الحفل الختامي السنوي لأنشطة الروبوتكس لموسم ٢٠٢٢-٢٠٢٣ الدراسي لمؤسسة تريبولي روبوتكس التربوية

أقيم يوم السبت ١٧ حزيران ٢٠٢٣ الحفل الموسمي رقم ١٣ الختامي لمؤسسة تريبولي روبوتكس التربوية، باستضافة كريمة من جامعة الجنان طرابلس ، بحضور النائب الدكتور إيهاب مطر، النائب كريم كبارة ممثلاً بالدكتور سامي رضى، نقيب تكنولوجيا التربية في لبنان الدكتور ربيع بعلبكي ممثلاً بأمينة سر النقابة الدكتورة نورا المرعبي، رئيس أمناء جامعة الجنان الدكتور سالم يكن، الدكتور بسام حجازي مدير عام جامعة الجنان، الدكتور باسم بخاش رئيس لجنة الثقافة والتربية في بلدية طرابلس ومدير الجامعة الأميركية للتكنولوجيا AUT الأستاذ عمر مراد رئيس بلدية العيون ،الدكتورة هبة شندب عميدة كلية الآداب والعلوم الإنسانية في الجامعة اللبنانية، الدكتور عزام هاجر مدير كلية العلوم في الجامعة اللبنانية، الدكتورة عزة ديب عميدة كلية العلوم في جامعةالجنان ، مدير عام برنامج برايني كدس الأستاذ محمد سويد، مدير مدارس الإيمان الإسلامية الأستاذ زياد غمراوي ،مدير ثانوية الإصلاح الأستاذ خالد ميقاتي، رئيسة تيار العزم للمرأة الأستاذة جنان مبيض سكاف، رئيسة جمعية للخير انا وانت السيدة ياسمين غمراوي، الدكتورة حنان حجازي مديرة مركز التدريب في جامعة الجنان، الأستاذ راني حداد مدير العلاقات العامة في جامعة الجنان، مدراء معاهد ومؤسسات تأهيلية، ممثلي عن المؤسسات التربوية في مدارس الإيمان والإصلاح،مجمع الأرز، مدرسة طرابلس الإنجيلية، مدرسة العزم، مدرسة الرؤى، دار النور ، مركز SLC و مركز LSCو GENIUS HOUSE ،وحشد كبير من أهالي المشتركين والمحبين.
بدأ الحفل بالنشيد الوطني اللبناني ونشيد جامعة الجنان تلاها كلمة ترحيبية، أفلام وثائقية عن جامعة الجنان و أنشطة ومنافسات 3Poli Robotics و Genius House بالإضافة إلى كلمة جامعة الجنان القتها الدكتورة عزة ديب وكلمة مؤسسة تريبولي روبوتكس القاها الأستاذ شادي معصراني وختامها مع الدكتورة نورا المرعبي عن نقابة تكنولوجيا التربية،

د. عزة ديب:
يسعدني أن أخطف من الزمن لحظات ، لاقف أمامكم من على منبر صرحنا المعطاء ، و أنا اراكم تزودون أبناءكم بسيف العلم ، ليتقنون فنّ الثورة الفكرية في خضمّ الازمات اللّبنانية.
ولأنّ الضعف ليس منكم ،أبيتم ﺇلاّ أن تستثمروا بأبنائكم أمل التغيير ،و أنتم على ثقة أن التطور التكنولوجي بات رحلة طويلة قسريّة ، و لكنها ممتعة عندما ندرك طلاسم حروفها.
يسعدني أن أرى أبناءكم يسجّلون أهداف التقدّم في مرمى أعداء التطور ، ليؤكدون أن الانتصارات لا زالت في بلدنا ممكنة ،وأن المضي قدما” لازال في قاموسنا قائما” وأن الاستسلام بات أضغاث أحلام وردية.
وهنا أغتنم الفرصة للثّناء على التعاون المشترك بين كلية العلوم في جامعتنا و مؤسسة تريبولي روبوتكس ، والتي أزهرت فأثمرت العديد من الاعمال بعنفوان شبابها الذي لا ينضب و بشعلة أملها التي لا تنطفىء و بفترة وجيزة قلّ مثيلها ، ولنا في المستقبل القريب صولات و جولات.

