“إيكويفو” تطرح قائمة متنوعة من الخدمات الخاصة بتعزيز الثقافة المالية للشركات

تقرير لـ “بي دبليو سي” العالمية: ” 46% من الموظفين يقضون ثلاث ساعات أسبوعياً خلال وقت العمل في حل قضايا مالية”

كشفت شركة “إيكويفو”، المنصة التقنية الرائدة في توفير حلول الادخار للفئات الوظيفية، النقّاب عن قائمة متنوعة من خدماتها الرامية الى تعزيز الثقافة المالية للشركات. يأتي هذا في إطار التزام الشركة في مساعدة المؤسسات بتزويد موظفيها بالمعرفة والأدوات اللازمة للنجاح المالي.

يأتي هذا في وقت كشفت دراسات حديثة أن الموظفين الذين يعانون من الضغوط المالية معرضون خمس مرات لتشتيت انتباههم الوظيفي بشكل عام. أضف إلى ذلك، كشف تقرير صادر عن شركة “بي دبليو سي” أن 46% من الموظفين يقضون ثلاث ساعات أو أكثر خلال أسبوع العمل في حل قضايا مالية، مما يؤكد الحاجة إلى برامج تعليم مالي شاملة في أماكن العمل.

ويقوم الخباء في شركة “إيكويفو” المتخصصون في المعاشات التقاعدية، بعقد جلسات تعليم مالي مخصصة للشركات في جميع أنحاء دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية والشرق الأوسط وشمال أفريقيا. ويتم تنظيم هذه الجلسات لمعالجة الموضوعات المالية الرئيسية والتي تعتبر ضرورية للرفاه المالي للموظفين، بما فيها إعداد الميزانية والإدخار للحاجة، وتحسين المعرفة المالية والتخطيط للتقاعد. ولتلبية احتياجات المؤسسات المختلفة، تقدم “إيكويفو” باقتين شاملتين: جلسة لمرة واحدة وباقة الأربعة جلسات. تقدم الجلسة لمرة واحدة مقدمة شاملة عن مواضيع الرفاه، كما تقدم أسس متينة في المفاهيم المالية الأساسية. وتقدم باقة الجلسات الأربعة خبرة متعمقة، وتقدم شرحاً مفصلاً في كل مجال بالإضافة إلى تخصيص وقت كافٍ للمناقشات التفاعلية والتطبيقات الواقعية والتوجيه.

من جانبه، قال جهاد الصلاح، المؤسس الشريك والمدير في شركة “إيكويفو”: “إننا ندرك تأثير الضغوط المالية على أداء وسعادة الموظفين. ولذلك قمنا بتطوير هذه الخدمات التعليمية المالية لمساعدة المؤسسات في تعزيز الثقافة المالية لموظفيها”.

ولقد ثبت بشكل واضح أن الشركات التي تعطي الأولوية لبرامج التعليم والرفاه المالي، غالباً ما تحقق فوائد كبيرة، بما في ذلك مشاركة الموظفين وانتاجيتهم، وتحسين الرضا الوظيفي، وتقليل حالات التشتت المرتبطة بالضغوط المالية.

وأضاف حازم عبد الرحمن، المؤسس الشريك والرئيس التنفيذي لشركة “إيكويفو”: “إننا ملتزمون بتقديم حلول متقدمة لمجموعة من عوامل الرفاه المالي من منصات الادخار في مكان العمل التي تقوم على التقنية إلى جلسات تعليم الرفاه المالية لموظفي الشركات. وتم تطوير “إيكويفو” وفقاً لأفضل الممارسات، حيث ان المنصة مدعومة من قبل مستثمرين مرموقين في المنطقة.    

وباختيار خدمات “إيكويفو” المالية المؤسسية، يمكن للمؤسسات الاستثمار في الرفاه المالي لموظفيها، مما يقود إلى تعزيز الانتاجية والإبقاء على الموظفين وزياد مشاركة القوى العاملة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الإتحاد الدولي لرجال وسيدات الأعمال اللبنانيين MIDEL ناقش والنائب كنعان ثلاث نقاط أساسية لم تُبت بعد في الموازنة الجارية

د. زمكحل: نحتاج إلى إصلاحات صندوق النقد الدولي، لكن نرفض أفكاراً محاسبية لشطب الودائع وتبييض ...

الريجي” ضبطت منتجات تبغية مهرّبة ومزوّرة في حارة حريك”

تمكن جهاز مكافحة التهريب في إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية “الريجي” من ضبط كميات كبيرة ...

جمعية Rebirth Beirut  تعيد ترميم حديقة “جبران تويني” في الأشرفية

فرنيني : ستبقى بيروت معلماً ثقافياً لكل المنطقة والعالم استكمالاً لمشاريعها التنموية في العاصمة بيروت، ...