عن سوق السيارات الكهربائية GWM ORA رسميًا في EVS35 في النرويج

في 11 يونيو – حزيران، تم الكشف عن GWM ORA في الندوة والمعرض الدولي الخامس ...