الين يعود إلى الهبوط أمام الدولار مع استعداد الأسواق للمزيد من التشديد

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط في XS.com

١٤ يونيو ٢٠٢٤

يرتفع الدولار الأمريكي بنسبة 0.75% أمام الين الياباني عند الساعة 6:30 صباحاً بتوقيت غرينيتش ويبلغ بذلك مستوى 158.17 وهو الأعلى منذ أواخر أبريل الفائت.

تأتي تراجعات الين مع حديث بنك اليابان عن عزمه لتقليص وتيرة شراءه للسندات الحكومية وحفاظه على معدلات الفائدة قصيرة الأجل عند نطاق 0-0.1% كما كان متوقعاً.

فيما سيحافظ البنك المركزي على وتيرة الشراء البالغة ما يعادل 38 مليار دولاراً شهرياً من السندات والتي يستحوذ على أكثر من نصف المعروض منها. كانت الأسواق قد توقعت أن يقوم البنك بهذه الخطوة كبداية للمزيد من التشديد النقدي إلا أنه سيبت بتفاصيل هذه الخطة في اجتماعه في يوليو المقبل والتي قد يستغرق تنفيذها ما بين عام وعامين.

هذا ما أدى إلى انخفاض عوائد السندات اليابانية مع الراحة التي حصلت عليها الأسواق ذلك أن البنك سيستمر في تقليص المعروض من السندات وهذا ما يبرر خسائر الين اليوم على الرغم من ميل بنك اليابان نحو المزيد من التشديد النقدي شيئاً فشيئاً.

في المقابل، ما قد يمنع الدولار من تسجيل المزيد من المكاسب أمام الين هو اتجاه عوائد سندات الخزانة الأمريكية نحو الانخفاض وفجوة العوائد لتلك لأجل عشرة أعوام الأخذة في التقلص وذلك مع المزيد من الأمل بإمكانية تحقيق خفض الفائدة ولو لمرة واحدة على الأقل في سبتمبر أو نوفمبر المقبلين والتي يحتمل تحقيقها بنسبة 69% و81% على التوالي لكل الشهرين وفق CME FedWatch Tool.

فيما ساعد ارتفاع اعانات البطالة الأولية الأسبوعية إلى أعلى مستوى منذ أغسطس الفائت والانكماش غير المتوقع لأسعار المنتجين في مايو على تعزيز هذه الفرضيات.

على الجانب الاخر أيضاً مع ترقب الأسواق ميل الفيدرالي لتخفيض درجة التشديد النقدي، تتوقع أن يستمر بنك اليابان للاتجاه نحو المزيد من التشدد خصوصاً مع تسارع التضخم وهذه السردية قد تعززها قراءة مؤشر أسعار المنتجين لشهر مايو التي جاءت بمفاجئة إيجابية كبيرة للأسواق. في المقابل، فإن استمرار الأداء الاقتصادي الضعيف والتدفقات الاستثمارية الخارجة في السندات الأجنبية – التي بلغت أعلى مستوى لها منذ العام 2013 – على نحو ملحوظ قد يحول دون هذا التعافي للين.

في حين تقع عوائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشرة أعوام عند أدنى المستويات منذ مارس الفائت عند 4.24%. أيضاً فقد واصلت عوائد السندات اليابانية انخفاضها اليوم على وقع الاخبار وبلغت المزيد من أدنى مستوياتها منذ مايو الفائت عند 0.906%.

x

‎قد يُعجبك أيضاً

الذهب يستمر في التصحيح مع بعض القوة للدولار مع ترقب المزيد من التصعيد في الشرق الأوسط

تحليل الأسواق لليوم عن سامر حسن، محلل أسواق وعضو قسم أبحاث السوق في الشرق الأوسط ...

أداء مختلط لأسواق الأسهم الخليجية وسط أرباح قوية في الربع الثاني

تحليل الأسواق لليوم عن جورج خوري، المدير العالمي لقسم الابحاث والتعليم لدى CFI ١٩ يوليو ...

مذكرة تفاهم بين جمعية الصناعيين ومرفأ بيروت 

تقضي بتوفير معاملة تفضيلية للصناعيين المنتسبين  وقّعت جمعية الصناعيين اللبنانيين ممثلة برئيسها سليم الزعني مع ...