مركز دبي المالي العالمي يطلق ” كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3,0″  لاستقطاب أكثر من 500 شركة ناشئة عالمية

الخطوة هدفها استقطاب استثمارات تتجاوز 1.1 مليار درهم واستحداث أكثر من 3000 وظيفة بحلول 2028

بتوجيهات سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم، النائب الأول لحاكم دبي نائب رئيس مجلس الوزراء وزير المالية رئيس مركز دبي المالي العالمي، أعلن المركز المالي العالمي الرائد في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا وجنوب آسيا، عن إطلاق “كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3.0″، كمركز رئيسي يضم فرق عمل استثنائية ورواد أعمال ومبتكرين ومهندسين من المهتمين بتبني التقنيات الناشئة، بما يوفره من بنية تحتية ورقمية ومرافق بحث وتطوير ومُسرّعات التكنولوجيا المالية، ومساحات عمل مشتركة تعزز روح التعاون، بهدف جذب وبناء وتوسيع نطاق شركات الذكاء الاصطناعي.

ويأتي إطلاق “كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3.0 “، ” الذي سيفتح أبوابه في “إنوفيشن وَن” في مركز دبي المالي العالمي، في إطار استراتيجية المركز لبناء أكبر تجمع لشركات الذكاء الاصطناعي والتكنولوجيا في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بخطط طموحة للتوسع نحو شغل مقر مُخصص يمتد على مساحة تزيد على 100 ألف قدم مربع خلال السنوات الخمس المقبلة، بما يشمله من محاور متخصصة في مجال استخدامات الذكاء الاصطناعي والويب 3.0 ضمن قطاع الخدمات المالية.

محرك عالمي

وفي هذه المناسبة قال سعادة عيسى كاظم، محافظ مركز دبي المالي العالمي،: “تعد استراتيجية مركز دبي المالي العالمي 2030 ركيزة أساسية في رسم مستقبل القطاع المالي والابتكار. ومن المتوقع أن يُسهم الذكاء الاصطناعي في ضخ 103 مليار درهم في الاقتصاد الإماراتي بحلول عام 2035 وأن تبلغ مساهمته في الناتج المحلي الإجمالي للدولة نحو 14٪ بحلول نهاية العقد. وبالتالي سيسهم “كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3.0″ بشكل كبير في تحقيق هذا النمو باعتباره مُحركاً عالميًا للبحث والتطوير والاستثمار والابتكار، حيث من المستهدف أن يستقطب أكثر من 1.1 مليار درهم (300 مليون دولار) في الصناديق الجماعية، وأكثر من 500 شركة ناشئة عالمية في مجال الذكاء الاصطناعي والويب 3.0، واستحداث ما يزيد على 3000 وظيفة بحلول عام 2028”.

كما تتمحور استراتيجية مركز دبي المالي العالمي حول قيادة مستقبل القطاع المالي عبر تبني أحدث التقنيات والابتكار والشراكات، حيث يُعّد مركز “إنوفيشن هب”  من أكثر بيئات التكنولوجيا المالية ورأس المال الاستثماري شمولاً في المنطقة، بما في ذلك حلول التراخيص الفعّالة من حيث التكلفة واللوائح الملائمة حسب الغرض ومُسرّعات التكنولوجيا المالية والتمويل للشركات الناشئة في مراحلها المبكرة. وخلال عام 2022، جاء قطاع التكنولوجيا المالية والابتكار بين القطاعات الأسرع نموًا في مركز دبي المالي العالمي بإجمالي 686 شركة عاملة ضمن المركز، فيما تجاوز حجم الاستثمارات في هذا القطاع حاجز  615 مليون دولار .

وسيعمل كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3.0″ كمحفز للنمو، باستقطاب المبتكرين من حول العالم والشركات الناشئة وقادة القطاع لإنشاء منظومة بيئية تتبنى مبادرات الذكاء الاصطناعي في المنطقة.

وستتمكن شركات الذكاء الاصطناعي والويب 3.0 من تحقيق الاستفادة القصوى مما يتيحه المركز الجديد من مزايا مُخصصة لمختلف القطاعات تشمل أطر عمل تنظيمية متكاملة والتراخيص ذات الصلة، بالإضافة إلى الانتفاع من البنية التحتية الإلكترونية الفريدة لمركز دبي المالي العالمي.

الأكبر في المنطقة

من جانبه، قال عارف أميري، الرئيس التنفيذي لسلطة مركز دبي المالي العالمي: “ نؤمن في مركز دبي المالي العالمي بضرورة احتلال الصدارة في مجال الابتكار التكنولوجي والذكاء الاصطناعي، لاسيما وأننا نتبنى التوجه القائم على تمكين وقيادة مستقبل القطاع المالي الرقمي. سيعمل ‘كامبس دبي للذكاء الاصطناعي والويب 3.0’  كمحفز للنمو، مستفيدين من قدرته على جذب المبتكرين العالميين والشركات الناشئة والمستثمرين وقادة القطاع، بينما نعمل على تأسيس أكبر نظام في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا في مجال الذكاء الاصطناعي والويب 3.0، من خلال تعزيز أطر بيئة عمل تعاونية، وتسريع وتيرة تطوير التقنيات الاستشرافية وتمكين المؤسسات من إطلاق إمكاناتها الحقيقية في هذا المجال”.

وعلاوة على تعزيز التقنيات المتطورة وجذب المواهب العالمية، يعتزم مركز دبي المالي العالمي إنشاء هذه المنظومة العالمية الجديدة في مجال الذكاء الاصطناعي والويب 3.0، من خلال تحقيق الدمج السلس بين البنى التحتية المادية والافتراضية، ليكون الوجهة المفضلة لتواجد مقرات الشركات الرائدة وأصحاب رؤوس الأموال العاملة في المنطقة.

ويلعب مركز دبي المالي العالمي دورًا محورياً في قيادة وتشكيل مستقبل القطاع المالي عبر تبني نهج الابتكار والاستدامة والشمولية وخلق بيئة تعزز النمو والازدهار، حيث تصنّف النسخة 33 من “مؤشر المراكز المالية العالمية” دبي كواحدة من بين عشرة مراكز مالية حول العالم باعتبارها مركز عالمي رائد، نظراً لما توفره تلك المراكز من خدمات على درجة عالية من التخصص والتطور تخدم القطاع.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL ناقش والنائب كنعان ثلاث نقاط أساسية لم تُبت بعد في الموازنة الجارية

د. زمكحل: نحتاج إلى إصلاحات صندوق النقد الدولي، لكن نرفض أفكاراً محاسبية لشطب الودائع وتبييض ...

الريجي” ضبطت منتجات تبغية مهرّبة ومزوّرة في حارة حريك”

تمكن جهاز مكافحة التهريب في إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية “الريجي” من ضبط كميات كبيرة ...

جمعية Rebirth Beirut  تعيد ترميم حديقة “جبران تويني” في الأشرفية

فرنيني : ستبقى بيروت معلماً ثقافياً لكل المنطقة والعالم استكمالاً لمشاريعها التنموية في العاصمة بيروت، ...