أ. معصراني:
في صرح عريق اجتمعنا اليوم باستضافة كريمة مُحِبة،
اجتمعنا اليوم باستضافة مدينة تربوية رائدة، في المدينة الأغنى على الحوض المتوسط، الأغنى بثقافتها وانفتاحها وبشبابها المبتكر، كيف لا وتلك المدينة في طرابُلسَ ذاتها التي تربت وترعرت وأبدعت فيها أيقونة العلم والعطاء، السيدة الفاضلة المغفور لها بإذن الله، الدكتورة منى يكن، مؤسس مدينة الجنان التربوية وجامعة الجنان.
نحن اليوم موجودون هنا بفضل مجموعة من الأهالي المثقفين المنفتحين الذين آمنوا بقدرات أولادهم ووضعوا ثقتهم بنا ، رغم كل الظروف التي قطعنا و نقطع بها ومازالوا مستمرون ومصرون بتقديم الأفضل لأولادهم، ونحن باستمراريتهم وبإصرارهم وبشغف وإلمام وقدرات أبطالنا أكيد مكملين.
مؤسسة تريبولي روبوتكس التربوية وبكل فخر تأسست من الصفر وحملت اسم طرابلس على مدى ثمانية أعوام، انطلقت من مدينة طرابلس ووصلت لكل لبنان من خلال مناهجها الخاصة التي أيضاً نفتخر بأنها مناهج محلية صيغَت عبر أدمغة لبنانية مبدعة لتحاكي عملياً وتطبيقياً المناهج اللبنانية بإثنا عشر مرحلة مختلفة تبدأ من عمر الأربعة سنوات ولا تنتهي مع متخرجي الجامعات ، إضافةً للمناهج المتخصصة لكافة الصعوبات من ذوي الإحتياجات الخاصة التي تنفرد بها مؤسسة تريبولي روبوتكس التربوية أقل منها على صعيد الشرق الأوسط.
ويبقى زرع الشغف والتحدي وحب المعرفة في عقول ونفوس أولادنا هو الإنجاز الأكبر بثقتكم بنا وبدعمكم ومساندتكم لنا.

د. المرعبي:
نقلت أمينة سر ومسؤولة العلاقات الاستراتيجية في نقابة تكنلوجيا التربية في لبنان تبريكات النقيب ربيع بعلبكي الغائب الحاضر بيننا اليوم وفي كل محفل يعنى بالابتكار والابداع في التعليم كما نوهت بما يقوم به الاستاذ شادي معصراني في ظل الظروف الصعبة الذي يمر بها الوطن وأكدت أننا كلنا مقاومة في هذا الوطن والدليل بقائنا وصمودنا بأرض لبنان كما شددت على تبني شعار التربية على الابتكار للجميع وحق طلابنا بالابداع ليكونوا شرارة وشعلة الأمل لمستقبل أفضل وان الحروب على أشكالها التي نخوضها في لبنان ليست الا لاخضاعنا وان مواجهتنا لهذه الحروب تكون بالتميز والابتكار لنتحول الى الاقتصاد المعرفي والاكتفاء الذاتي من خلال تمكين الشباب بالمهارات التكنولوجية ومهارات القرن الحادي والعشرين وأثنت على ان مايقوم بها الاستاذ شادي وفريق عمله الرائع والمؤسسات الراعية والمشاركة في حضانات الإبداع والابتكار يكرث هذه المبادئ .وان قراره بفتح مراكز خارج لبنان ليس إلا تصدير للفكرة والابداع اللبناني ووضع لبنان على خارطة العالم بالابداع وريادة الأعمال وختاماً هنت جميع الفائزين والمشاركين في المسابقة.

كُرِمَت من بعدها جامعة الجنان والمؤسسات التربوية المشاركة لهذا الموسم.
وُزِعَت الشهادات لكافة المشتركين، أُعلِنَت نتائج المنافسات بأجواء حماسية ،من ثم وزِعَت الكؤوس والميداليات على الفائزين من قبل الدكتور إيهاب مطر، الدكتور سالم يكن ،الدكتور بسام حجازي والدكتورة نورا المرعبي.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

جمعية مصارف لبنان تصدر التقرير الاقتصادي لشهر كانون الأول 2023

أصدرت جمعية مصارف لبنان التقرير الاقتصادي في عددها الـ 12 – شهر كانون الأول لعام ...

سفارة الهند في بيروت تنظم ندوة حول الترويج للسياحة بين الهند ولبنان

نظمت سفارة الهند في بيروت ندوة حول الترويج للسياحة بين الهند ولبنان، مع التركيز على ...

عمل اوبرالي في المتحف بمناسبة شهر الفرنكوفونية

وامسية صوفية رمضانية وفعالية اوبرالية في طرابلس بمناسبة اعلانها عاصمة للثقافة.استقبل وزير الثقافة في حكومة ...