خلال استقباله رئيس مجموعة أماكو علي العبد الله

السفير العُماني أحمد بن محمد السعيدي: عُمان ترحّب برجال الأعمال والمستثمرين اللبنانيين

قال سفير سلطنة عُمان في لبنان أحمد بن محمد السعيدي، إن عُمان تتمتع بمقومات استثمارية واعدة، نتيجة توفّر البيئة الاستثمارية والتشريعية المُستقطبة للاستثمار، والتسهيلات والحوافز المخصّصة للمستثمرين. وأضاف السفير السعيدي خلال استقباله رئيس مجموعة أماكو علي العبد الله بحضور القائم بالأعمال في السفارة سعيد بن خلفان الحسيني إن عُمان ترحّب برجال الأعمال والمستثمرين اللبنانيين، وقد قطعت شوطا مهما في تهيئة مناخ الاستثمار وتوفير التسهيلات للمستثمرين، بوجود البُنى التحتية الحديثة والمشاريع الجديدة في مناطق مثل الدقم وصحار وغيرها من المناطق.

وعبّر السفير السعيدي عن اهتمامه بلقاء رجال الأعمال في لبنان ودعوتهم إلى الاستثمار في السلطنة، خصوصا في ظلّ توفّر الاستقرار السياسي والأمني والبيئة الآمنة والموثوقة للاستثمار، إضافة إلى التنوّع الاقتصادي في السلطنة وتوفر فرص استثمارية في مجالات مثل الصناعة والسياحة والزراعة والخدمات المالية و الطّاقة و التقنيّة و التكنولوجيا.

وشدّد السعيدي على أهمية البنية التحتية المتقدمة في عُمان، ونوّه بالاستثمارات الكبيرة التي تم تخصيصها لتطوير البنية التحتية في السلطنة، بما في ذلك النقل والاتصالات والطاقة، وهو ما يساهم في تحسين بيئة الأعمال.

من جهته شدّد العبد الله على الصداقة التي تجمع سلطنة عُمان ولبنان، وقال إن الشعب العُماني شعب محب لوطننا ونحن نبادله ذات التقدير والاحترام. وأضاف إن الاستثمار في سلطنة عُمان هو استثمار واعد، لأن السلطنة تتمتع بقيادة رشيدة فريدة من نوعها، وتمتلك بُعد النظر والرؤية الاقتصادية الصحيحة. ولهذا السبب أضاف العبد الله، تمكنت عُمان من تحقيق مراتب عالمية ضمن عدة مؤشرات اقتصادية. وقال: “فضلا عن ذلك، خطت عُمان خطوات بالغة الأهمية في مجال التشريعات الاستثمارية. وهي أصلا تتمتع بمقوّمات اقتصادية قوية، ولديها موقع جغرافي استراتيجي فريد من نوعه، ما يجعلها نقطة التقاء طبيعية عالمية بين مختلف الأسواق”.

وأضاف العبد الله: “لقد حقق القطاع الخاص في البلدين نجاحات على صعيد التعاون، ونحن ندعو إلى تعميق هذه العلاقات. هذه الإنجازات التي تحققت هي نتيجة مباشرة للسياسات التشجيعية الموفّقة التي تتبنّاها الحكومة العُمانية، والتي تُساهم في جذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة. في عُمان ثمة اهتمام كبير بالمستثمر الأجنبي، وقد تم توقيع اتفاقيات مخصّصة لحماية الاستثمار ومن بينها العديد من الاتفاقيات الدولية لحماية الاستثمار وتعزيز الاستقرار الاقتصادي والتجاري. نحن نعلم إن عُمان تحتلّ موقعا متقدما في مؤشر حرية الاقتصاد، وهو ما يدلّ على ثقافة استثمارية ترحّب بالمُستثمرين ورواد الأعمال الشباب. ولهذا أنا أدعو رجال الأعمال اللبنانيين إلى دراسة الفرص الاستثمارية المتنوّعة في عُمان، خصوصا وأن لدينا في لبنان جيل جديد من الشباب الواعد الذي يتمتع بالكفاءات ولديه أفكار تجارية ناجحة”.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL ناقش والنائب كنعان ثلاث نقاط أساسية لم تُبت بعد في الموازنة الجارية

د. زمكحل: نحتاج إلى إصلاحات صندوق النقد الدولي، لكن نرفض أفكاراً محاسبية لشطب الودائع وتبييض ...

الريجي” ضبطت منتجات تبغية مهرّبة ومزوّرة في حارة حريك”

تمكن جهاز مكافحة التهريب في إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية “الريجي” من ضبط كميات كبيرة ...

جمعية Rebirth Beirut  تعيد ترميم حديقة “جبران تويني” في الأشرفية

فرنيني : ستبقى بيروت معلماً ثقافياً لكل المنطقة والعالم استكمالاً لمشاريعها التنموية في العاصمة بيروت، ...