بعد نجاح “Dubai Bling“& “IT’s OK” على منصة Netflix

“ديفرنت بروداكشنز” للإنتاج تحتفل بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيسها

يشكّل شهر مارس 2024، علامة فارقة في مسيرة “ديفرنت بروداكشنز” Different Productions، شركة الإنتاج الرائدة في مجال الإنتاج التلفزيوني والتوزيع والاستشارات الإعلامية.

الشركة المستقلّة التي يملكها مازن لحّام، والتي تتخّذ من منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا مقرّاً لها، تحتفي هذا الشهر بعيدها العاشر، محققة عبر عقد من الزمن، إنجازات رائدة ونجاحاً استثنائياً في عالم الترفيه. ذلك أن “ديفرنت بروداكشنز” Different Productions، وعلى مدى السنوات الماضية، كرّست مكانتها كرائدة في هذه الصناعة، إذ قدمت محتوى مختلف، حقق أصداء لافتة لدى المشاهدين إقليميًا وعالميًا.

ومن خلال أحدث نجاحاتها مثل “Dubai Bling” و”It’s OK” و”Shark Tank Dubai”، رفعت الشركة سقف التحدي، فأنتجت مستوى عالي جداً من البرامج، وحددت معايير جديدة في الأسواق الإقليمية وحتى العالمية.

وفي هذا الإطار يقول مازن لحّام، مالك شركة “ديفرنت بروداكشنز” Different Productions: “نحن فخورون لكوننا أمضينا العقد الماضي في صنع “التراند” ودفع حدود الإبداع والابتكار في عالم الإعلام والترفيه إلى إتجاهات بعيدة”، مشيراً إلى “أن نجاحنا ليس سوى دليل على العمل الجاد وعلى التفاني الذي يبذله فريقنا الساعي دائماً إلى صناعة محتوى مبتكر، يحاكي تطلعات الناس ويلامسهم”.

Dubai Bling، السلسلة الشهيرة التي تندرج ضمن فئة تلفزيون الواقع، والتي حققت نجاحاً منقطع النظير، دغدغت مخيّلة الجمهور العريض وفي جميع أنحاء العالم، من خلال تسليط الضوء على الحياة المبهرة لمجموعة متنوعة من الشخصيات المقيمة في دبي. العمل الذي صنّف ضمن أفضل 10 مسلسلات عالمية غير إنكليزية على منصّة Netflix، ينطلق قريباً في موسمه الثالث، مما يعزز مكانته كظاهرة اجتماعية.

“It’s OK”، وهو رهان آخر رابح لشركة “ديفرنت بروداكشنز” Different Productions، قدم للمشاهدين فصولاً حميمة من حياة النجمة اللبنانية إليسا، فيما هي تستعد لخوض فصل جديد في حياتها المهنية. وضعت هذه السلسلة الوثائقية الواقعية المكونة من ثلاثة أجزاء، معيارًا جديدًا للمحتوى الخاص بالمشاهير في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، مما يكرّس أكثر التزام الشركة بإنتاج برامج تجمع عناصر الجذب كلها من جهّة، وتقدّمها في قالب مبتكر وريادي.

وبنظرة إلى المستقبل، يكشف مازن لحام أن “ديفرنت بروداكشنز” Different Productions تعمل على توسيع آفاقها، مع خطط للمغامرة في المسلسلات والأفلام المكتوبة. وفي هذا الإطار يقول: “كانت السنوات العشر الأولى من رحلتنا مليئة بالنجاحات والتحديات والتجارب التي لا تقدر بثمن. ونحن، مع دخولنا عقدًا جديدًا، سنظل ثابتين في التزامنا بالتنوع والابتكار، وسنواصل على إنتاج المزيد من المحتوى الذي يأسر المشاهدين في جميع أنحاء العالم.”

واليوم، مع احتفال “ديفرنت بروداكشنز” Different Productions بالذكرى السنوية العاشرة لتأسيسها، تجدد الشركة العهد بإقامة المزيد من الشراكات النوعية وخلق فرص جديدة للمواهب في المنطقة. ومع تركيزها على إنتاج محتوى محلي لافت ورعاية المواهب الناشئة، تتمتع شركة “ديفرنت بروداكشنز” DifferentProductions بمكانة مرموقة، تسهم من خلالها في تشكيل مستقبل الترفيه للسنوات القادمة.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

تحطيم الرقم القياسي العالمي لأطول محاضرة في علوم البيانات والذكاء الاصطناعي

تحت رعاية معالي الوزير زياد مكاري وPCA لبنان ممثلة برئيسها السيد كميل مكرزل، جرت محاولة ...

اكسا الشرق الأوسط تحتفل بعيد العمال مع موظفيها

احتفلت شركة  أكسا الشرق الأوسط بعيد العمال بحضور رئيس مجلس الادارة السيد روجيه نسناس ومديرها العام السيد ...

السفارة اللبنانية البرازيلية تنظم جناح لبنان في أكبر معرض للمنتجات الغذائية بأمريكا الجنوبية

في خطوة تهدف إلى تعزيز العلاقات الاقتصادية والثقافية بين لبنان والبرازيل، نظمت السفارة اللبنانية في ...